خالد صلاح

مقالات الصحف.. رأى الأهرام: زيارة مهمة.. مرسى عطا الله: أسئلة الاتفاق المشبوه.. عمرو عبد السميع: بلاطجة أنقرة.. عماد الدين أديب: أردوغان "قرصان البحر المتوسط".. خالد منتصر: المترجم العين الثالثة والخائن النبيل

السبت، 07 ديسمبر 2019 01:00 ص
مقالات الصحف.. رأى الأهرام: زيارة مهمة.. مرسى عطا الله: أسئلة الاتفاق المشبوه.. عمرو عبد السميع: بلاطجة أنقرة.. عماد الدين أديب: أردوغان "قرصان البحر المتوسط".. خالد منتصر: المترجم العين الثالثة والخائن النبيل مقالات الصحف
إعداد أحمد عبد الرحمن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
تناولت مقالات صحف القاهرة الصادرة صباح السبت، العديد من القضايا، كان على رأسها: رأى الأهرام: زيارة مهمة.
 

الأهرام


رأى الأهرام: زيارة مهمة

 

تحدث الكاتب عن الزيارة الرسمية التى يقوم بها الدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب، على رأس وفد برلمانى مصرى إلى دولة جنوب السودان، ووصفها بالمهمة فى إطار تعميق العلاقات بين البلدين والعمل على زيادة التعاون بين ممثلى الأمة فى البلدين، والتى شملت لقاءات رسمية على أعلى المستويات.
 
 
مرسى عطا الله: أسئلة الاتفاق المشبوه
مرسى عطا الله: أسئلة الاتفاق المشبوه
تحدث الكاتب عن أن مصر لا تستطيع أن تقف ساكنة مكتوفة الأيدى، إزاء ما يجرى فى ليبيا لأن ذلك فضلا عن أنه واجبها ومسئوليتها تجاه الأمن القومى لمصر فإنه أيضا يندرج فى إطار مسئولية مصر ودورها التاريخى فى حماية الأم نالقومى العربى، وتلك ثوابت استراتيجية وأمور بديهية لا ينبغى أن تكون محل شك قبل وبعد الاتفاق المشبوه بين تركيا وحكومة السراج فى طرابلس، والذى يسمح بوجود قوات عسكرية تركية فوق الأرض الليبية.
 
 
د. عمرو عبد السميع: بلاطجة أنقرة
د. عمرو عبد السميع: بلاطجة أنقرة
تحدث الكاتب عن اتفاق السراج – أردوغان، والذى يعكس فلتان أعصاب أردوغان، والذى صار مضطرا إلى أن يتدخل لحماية قوى الإرهاب وميليشيات التطرف مباشرة فى ليبيا، بنفسه وبقواته، وعلى الرغم أن هذا الاتفاق الأمنى الذى يتيح لأنقرة دخول الأراضى والمياه الإقليمية الليبية وإقامة قواعد عسكرية على الأرض الليبية.
 
 
د. وحيد عبد المجيد: ولادة صحافة المقاومة
د. وحيد عبد المجيد: ولادة صحافة المقاومة
يرى الكاتب أن بعضنا يختزل صحيفة المؤيد فى قضية تطليق رئيس تحريرها الشيخ على يوسف على حساب دورها الوطنى، وكانت المؤيد التى يمر فى الشهر الحالى 130 عاما على إصدارها أول صوت وطنى ارتفع بعد فشل الثورة العرابية، وكتب فيها أبرز الرواد الذين أحيوا الحركة الوطنيى وفى مقدمتهم سعد زغلول ومصطفى كامل.


الوطن

عماد الدين أديب: أردوغان "قرصان البحر المتوسط"
عماد الدين أديب: أردوغان "قرصان البحر المتوسط"
تحدث الكاتب عن أن "تركيا أردوغان" قررت أن تلعب دور القرصان البحرى الجديد فى البحر المتوسط، مشيرا إلى أن أزمة "أردوغان" الكبرى فى معادلة أن يصبح دولة سوبر إقليمية ويحقق حلم "العثمانيين الجدد" هى عدم توافر سلاح الطاقة لديه ولدى بلاده، وتأتى الاتفاقية المشبوهة التى تم توقيعها بين أنقرة وطرابلس مع حكومة الوفاق العميلة لتركيا كى تدعم الحلم التركى فى إيجاد شرعية للبحث والتنقيب عن الغاز.
 
 
د. محمود خليل: دوائر الموت المجانى
د. محمود خليل: دوائر الموت المجانى
تحدث الكاتب عن أن الحياة ثقافة، والموت أيضاً ثقافة، كما أن الإنسان موعود بالشقاء فى الحياة، وهو فى كل الأحوال مطالب بالصبر عليه وتحمله، وجهد النفس فى إزالة أسبابه وأعراضه، والاطمئنان إلى أنه يسعى على الأرض تحت سماء رب رحيم قادر على شموله برحمته فى أى لحظة. الشقاء هو الحالة الطبيعية للإنسان «فَلَا يُخْرِجَنَّكُمَا مِنَ الْجَنَّةِ فَتَشْقَى».. «لَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ فِى كَبَدٍ»، ومن الشقاء يولد الصبر «فَاصْبِرْ لِحُكْمِ رَبِّكَ»، ومن الصبر المشفوع ببذل الجهد تتدفق نسمات الرحمة «إِنَّ رَحْمَتَ اللَّهِ قَرِيبٌ مِّنَ الْمُحْسِنِينَ».
 
خالد منتصر: المترجم العين الثالثة والخائن النبيل
خالد منتصر: المترجم العين الثالثة والخائن النبيل
عبر الكاتب عن اندهاشه عند رؤيته الكلمات التى كتبت فى رثاء المترجم الفلسطينى الراحل صالح علمانى، صاحب ترجمات أكثر من مائة كتاب من الأدب الإسبانى، وبالأخص أدب أمريكا اللاتينية.. "علمانى" الذى فتح لنا كقراء أعظم نافذة على أجمل مدارس كتابة الرواية فى العالم، تنفسنا معه أجواء الواقعية السحرية التى تحمل طزاجة وبكارة وشراسة وتنوع ووحشية وحسية وثراء غابات أمريكا اللاتينية.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة