أكرم القصاص

هل فكرت فى رحلة سياحية للفضاء؟.. علماء الفلك: تقتصر على رحلات للدوران حول الأرض.. أستاذ المغناطيسية بمعهد الفلك: تستغرق يوما كاملا بكبسولة أو صاروخ.. ومدير مرصد القطامية سابقا: سترى ملايين النجوم

الأحد، 03 فبراير 2019 08:00 م
هل فكرت فى رحلة سياحية للفضاء؟.. علماء الفلك: تقتصر على رحلات للدوران حول الأرض.. أستاذ المغناطيسية بمعهد الفلك: تستغرق يوما كاملا بكبسولة أو صاروخ.. ومدير مرصد القطامية سابقا: سترى ملايين النجوم أرشيفية
كتب محمود راغب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قبل أن تطلق العنان لخيالك هل فكرت مرة ولو للحظة فى السفر للفضاء فى جولة سياحية ، لا تستعجب فخلال السنوات الماضية لو ورد هذا التفكير على عقلك قد تعتقد بأن هذا الأمر مستحيلا، ولكن فى هذه الأيام أصبحت سياحة الفضاء واقعا فى ظل اتجاه عدد من الشركات العالمية لمثل هذا النوع من الرحلات.

وبوجه عام فسياحة الفضاء معروفة بأنها السفر للفضاء الخارجى لأغراض ترفيهية أو ترويجية وظهرت العديد من الشركات الناشئة خلال السنوات الأخيرة التى تروج لهذا النوع من الرحلات ، ولكن هذا النوع من الرحلات محدودة وتتخذ شهور وسنوات للترتيب لها نظرا لما تحتاجه من امكانيات متطورة ومبالغ مالية باهظة .

 

رحلات للفضاء للدوران حول الأرض

 

ولكن لو سألت نفسك ما الذى يمكن أن تراه فى رحلتلك للفضاء قد يكون الأمر مصحوبا بالمغامرة، ولكن قبل أن تطلق العنان لخيالك سنطلعك على كافة تفاصيل هذه المغامرة المليئة بالمفاجآت وما الذى يمكن أن تراه وكم ستستغرق هذه الرحلة العابره للسحاب .

وفى هذا السياق قال الدكتور طارق عرفة أستاذ المغناطيسية بالمعهد القومى للبحوث الفلكية، إن  سياحة الفضاء مقتصره حتى الآن على رحلات من خلال كبسولات فضائية أو مركبات فضائية للدوران حول الأرض والعودة مرة ثانية.

 

الرحلات لساحة الفضاء وتدريب رواد الفضاء

وأضاف أستاذ المغناطيسية بالمعهد القومى للبحوث الفلكية، فى تصريحات خاصة لليوم السابع، أنه كان مرشح لرحلات للفضاء لمحطة الفضاء "MIR" وهى محطة مدارية موجودة بالفضاء، موضحا أن هذا النوع من الرحلات يتطلب تدريب عالى لرواد الفضاء لفترة طويلة فالكبسولة أو المركبة الفضائية تكون خارج الغلاف الجوى والمجال المغناطيسى .

وأشار أستاذ المغناطيسية بالمعهد القومى للبحوث الفلكية، إلى أن الرحلة السياحية الواحدة للفضاء للدوران حول الأرض تكون من خلال سفينة فضائية أو كبسولة فضائية وتقتصر على الدوران حول الأرض فقط وتستغرق غالبا يوما كاملا، لافتا إلى أن الرحلة فى الغالب تكون عن طريق مركبة فضائية بسيطة مصمه لهذا الغرض للدوران حول الأرض والرجوع مرة أخرى .

 

الرحلة للمريخ تستغرق من 5 لـ6 سنوات

 

وأوضح أستاذ المغناطيسية بالمعهد القومى للبحوث الفلكية، أن هناك صعوبة لعمل رحلات سياحية للمريخ لأن الرحلة للمريخ قد تستغرق ما بين 5 و 6 سنوات وتكون مليئة بالمخاطر، لافتا إلى أن الرحلة السياحية للدوران حول الأرض تكون مليئة بروح المغامرة وهى مكلفة جدا ويرى خلالها الانسان العديد من المناظر الخلابة للنجوم ويرى شكل الأرض بوضوح من الفضاء.

 

ومن جانبه أوضح الدكتور ياسر هندى أستاذ الفلك بالمعهد القومى للبحوث الفلكية ومدير مرصد القطامية سابقا، أن الرحلات السياحية للفضاء أصبحت متاحة فى الوقت الحالى بعد أن كان الأمر مجرد خيال ، لافتا إلى أن وكالة ناسا تنفق الملايين للترتيب والإعداد للرحلات السياحية للفضاء .

 

ملايين النجوم البراقة

وأضاف أستاذ الفلك بالمعهد القومى للبحوث الفلكية ومدير مرصد القطامية سابقا، أن الرحلات السياحية للفضاء تستغرق شهور وسنوات للإعداد والترتيب لها وتتكلف الملايين ولا يقدر عليها سوى رجال الأعمال والأثرياء وعادة ما تكون هذه الرحلات للدوران حول الأرض .

وأشار أستاذ الفلك بالمعهد القومى للبحوث الفلكية ومدير مرصد القطامية سابقا، أن الرحلة السياحية للفضاء تكون متعة فى حد ذاتها ويمكن الانسان أن يرى خلالها ملايين النجوم البراقة وشكل الشمس والقمر يختلف ويمكن أن ترى ما لا يتخيله عقل بشر ، قائلا :"مش هيبقى فى ليل ونهار والوقت هيختلف وممكن فى بعض الكواكب اليوم يصل لسنة كاملة على الأرض وما سيراه الإنسان فى رحلته للفضاء لا يصدقه العقل البشرى".

 

شركة تعد لأول رحلة تجارية سياحية للفضاء عام 2025

 

وخلال العام الماضى أعلنت شركة "كوزموكورس" الروسية الخاصة، التى تصمم مركبة فضائية قابلة لإعادة الاستخدام للرحلات الفضائية، عن إطلاق أول رحلة تجارية سياحية لها عام 2025، حيث قال مدير عام الشركة بافل بوشكين وقتها إن أول رحلة للنموذج المبدئى (صاروخ ومركبة فضائية) ستكون فى 2023، بينما من المتوقع أن تكون أول رحلة سياحية عام 2025.

وأوضح بوشكين أن اختبارات التشغيل للصاروخ والكبسولة الفضائية ستبدأ فى 2022 بعد أن يتم الانتهاء من تجهيز المعدات فى 2021، وتبلغ تكلفة البرنامج بالكامل من بداية المشروع للرحلة السياحية مبلغ من 150 إلى 200 مليون دولار أمريكى.

 ومن المتوقع أن تتكون الرحلة من ستة سياح وقائد لهم، وأن تستغرق الرحلة 14 دقيقة على ارتفاع 180-200 كم منهم 5.5 دقائق بدون جاذبية، وتكون تكلفة التذكرة 250 ألف دولار أمريكى، كما تتوقع الشركة أنها ستطلق 115 رحلة سنويا بحلول عام 2030.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة