خالد صلاح

"جنايات الطفل" تسدل الستار على أشهر قضية فى 2019.. المحكمة تقرر سجن محمد راجح وآخرين 15 عاماً بتهمة قتل شهيد الشهامة محمود البنا بعد 3 جلسات.. وراجح يجهش بالبكاء عقب نقله فى سيارة الترحيلات.. صور وفيديو

الأحد، 22 ديسمبر 2019 01:25 م
"جنايات الطفل" تسدل الستار على أشهر قضية فى 2019.. المحكمة تقرر سجن محمد راجح وآخرين 15 عاماً بتهمة قتل شهيد الشهامة محمود البنا بعد 3 جلسات.. وراجح يجهش بالبكاء عقب نقله فى سيارة الترحيلات.. صور وفيديو لحظة خروج المنهم محمد راجح عقب الحكم
المنوفية -محمد فتحى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قضت محكمة جنايات الطفل، المنعقدة بمجمع محاكم شبين الكوم برئاسة المستشار باهى حسن، اليوم الأحد، بمعاقبة المتهم محمد راجح 15 عاما، والمتهم الثانى إسلام عواد 15 عاما، والثالث مصطفى محمد 15 عاما، ومعاقبة المتهم إسلام البخ، بالسجن 5 سنوات، فى قضية مقتل محمود البنا.

وشهد محيط مجمع محاكم شبين الكوم بمحافظة المنوفية، حضورًا كثيفًا من مواطنين قبل جلسة الحكم على محمد راجح كما كثفت مديرية أمن المنوفية، تحت إشراف اللواء محمد ناجى مدير الأمن، تشديداتها الأمنية فى محيط مجمع المحاكم.

وكانت محكمة جنايات الطفل بشبين الكوم نظرت 3 جلسات فى ذات القضية استمعت خلالها لدفاع المجنى عليه والمتهمين واطلعت على تقارير الطب الشرعى والتحريات وكافة ملفات الواقعة.

رصد اليوم السابع لحظة خروج المتهمين محمد راجح، إسلام عواد، مصطفى محمد، إسلام البخ، بقتل محمود البنا والمعروف إعلاميا بـ"ضحية الشهامة"، من داخل قاعة المحكمة حتى استقلال سيارات الترحيلات، وذلك عقب الحكم بسجنهم 15 عاماً، حيث أجهش المتهم محمد راجح بالبكاء عقب الحكم وحتى نقله إلى سيارة الترحيلات.

 

حدثت الواقعة فى يوم 9 أكتوبر 2019 بمدينة تلا بمحافظة المنوفية، وشهدت مواقع التواصل الاجتماعى، حملات كبيرة عقب إطلاق "هاشتاج راجح قاتل" والذى قام بتفعيله الملايين من المصريين للمطالبة بإعدام راجح ،كما نظم العشرات من أهالى المدينة وقفات احتجاجية بالمدينة ولم يمر 24 ساعة الا وتم القبض على راجح المتهم الأساسى والثلاثة المشتركين معه فى قتل ضحية الشهامة محمود البنا ولم يمر 3 أيام من الواقعة، وأمر النائب العام المستشار حمادة الصاوى، بإحالة المتهمين إلى المحاكمة الجنائية العاجلة، وأسندت لهم النيابة تهمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، وتم تحديد الجلسة ليوم 20 أكتوبر كأولى الجلسات.

 

الجلسة الأولى
 

وعقدت محكمة جنايات الطفل، بمجمع محاكم شبين الكوم، أولى جلسات المتهم محمد راجح و3 آخرين بتهمة قتل محمود البنا المعروف باسم "شهيد الشهامة"، جلستها يوم 20 أكتوبر، حيث طالب نضال مندور، محامى أسرة محمود البنا المعروف باسم "شهيد الشهامة" بالمنوفية، هيئة المحكمة التصريح له باستخراج شهادات من مصلحة الأحوال المدنية، للتأكّد من سن المتهم محمد راجح، وباقى المتهمين فى قضية قتل نجل موكله محمود البنا، حيث عقدت المحكمة جلستها الأولى سرية بحضور دفاع الطرفين، ووسط إجراءات أمنية مشددة، تلت خلالها النيابة أمر الإحالة، وواجهت المحكمة المتهمين بما هو منسوب إليهم، فأنكروه، وفى نهاية الجلسة قرر الرئيس المحكمة بتأجيل القضية ل 27 أكتوبر 2019.

 

62991-راجح-(1)
 

 

الجلسة الثانية
 

وفى جلسة 27 أكتوبر، عقدت محكمة جنايات الطفل "الأحداث" فى شبين الكوم، ثانى جلسات محاكمة المتهم محمد راجح و3 آخرين، لاتهامهم بقتل المجنى عليه محمود البنا المعروف إعلاميا بـ"شهيد الشهامة" حيث أعلنت واستمعت هيئة المحكمة، إلى شهادة الشهود حول الواقعة، بعدما أثبتت حضورهم، وفق أمر استدعاء لسماع أقوالهم، ومن بينهم العقيد محمد داود مفتش المباحث، الرائد أحمد الشافعى رئيس مباحث مركز تلا، وخمس أشخاص آخرين لسماع أقوالهم فى القضية، وسط حضور محامى المجنى عليه والمتهمين، ووسط حراسات أمنية مشددة، وقدم محامى المتهمين، إلى المحكمة المتهمين الأوراق الرسمية التى تثبت سن المتهمين الأربعة.

وأقرت محكمة جنايات الطفل "الأحداث" بشبين الكوم السن الحقيقى للمتهم محمد راجح و3 متهمين آخرين فى القضية، وقالت المحكمة، إن تاريخ الميلاد الحقيقى لمحمد أشرف راجح هو 11 نوفمبر 2001، وأنه يبلغ من العمر "17 سنة و11 شهرا و6 أيام". ما يثبت أن سن المتهم أقل من 18 عاما وبالتالى فالقضية لا تحول للجنايات وستظل أحداث.

وأصدرت نقابة المحامين بالمنوفية، اليوم الأحد، بيانا حول القضية قالت فيه: "إنه تبين من مراجعة كافة المستندات الخاصة بالمتهم محمد أشرف راجح لدى كافة الجهات الحكومية والخاصة، أن المتهم من مواليد 11 نوفمبر 2001، وبالتالى فإن المتهم لايزال حدثًا، تجرى محاكمته أمام محكمة الطفل طبقًا للمواثيق والمعاهدات الدولية التى تعرف الطفل أنه من لم يبلغ 18 عاما ميلادية، وبناءً عليه فإن الحد الأقصى للعقوبة 15 عامًا، طبقًا للقوانين، وأنه لا صحة لما أشيع حول وجود أخ توأم للمتهم المذكور.

كما أدلى الطبيب الشرعى القائم بأعمال تشريح جثمان المجنى عليه محمود البنا "شهيد الشهامة"، بشهادته أمام محكمة جنايات الطفل، بشبين الكوم، المنعقدة لمحاكمة المتهم محمد راجح وثلاثة آخرين محبوسين لاتهامهم بقتل المجنى عليه، عمداً مع سبق الإصرار والترصد.

وقررت هيئة المحكمة، تأجيل ثانى جلسات محاكمة المتهمين إلى جلسة 17 نوفمبر.

69015-راجح-(2)
 

 

الجلسة الثالثة
 

وفى 27 نوفمبر الماضى، عقدت محكمة جنايات الطفل "الأحداث" فى شبين الكوم، ثالث جلسات محاكمة المتهم محمد راجح و3 آخرين، لاتهامهم بقتل المجنى عليه محمود البنا المعروف إعلاميا بـ"شهيد الشهامة"، وقدم نضال مندور محامى المجنى عليه، خلال الجلسة طعن على عدم دستورية المادة 111 من قانون الطفل لمخالفته مبادئ الشريعة الإسلامية فى المادة 2 وهو القصاص من مواد قانون الطفل، والمتعلقة بتحديد العقوبة واستبدالها كون العقوبة الإعدام أو الأشغال الشاقة واستبدالها بعقوبة مدة لا تتجاوز 15 عاما، وهذا النص غير دستورى لأنه يتعاقد مع المادة 2 من الدستور هى المصدر الرئيسى للقانون المصرى .

حيث أكد نضال مندور محامى المجنى عليه، خلال الجلسة، إنه لا يجوز الطعن على المادة من الدستور والتى تنص على أن الشريعة الإسلامية هى مصدر التشريع الأساسى، وسبقتنا دولة الإمارات فى تعديل المادة 111 من القانون عندنا طبقت القصاص فى أحد الأحكام التى ارتكبها "حدث"، وهناك دول أخرى عدلت العقوبة مثل عقوبة الكبير مثل ألمانيا وانجلترا وروسيا وبلجيكا.

65323-راجح-(3)
 

 

وتقدم مندور، إلى هيئة المحكمة بطلب لمراجعة فيديو القتل للمجنى عليه محمود البنا من قبل المتهمين حتى يأخذ كل منهم جزاءه، لافتاً إلى أنه سيتقدم بالطعن على عدم دستورية مادة من مواد قانون الطفل والغرض من الإحالة للمحكمة الدستورية العليا للفصل فى مدى دستورية هذه المادة والتى سوف يتم الإعلان عنها غدا.

وشهدت الجلسة الثالثة، حضور المستشار مرتضى منصور المحامى وعضو مجلس النواب، للانضمام لهيئة الدفاع عن المجنى عليه، حيث طالب بتوقيع أقصى العقوبة على المتهم الرئيسى محمد راجح لقتله عمداً محمود البنا وذلك استناداً إلى تقرير الطب الشرعى وشهادة الشهود، والفيديو الذى أثبت قيامه بالقتل بالاشتراك مع المتهمين فى القضية.

 

62991-راجح-(1) (1)
 

 

وقررت هيئة المحكمة تأجيل الجلسة إلى 22 ديسمبر القادم للنطق بالحكم، لتقرر هيئة المحكمة فى جلساتها اليوم، بمعاقبة المتهمين محمد أشرف راجح15 عاما، والمتهم الثانى إسلام عواد15 عاما، والثالث مصطفى محمد15 عاما، ومعاقبة المتهم إسلام البخ، بالسجن 5 سنوات، فى قضية مقتل محمود البنا.

وكانت القضية قد بدأت بتلقى اللواء محمد ناجي، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن المنوفية، إخطارًا من اللواء محمد عمارة، مدير المباحث الجنائية بالمنوفية، يفيد استقبال مستشفى تلا المركزى "محمود. ع. أ" طالب بالصف الثالث الثانوي، جثة هامدة إثر طعنات نافذة بالبطن، بالانتقال الفورى والفحص تبين قيام راجح .م 18 عاما بالتعدى عليه بمطواة نتيجة مشادة كلامية حال معاتبته على مغازلة جارتهما، أثناء تواجدهم فى إحدى المقاهى المتواجدة بالمدينة، وتم تحرير محضرا بالواقعة، وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات.

وتمكنت مباحث مركز تلا بمديرية أمن المنوفية، تحت إشراف اللواء محمد عنارة مدير المباحث الجنائية من ضبط ،إسلام .ا،ا متهم رابع فى قضيى قتل محمود البنا شهيد الشهامى والمتهم فيها محمد أشرف راجح المتهم الرئيسى فى قتل محمود البنا والمعروف إعلاميا بضاحية الشهامة ومساعديه كلامن إسلام عواد 17 عاما، مصطفى محمد 17 عاما ومقيمان جميعا بمدينة تلا ، وأكد مصدر أمنى، أن المتهم الرابع حاول مساعدتهم فى الهروب عبر دراجة النارية ، وبمواجهته المتهمين اعترفوا بقيام محمد أشرف راجح بقتل المجنى عليه بسبب خلافات على مغازلة فتاة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة