خالد صلاح

مقالات الصحف: وزير الأوقاف: أموال اليتامى.. جلال عارف: الأهلى والزمالك والمسئولية الكبيرة.. محمود خليل: العلاج بالصدمة.. وجدى زين الدين: الوعى ومنتدى الإعلام.. سليمان جودة: سنة أولى تابلت

الجمعة، 29 مارس 2019 04:07 ص
مقالات الصحف: وزير الأوقاف: أموال اليتامى.. جلال عارف: الأهلى والزمالك والمسئولية الكبيرة.. محمود خليل: العلاج بالصدمة.. وجدى زين الدين: الوعى ومنتدى الإعلام.. سليمان جودة: سنة أولى تابلت مقالات الصحف
إعداد - أحمد سامح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تناولت مقالات صحف القاهرة الصادرة صباح اليوم الجمعة، العديد من القضايا، كان أبرزها: أن تكون مباراة الأهلى والزمالك، غداً السبت، فرصة حقيقية لاستعادة الثقة فى الكرة المصرية من كافة النواحى، ولإثبات أننا قد عبرنا الفترة الصعبة التى واجهت اللعبة الشعبية الأولى.

 

الأهرام

 

فاروق جويدة: «منصة كلمات» مشروع شبابى ثقافى فى الكويت

تحدث الكاتب فى مقاله عن سعادته لمشاركته فى أمسية مؤسسة الثقافية الكويتية الجديدة "منصة كلمات"، والتى أنشأها مجموعة من شباب الكويت من الكتاب والشعراء، مع رعاية من الشاعرة الكويتية سعدية مفرح وعدد من رجال الأدب والفكر المخضرمين، موضحاً أن خلال مشاركته فى هذا الملتقى الشبابى الذى اجتمع حول الثقافة والفكر، وأن المفاجأة هذا العدد الضخم من الكويتيين من كل الأعمار الذين حضروا الأمسية فى مبنى المكتبة الوطنية الكويتية وهى تابعة للدولة وأكبر مكتبات الكويت، مؤكدا أننا أمام نخب جديدة من الشباب فى العالم العربى لها مقومات وأفكار تختلف عن كل ما سبقها، وعلينا أن نشجع هذه التوجهات لأنها أفضل طريق لمحاربة فكر الإرهاب.

 

د. شوقى علام (مفتى الجمهورية): الإسراء والمعراج

تحدث مفتى الديار المصرية فى مقاله بصحيفة "الأهرام" عن رحلة الإسراء والمعراج، وما تحمله من معانى وأسس فى علاقة الرب بمعبوده، ودليل على علو رتبة ومكانة المصطفى، التى وصفها الله تعالى بقوله: "سُبْحَانَ الَّذِى أَسْرَى بِعَبْدِهِ" [الإسراء: 1]، وهى صفة العبودية التى شرفه الله سبحانه وتعالى بها فى مقام الإسراء، مشيراً إلى أن رحلة الإسراء والمعراج لم تقتصر فقط على بيان منزلة النبى، بل كانت فيها إشارات عظيمة، منها التأكيد على قُدسيَّة المسجد الأقصى فى العقيدة الإسلاميَّة منذ أن كان القبلة الأولى للمسلمينَ.

 

د. محمد مختار جمعة (وزير الأوقاف): أموال اليتامى

تحدث وزير الأوقاف المصرية فى مقاله بجريدة الأهرام، عن منزلة اليتيم التى خصها الله (عز وجل) فى كتابه الكريم، وذكرها رسول الله فى العديد من الأحاديث المتواردة عنه، مؤكدا أن مفهوم أموال اليتامى يحتاج إلى تحديد، لأنها لا تقف عن حد المال الذى ورثه اليتيم عن أبيه، أو أبويه كليهما، أو أى من مورثيه، إنما يشمل كل مال حبس على اليتيم أو خصص له أو جمع لأجله، فكل جمعية تعمل فى مجال الأيتام، وكل شخص يقوم على أى شأن يتصل بشئونهم أو إدارة الأموال المخصصة لهم، عليه أن يدرك أن المساس بهذه الأموال بغير حق بأى وجه من الوجوه، إنما يقع فى عداد من قال الله (عز وجل) فى حقهم: «إِنَّمَا يَأْكُلُونَ فِى بُطُونِهِمْ نَارًا وَسَيَصْلَوْنَ سَعِيرًا».

 

الأخبار

جلال دويدار: مــاذا عـن دولـة نيــوزيلنـدا الجـميلـة ومجزرة الأسترالى الإرهابى للمسلمين؟

أكد الكاتب فى مقاله، أن ارتباطًا بأحداث مذبحة المصلين المسلمين فى مسجدى نيوزيلندا، كان من الطبيعى أن تصيب الدهشة كل من عاشوا وزاروا أو قرأوا عن هذا البلد، يأتى ذلك على ضوء ما عرف به وبأهله من تمدن وطيبة، وإن أهم ما اشتهر به هو الحرص الشديد الحفاظ على بيئة نظيفة جعلته من أولى دول العالم فى هذا المجال، مشيراً إلى أن تعامل نيوزيلندا على المستوى الرسمى والشعبى مع الحادث الإرهابى، يعكس البيئة التى يعيشون فيها، فى نفس الوقت فلا جدال ان مُرتكبه المجرم الاسترالى تأثر بالتوجهات اليمينية الاجرامية السائدة فى بلده انها متجسدة فى تصريحات سيناتور استرالى يمينى اعلن دعمه وتأييده للجريمة.

 

جلال عارف: الأهلى والزمالك.. والمسئولية الكبيرة

تمنى الكاتب، فى مقاله أن تكون مباراة الأهلى والزمالك، غداً السبت، فرصة حقيقية لاستعادة الثقة فى الكرة المصرية من كافة النواحى، ولإثبات أننا قد عبرنا الفترة الصعبة التى واجهت اللعبة الشعبية الأولى، وتركنا وراء ظهرنا هذه الصغائر التى أفسدت العلاقات بين الناديين الكبيرين، بفعل فاعل أو فاعلين أثق فى أنهم لن يكون لهم مكان فى كرة القدم المصرية.

 

الوفد

وجدى زين الدين يكتب: الوعى.. ومنتدى الإعلام

تحدث الكاتب فى مقاله عن أهمية تجديد الخطاب الإعلامى العربى، فى ظل الكثير من المؤامرات التى تحاك ضد الأمة العربية، من أنظمة كثيرة تسعى إلى الفوضى والاضطراب بكل الأفكار العربية، أبرزها على الإطلاق ضرورة أن يسود الوعى فى كل قطر عربى، موضحا ان الوعى لن يتأتى أبداً إلا بوجود إعلام عربى فاعل يدرك حجم التحديات التى تواجهها الأمة العربية، ويستشرف المستقبل بكل ما تحمل هذه العبارة من معانٍ.

  بهاء أبو شقة يكتب: اللعب بالنار

تحدث الكاتب فى مقاله عن خطورة الألعاب النارية كارثة حقيقية بكل ما تحمله هذه الكلمة من معنى، تنتشر بين الناس بشكل كثيف وتسبب خطرًا فادحًا على حياة المصريين وتتزايد هذه الظاهرة السلبية فى الافراح والمناسبات السعيدة والتى فى الغالب ما تقلبها إلى حزن وغم على خلق الله.

 

الوطن

د. محمود خليل: العلاج بالصدمة

أكد الكاتب فى مقاله أن الثقافة التى تكرّست عبر قرون من الزمان لا تتغير فى بضع سنوات، وهى حقيقة لم يلتفت رواد التنوير فى مصر إليها، فقد لجأوا فى بعض الأحوال إلى المصادرة الكاملة على الأفكار دون محاولة تذويبها شيئاً فشيئاً، بذلت نخبة الجامعيين من المثقفين والمفكرين جهداً كبيراً فى كشف عوار الفكر المملوكى الموروث، لكنها لم تبذل جهداً موازياً فى تصحيحه، وإعادة صياغته، واكتفت بطرح البديل الغربى كطريق للخلاص، لتصبح الفكرة الطاغية أن فكر التنوير اكتسب "صبغة استعمارية" لم تمنحه فرصة للإثمار أو الازدهار على المستوى الشعبى بالشكل المرجو.

  خالد منتصر: «يشير الحكيم إلى القمر فينظر الأحمق إلى أصبعه»

ذكر الكاتب فى مقاله المثل الصينى "يشير الحكيم إلى القمر فينظر الأحمق إلى أصبعه" للتدليل على حالنا ونحن نتعامل مع تراثنا وتاريخنا ونصوصنا المقدسة، مؤكدا ان هذه الصورة التى تختزل الدين فى رغبة انتقامية لتوقيع عقوبة بغرض العقوبة واعتبار التوبة مراوغة والإصلاح مستحيلاً والتجريس متعة والفضح غاية، هذه الصورة أعتقد أنها أكبر إساءة للدين ذاته وللأسف من معتنقيه أنفسهم الذين يصدرون إلينا أنهم حراس الدين المحافظين على عرينه وحصنه، وهم بهذا الاختزال أول من يستبيحون العرين ويُسقطون الحصن.

 

المصرى اليوم

سليمان جودة: سنة أولى تابلت!

اختلف الكاتب فى مقاله مع الحملة التى يتعرض لها هذه الأيام الدكتور طارق شوقى، وزير التعليم، بسبب العطل التقنى الذى حدث فى أول امتحانات طلاب الثانوية الإلكترونى على أجهزة التابلت، مؤكدًا أن عطلًا من نوع ما وقع ليس آخر الدنيا، لأن هذه بالكاد سنة أولى تابلت.

  نيوتن: الأزمة أكبر من التابلت

أكد الكاتب فى مقاله أن أزمة التعليم فى مصر لا تتمثل فى التابلت الذى تم تسليمه للطالب فى المدارس، بعد العطل الذى حدث فى أول أيام امتحانات الطلاب الإلكترونية، موضحًا أنه مادامت هناك إرادة للإصلاح، فى الوقت نفسه سوف تكون هناك أزمات وعقبات، وإلى أن تستقيم الأمور يجب أن نتحمل بعض الوقت، بل وأن ندعم الوزير الذى يحاول الإصلاح، واعتبار تابلت الصف الأول الثانوى مجرد ترهة عابرة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة