خالد صلاح

موقف بطولى لشاب ينقذ 3 أطفال من حريق شقة فى الزاوية الحمراء.. فيديو

السبت، 23 مارس 2019 05:29 م
موقف بطولى لشاب ينقذ 3 أطفال من حريق شقة فى الزاوية الحمراء.. فيديو شاب ينقذ 3 أطفال
كتبت ريهام عبد الله
إضافة تعليق

فى وسط تعالى صيحات الأهالى، وتعالى ألسنة الحريق، والدخان، من عقار بمنطقة الزاوية الحمراء، اشتعلت النيران فى شقة فى الدور الثالث لعقار، بسبب تسرب غاز، كما أكد البعض، ظهر فى وسط النيران، بطل حقيقى، استطاع إنقاذ 3 أطفال من الحريق الكبير.

إذ تداول رواد فيس بوك، فيديو، لشاب يدعى "جهاد يوسف زكى" تمكن من تسلق مواسير الغاز خارج العمارة، ليتمكن للوصول للشقة السكنية التى اندلع فيها الحريق، وينقذ 3 أطفال كانوا عالقين فى الشقة المحترقة، والواقعة بشارع الجمهورية بأرض الجنينة بالزاوية الحمراء.

 

 

موقف "جهاد" البطولى، حاز على انتباه رواد موقع فيس بوك، الذين أكدوا أن موقف الشاب على الرغم من خطورته على حياته، إلا أنه أثبت أن شباب مصر أقوياء ويعتمد عليهم، فقال أحدهم: "طول ما اللى زي جهاد موجودين فالبلد دي هتفضل بخير".

 

الشاب البطل
الشاب البطل
الشاب البطل (2)
الشاب البطل (2)

 

شاب ينقذ 3 أطفال
شاب ينقذ 3 أطفال

 

 

 


إضافة تعليق




التعليقات 8

عدد الردود 0

بواسطة:

عمدة المقطم

يجب منحه الجنسية المصرية فورا

عاشت الرجولة والتضحية والاقدام 

عدد الردود 0

بواسطة:

مجدى

الله يباركلك يابنى

الله يباركلك يا جهاد ويحفظك من كل شر منتهى الرجولة يابنى والله .. وربنا يكتر من أمثالك يا بطل .. أنا بكتب ومش قادر أوقف دموعى .. فعلا مفيش أحلى ولا أجمل من شباب مصر

عدد الردود 0

بواسطة:

احمد

هذا الشاب ارجل من اى خروف اخوانى

مصر بخير وتحيا مصر

عدد الردود 0

بواسطة:

مصطفي القفاص

البطل

والله انت بطل الابطال ربنا يكتر من امثالك مثال للشباب المصري المحترم

عدد الردود 0

بواسطة:

وليد أبوطالب

ما شاء الله

بارك الله فيه وجعله فى ميزان حسناته واكثر من أمثاله

عدد الردود 0

بواسطة:

وليد أبوطالب

عاشت مصر بشبابها الأبطال

ربنا يحفظك دنيا وآخرة ويجعله فى ميزان حسناتك 

عدد الردود 0

بواسطة:

سلطانة

الله ينجيك من نار الدنيا والآخرة

الله ينجيك من نار الدنيا والآخرة

عدد الردود 0

بواسطة:

عايده

برافو عليك

الجدعنة و الشهامة لا توجد  بكثرة غير في اهل بلادي ربنا يحميكم 

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة