خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

والمستحقات تصل إلي مليار جنية شهريا

عمر مروان: زيادة أعداد مستحقى "تكافل وكرامة" بواقع 100 ألف حالة فى يوليو

الثلاثاء، 26 مارس 2019 04:03 م
عمر مروان: زيادة أعداد مستحقى "تكافل وكرامة" بواقع 100 ألف حالة فى يوليو عمر مروان، وزير شئون مجلس النواب
كتبت : نورا فخرى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشف المستشارعمر مروان، وزير شئون مجلس النواب، عن زيادة عدد المستحقين لمعاش تكافل وكرامة بواقع 100 ألف حالة إعتباراً من 1 يوليو 2019، بالإضافة إلي ضم الحاصلين علي معاش التضامن إلي البرنامج إعتباراً من ذات التاريخ مع رفع المستحق لهم من 100 جنية إلي 200 جنية.

 

وقال مروان، خلال الجلسة العامة الصباحية المنعقدة اليوم الثلاثاء برئاسة الدكتور علي عبد العال، إن برنامج تكافل وكرامة مستمر ولم يتوقف، الفكرة إن البرنامج يشهد عملية مستمرة ومتجددة بالحذف لغير المستحق أو من فقد الشروط المحددة للإستحقاق والإضافة للمستحقين، متابعاً : " من يُحذف كان يعتقد أنه مستحق للأبد، لكنه ليست معاش، فبعض الحالات فقدت الشروط  مثل الأرملة التي تزوجت أو تمكنت من الحصول علي معاش زوجها".

وأضاف مروان، أن برنامج تكافل وكرامة يأتي في إطار الحماية الإجتماعية التي تحرص الحكومة علي تحقيقها، مشيراً إلي أن ما ينفق شهرياً علي البرنامج يصل إلي مليار جنية لإجمالي المستحقيين داخل البرنامح ووصل في يناير 2019 إلي 999.393 مليون جنية، و958.350 مليون جنية خلال شهر فبراير.

وتابع وزير شئون مجلس النواب، أن البرنامج مستمر لكن كل ما في الأمر أنه متجدد يدخل عليه مستحقيين جدد، ويخرج منه ما لم ينطبق عليه الشروط، مشيراً إلي أن البرنامج أحد الاليات الهامة للحكومة لتوفير الحماية للفئات الأكثر احتياجا، ولن ندخر جهداً لتوسيع قاعدة المستحقيين كلما سمحت الظروف.

وفيما يتعلق بحالات العجز الكلي، لفت الوزير إلي أنه تبين أن البعض تقدم بشهادات مزورة، وتم حصرهم وطلب إعادة الكشف الطبي وتقديم شهادة الكومسيون الطبي لصرف الاستحقاق مع استبعاد غير المستحق.

وفي سياق منفصل، وجه وزير شئون مجلس النواب، الشكر إلى مجلس النواب ولجنة الخطة والموازنة برئاسة النائب حسين عيسى، للمناقشات المستفيضة للحساب الختامي لموازنة الدولة للعام المالي 2017/2018، لافتاً إلي أن المناقشات استمرت من نوفمبر 2018 بواقع 21 جلسة رسمية بالإضافة إلي الجلسات الفرعية قائلا ً: لقد اتعبنا واسعدنا الجهد البرلماني المبذول، سعدنا لأن هناك متخصصين يراجعوا كل رقم تدرجة الحكومة بالحساب الختامي"


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة