خالد صلاح

الرى تستعرض نجاح تجارب التحول من "الغمر" للرى "الحديث" فى الجيزة بدعم أوروبى.. مزارع من أبو رواش: المنظومة الجديدة حققت 50% توفير فى المياه و 30% للأسمدة والمبيدات.. وبحث آلية لدعم تغيير أنظمة الرى التقليدية

الأحد، 29 ديسمبر 2019 06:00 م
الرى تستعرض نجاح تجارب التحول من "الغمر" للرى "الحديث" فى الجيزة بدعم أوروبى.. مزارع من أبو رواش: المنظومة الجديدة حققت 50% توفير فى المياه و 30% للأسمدة والمبيدات.. وبحث آلية لدعم تغيير أنظمة الرى التقليدية
كتبت أسماء نصار - تصوير عمرو مصطفى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قالت الدكتورة إيمان سيد رئيس قطاع التخطيط بوزارة الموارد المائية والري، إن الحكومة ممثلة فى وزارتى الرى والزراعة، تدرس تقديم دعم للفلاح والمزارع لتغيير منظومة الرى من الرى بالغمر أو "السطحى" إلى الرى الحديث، مؤكدة أن الدراسة الجديدة، تعتمد على تقديم حوافز من خلال كارت الفلاح الذكى، عبارة عن أسمدة أو مبيدات أو تقاوى، معتمدة مدعمة لمن يغير من طريقة الرى، مشيرة إلى أن الحكومة تبحث اطلاق برنامج قومى للتوسع فى الرى الحديث باقل تكلفة.

1 (1)

ونظمت وزارة الرى زيارة بحضور الدكتور إبراهيم محمود رئيس قطاع تطوير الرى والدكتور ياسر قطب رئيس الإدارة المركزية للتوجيه المائى ، المهندس عماد محمود مدير ادارة الاستخدامات المائية ومدير مشروع ووتر استار water stars ، و فى إطار التعاون بين الاتحاد الأوروبى ووزارة الموارد المائية والرى، من مشروع دعم الإصلاح وتعزيز القدرات الفنية بقطاع المياه (EU-Water STARS)، للمزارع صافى عبد السلام ضو الفائز بالمركز الثانى فى المسابقة القومية الثانية لترشيد استهلاك المياه والحفاظ عليها بعنوان "حافظ عليها.. تلاقيها" لعام 2019، مع مجموعة من المزارعين من القرى المجاورة (البدرشين- قناطر-إمبابة) محافظة الجيزة قيادات وزارة الرى القائمين على إدارة المشروع.

1 (10)

وأضافت الدكتورة إيمان سيد أن كمية المياه أصبحت محدودة، والزيادة السكانية ضاغطة على الموارد المائية، خاصة وأن الزراعة تستهلك ما يقرب من 85% من مواردنا المائية، ولا سبيل أمامنا لسد العجز، إلا بتوفير مياه الرى، بوسائل الرى الحديث، لافتة إلى أن العالم بدأ تغيير أسلوب الرى من السطحى إلى الحديث، موضحة أنه تم عمل مناطق تجريبية بالفيوم خلال الموسمين الزراعيين الماضيين للتحول نحو الرى الحديث، وادت الى نتائج مبشرة وجودة المحصول وتوفير مستلزمات الإنتاج، وأن هناك قانون سيصدر لتنظيم عمل الروابط المائية الفرعية والاعلان عن هيكلها وان تكون لها لجنة لنشر فكر الرى الحديث.

1 (19)

وتابعت أنه يجرى تكثيف العمل فى مشروعات تطوير الرى، وتطبيق أساليب الرى الحديث على مستوى الجمهورية، لتحقيق محاور استراتيجية إدارة الموارد المائية فى مصر 2050، وتطبيق مفهوم المشاركة، واستخدام أساليب رى حديثة، فى ظل محدودية الموارد المائية، وزيادة الطلب على المياه، مشيرة إلى أنه يجرى التوسع فى مشروعات تطوير الرى على مستوى الترع والمساقى والمراوى، لتقديم الدعم الفنى للمزارعين، وتنفيذ حملات توعية، توضح أهمية هذه المشروعات، التى ترفع من قدرة الدولة، لأنها تعطى جودة المنتجات الزراعية، وترشيد استهلاك الطاقة.

 

بدأ اللقاء بحلقة نقاشية حول تطبيق ونشر أفضل الممارسات الإيجابية لترشيد استهلاك المياه بين المزارعين من خلال نقل خبرات استخدام أساليب الرى الحديث. وقد شارك فى الحلقة النقاشية الدكتورة إيمان السيد رئيس قطاع التخطيط وممثلين قطاع التخطيط والإدارة المركزية للتوجيه المائي.

1 (3)

واستمعت الدكتورة إيمان سيد، رئيس قطاع التخطيط بوزارة الموارد المائية والرى، إلى أسئلة المزارعين حول كيفية تطبيق أساليب الرى الحديث ومدى تحقيق الاستفادة المرجوة منه من حيث توفير المياه وزيادة المحصول

 

وحثت على ضرورة ترويج ونشر تجارب الرى الحديث فى نطاق الأراضى الزراعية المجاورة لهذه التجارب حتى يتعرف أكبر قدر من المزارعين على فوائد تلك التجارب ومن ثم تعميمها من خلال روابط مستخدمى المياه خاصة بعد نجاح الفائزين فى مسابقة العام الماضى والعام الجارى فى نشر تجاربهم بمحافظاتهم

1 (5)

وأكدت رئيس قطاع التخطيط، على أهمية ترشيد استهلاك المياه فى ظل التحديات ندرة المياه التى تواجهها الدولة، مطالبةً بضرورة ترشيد استهلاك المياه بكافة القطاعات كأحد أهم محاور الخطة القومية لموارد المياه واستراتيجية الوزارة.

 

ثم شرح "صافى عبد السلام ضو" المزارع الفائز بالمركز الثانى فى المسابقة القومية الثانية لترشيد استهلاك المياه، تجربته حول استخدام الرى بالتنقيط فى زراعة الفواكه (مانجو) بالإضافة إلى زراعة البرسيم والقمح، حيث اعتمد فيها على الجهود الذاتية لزراعة مساحة أكثر من 5 فدان باستخدام الرى الحديث (تنقيط- رش)، وقد أظهرت التجربة نتائج واضحة تمثلت فى توفير المياه بنسبة 50%، وتوفير السماد والعمالة وزيادة المحصول بنسبة 30% لكل منها.

1 (11)

ودارت مناقشات بين "صافى عبد السلام ضو" والمزارعين فى عدد من الموضوعات من بينها مزايا الرى الحديث وتكلفته وكيفية نشر التجارب بالقرى المختلفة والاستفادة من نتائج تطبيق أساليب الرى الحديث.

 

وقال "عبدالسلام ضو"، إن تطبيقه لمنظومة تحديث أنظمه الرى فى مزارعه ساهمت فى توفير50٪ من المياه باستخدام الرى المحورى، وزيادة إنتاجية المحاصيل ورفع جودتها وزيادة الإقبال عليها، موضحا أن المنظومة ساهمت أيضا فى توفير الأسمدة والمبيدات والمياه وتوفير العمالة.

 

وحرصت رئيس قطاع التخطيط على القيام بجولة تفقدية مع المزارعين فى أرض المزارع صافى ضو، وأعربت عن سعادتها بما شاهدته من تطبيق أساليب الرى الحديث، واستخدام المزارع لنظام الرى بالتنقيط فى زراعة محاصيل مختلفة منها المانجو والبرسيم والقمح، ووجهت حديثها إلى المزارعين مؤكدةً أن النتائج المتحققة فى أرض المزارع من استخدام أساليب الرى الحديث من توفير للمياه وزيادة فى المحصول.


1 (2)
 

1 (4)
 

1 (6)
 

1 (7)
 

1 (8)
 

1 (9)
 
 

1 (12)
 

1 (13)
 

1 (14)
 

1 (15)
 

1 (16)
 

1 (17)
 

1 (18)
 

1 (20)
 

1 (21)
 

1 (22)
 
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة