خالد صلاح

الباز: أردوغان خطر على الأمن العالمى ومن حكمة الله أن يموت مقتولا بعد كل جرائمه

الثلاثاء، 03 ديسمبر 2019 12:10 ص
الباز: أردوغان خطر على الأمن العالمى ومن حكمة الله أن يموت مقتولا بعد كل جرائمه الإعلامي محمد الباز
إبراهيم سعيد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قال الإعلامي محمد الباز، إن اتفاقية أردوغان العسكرية الأمنية مع السراج، مشيرًا إلى أن العالم كله يرفض، وأن البرلمان الليبى أصدر بيانا موجها للأمين العام للأمم المتحدة، يتحدث فيه عن أن الحكومة التى يرأسها فايز السراج غير شرعية، ومتابعا أن من حكمة الله أن أردوغان يموت مقتولا، وهذا ليس تحريض مننا على القتل، بل إن ما قام بمثل تلك الجرائم من اعتداءات وقتل وغيره، لا بد له من أن يموت بمثل هذا الشكل".
 
وأضاف الباز خلال تفديمه برنامج "90 دقيقة" المذاع على فضائية "المحور"، أن بيان البرلمان الليبي أشار إلى أن الاتفاقية التى أجراها مع أردوغان تضر بالمواطنين، كما أن الحكومة لم تلقى اليمين الدستورى على البرلمان.
 
وأوضح الباز، ان البرلمان الليبي طالب الأمم المتحدة، التعامل مع البرلمان على أنه جهة الحكم الشرعية لإدارة البلاد، لأنه منتخب من قبل المواطنين، مشيرًا إلى أن هناك تحركات من فرنسا لمنع دخوله فى الاتحاد الأوروبى.
 
وأشار مقدم "90 دقيقة" إلى أن هناك نوابا في البرلمان الفرنسى طالبوا بسحب السفير الفرنسي من تركيا، وهذه الخطوة متأخرة، لأنه خطر على الأمن والسلام العالمى، والمسئولون الفرنسيين وصفوه بالجنون بعد تفوهه على الرئيس الفرنسي، وأنه سليط اللسان.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة