خالد صلاح

زاهى حواس يكشف حقيقة موت أثرى أمريكى بعد دخوله سرداب أبو الهول

الإثنين، 25 فبراير 2019 10:41 ص
زاهى حواس يكشف حقيقة موت أثرى أمريكى بعد دخوله سرداب أبو الهول الدكتور زاهى حواس مع الوفد الأمريكى
كتب أحمد منصور

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

صاحب عالم الآثار الدكتور زاهى حواس وفدًا أمريكيًا رفيع المستوى يضم مثقفين وأدباء وأساتذة فى الجامعات وشخصيات عامة أمام تمثال أبو الهول.

وقال الدكتور زاهى حواس، إنه يوجد العديد من الأقاويل بأن "لعنة الفراعنة" تحرس هذا السرداب، وأن أثريا أمريكيا دخل إلى السرداب الذى وصل عمقه إلى 15 متراً، ونالت لعنة الفراعنة منه ولازمته طوال حياته حتى قضت عليه، كما دخل هذا السرداب الملك فليب ملك بلجيكا فى الأيام القليلة الماضية.

جولة الدكتور زاهى حواس مع الوفد الأمريكى (1)
جولة الدكتور زاهى حواس مع الوفد الأمريكى (1)

 

جولة الدكتور زاهى حواس مع الوفد الأمريكى (2)
جولة الدكتور زاهى حواس مع الوفد الأمريكى (2)
 

وقال الدكتور زاهى حواس للوفد، إن تمثال أبو الهول يرجع للملك خفرع مؤسس الهرم الثانى، وأن الادعاءات بأن هناك مدينة مفقودة تحت أبو الهول كلام غير صحيح، وليس لها أى دليل علمى على الإطلاق، ولدينا صور للحفر الذى تم أسفل أبو الهول تبين أن "أبو الهول" صخرة صماء لا يوجد أسفلها أى ممرات.

جولة الدكتور زاهى حواس مع الوفد الأمريكى (3)
جولة الدكتور زاهى حواس مع الوفد الأمريكى (3)

 

وأما عن الأنفاق الموجودة تحت أبو الهول، فقال "حواس"، إنه اتضح بالفعل، ومن خلال دراسة أبو الهول، أنه يوجد به أربعة أنفاق، ولكل نفق أو سرداب قصة، حيث يوجد السرداب الأول أعلى ظهر التمثال، وكان قد حفره المهندس الفرنسى "بيرنج" عام 1937 خلف رأس أبو الهول، بحثاً عن كنوز داخل جسم التمثال.

جولة الدكتور زاهى حواس مع الوفد الأمريكى (4)
جولة الدكتور زاهى حواس مع الوفد الأمريكى (4)

 

وأعاد "حواس" تنظيف هذا السرداب، وكان أهم ما عثر عليه بداخله جزء من رداء الرأس الخاص بأبو الهول، أما السرداب الثانى فإنه يوجد بالجانب الشمالى من التمثال، ولا يمكن رؤيته الآن، وتم إغلاقه بواسطة الأثرى الفرنسى "بارثر"، ويتردد حتى الآن أنه يحتوى على كنوز وآثار.

 

ويقع السرداب الثالث خلف "لوحة الحلم"، وقام المغامر الإيطالى كافجليا فى أوائل القرن التاسع عشر بالحفر أسفل صدر أبو الهول، وعثر على لوحة الحلم تغطى فجوة عمقها ثلاثة أمتار، وتعود لوحة الحلم للملك تحتمس الرابع.

 

جولة الدكتور زاهى حواس مع الوفد الأمريكى (5)
جولة الدكتور زاهى حواس مع الوفد الأمريكى (5)

 

وتحكى قصة الحلم المكتوبة بالخط الهيروغليفى عن تفاصيل زيارة الأمير تحتمس إلى منطقة الأهرامات، قبل أن يتولى عرش مصر، وغلبه النوم فى ظل تمثال أبو الهول، الذى زاره فى منامه، وبشر بأنه سوف يصبح ملكاً لمصر، وفى مقابل هذه البشرة طلب أبو الهول من تحتمس أن يزيل الرمال التى حاصرته ودفنت معظم جسمه، ويشير المنظر المصور أعلى اللوحة إلى تكريس تحتمس الرابع لعباده أبو الهول، وأهم ما تتضمنه هذه اللوحة وصف أبو الهول بأنه تمثال صفحة الملك "خفرع" للإله "آتوم حور إم نخت"، وتتضمن اللوحة أيضاً تنفيذ تحتمس الرابع الأعمال التى طلبها أبو الهول فى زيارته فى أثناء منامه فى ظل التمثال، حيث قام بأعمال حفائر وترميمات للتمثال العجوز.

جولة الدكتور زاهى حواس مع الوفد الأمريكى (6)
جولة الدكتور زاهى حواس مع الوفد الأمريكى (6)

 

وأضاف عالم الآثار الكبير زاهى حواس، ويقع السرداب الرابع عند مؤخرة أبو الهول ويدخل إلى جسم التمثال، ويفتح على مستوى الأرض بالجهة الشمالية للمؤخرة، ويلتف عند بداية الذيل.

جولة الدكتور زاهى حواس مع الوفد الأمريكى (7)
جولة الدكتور زاهى حواس مع الوفد الأمريكى (7)

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة