خالد صلاح

"الرجل المكتبة".. ألبرتو مانغويل ضيف منصة تكوين فى الكويت.. الليلة

الثلاثاء، 12 فبراير 2019 03:00 م
"الرجل المكتبة".. ألبرتو مانغويل ضيف منصة تكوين فى الكويت.. الليلة الكاتبة بثينة العيسى مع الكاتب ألبرتو مانغويل
كتب بلال رمضان
إضافة تعليق

تستضيف مكتبة تكوين، منصة الكتابة الإبداعية، فى دولة الكويت، الكاتب الأرجنيتى الكبير ألبرتو مانغويل، مساء اليوم، الثلاثاء، فى تمام الساعة السابعة مساءً، بتوقيت الكويت.

ويتحدث ألبرتو مانغويل، خلال اللقاء الذى سوف يعقد فى مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافى، حول "القراءة من أجل الحياة".

ونشرت الكاتبة الكويتية بثينة العيسى، عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، عددًا من الصور التى جمعتها مع الكاتب ألبرتو مانغويل، خلال تواجده فى دولة الكويت، واستضافتها له فى مشروعها الثقافى، منصة تكوين.

بثينة العيسى مع الكاتب ألبرتو مانغويل (1)
بثينة العيسى مع الكاتب ألبرتو مانغويل 

 

وألبرتو مانغويل، كاتب دائما ما يوصف بأنه "الرجل – المكتبة"، ولد فى الأرجنتين عام 1948، وأمضى معظم طفولته فى بوينس آيرس، ثم حصل على الجنسية الكندية عام 1985.

خصص ألبرتو مانغويل أعماله حول الكتب والقراءة، ومن أبرز كتبه فى هذين الميدانين "تاريخ القراءة" 1996، "المكتبة فى الليل" 2007، "الأوديسا والإلياذة هوميروس: سيرة" 2008.

ألبرتو مانغويل مع بثينة العيسى فى الكويت وجولة في المباركية
ألبرتو مانغويل مع بثينة العيسى فى الكويت وجولة في المباركية

ويوصف كتاب مانغويل البارع "الإلياذة والأوديسة" بأنه الكتاب الذى هز العالم، فهو يتحدث عن المكانة العظيمة والأهمية الفريدة لملحمتى الإلياذة والأوديسة على مر الزمان.

كما يعرف عن ألبرتو مانغويل أنه يقاوم عالم الاستهلاك الذى صار هو الحاكم والمحرك للحياة على كوكب الأرض، وينعى انصراف الناس عن القراءة، وتحولهم إلى كائنات استهلاكية تشترى وتشترى وتلهث وراء كل منتج جديد باستثناء الكتب.

ولم يتوقف ألبرتو مانغويل عند هذا الحد، فيما يتعلق بعشق القراءة والمكتبات، بل اتجه أيضًا إلى كتابة فن الرواية، وقدم روايات حظيت بشهرة كبيرة على مستوى العالم، منها: العودة، كل الرجال أفاقون، أخبار آتية من بلاد غريبة، ستيفنسون تحت أشجار النخيل، العاشق المميز.

ومن أغرب ما كتب مانغويل كتابه "أرض ساحرة من الألعاب"، والذى يعرض فيه بأسلوب شيق كعادته أكثر من 500 لعبة نادرة وشهيرة فى مجموعة متحف الفنون والزخرفة فى باريس، ويمزج "مانغويل" فى حكايته عن الألعاب بين الهزل والمتعة والكتابة الجادة.

ألبرتو مانغويل ضيف منصة تكوين فى الكويت
ألبرتو مانغويل ضيف منصة تكوين فى الكويت

أما كتابه الممتع الآخر فهو كتاب "قراءة الصور" الذى يقدم فيه قراءة باهرة تكشف عن غنى الذائقة البصرية والفنية لدى "مانغويل" ومدى اطلاعه على تاريخ الفنون الغربية من لوحات شهيرة ومنحوتات.

ولم يكتف ألبرتو مانغويل بالتحريض على حب المكتبة والقراءة، بل عمد إلى كتابة كتاب بعنوان "قراءة يوميات" صدر عن دار المدى، فى عام 2008، دون فيه ملاحظاته عن قراءاته، وهو أقرب إلى مفكرة شخصية تنطوى على أسرار ممتعة للقارئ المتمرس، يلخص فيه قراءاته عبر سنة كاملة من 2002 إلى 2003، قرأ خلالها اثنى عشر كتابا علق عليها وكتب ملخصات لها. وحصل الكتاب على جائزة أدبية سنة 2007.

يشار إلى أن ألبرتو مانغويل، انتقل إلى العيش فى تورنتو- كندا, وحصل على الجنسية الكندية، ومن أعماله التى ترجمت إلى اللغة العربية: تاريخ القراءة، المكتبة فى الليل، يوميات القراءة.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة