خالد صلاح

وزيرة الاستثمار تتابع مع شركة تويوتا تسوشو اليابانية تصنيع 240 ألف مينى باص بالغاز الطبيعى

الخميس، 19 ديسمبر 2019 10:15 ص
وزيرة الاستثمار تتابع مع شركة تويوتا تسوشو اليابانية تصنيع 240 ألف مينى باص بالغاز الطبيعى وزيرة الاستثمار مع الوفد اليابانى
كتب عبد الحليم سالم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

سحر نصر: الحكومة تضع أولوية لمشروع إحلال المينى باص بالغاز الطبيعى بدلا من ميكروباص بالسولار من خلال شراكة مع القطاع الخاص مع تعظيم التصنيع المحلى

وفد الشركة: استثماراتنا فى مصر وصلت إلى مليار دولار.. وتصنيع المينى باص بالتعاون مع الهيئة العربية للتصنيع

 

التقت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، بوفد من شركة تويوتا تسوشو اليابانية. 

وبحث الاجتماع، متابعة ما تم الاتفاق عليه خلال لقاءات  الرئيس عبد الفتاح السيسى، والدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، مع شركة تويوتا تسوشو اليابانية خلال الفترة الماضية، حول تصنيع مينى باص تعمل بالغاز الطبيعى بدل الميكروباصات التى تعمل بالسولار.
 
وأكدت الوزيرة، أن الحكومة تضع أولوية لمشروع إحلال الميكروباص الذى يعمل بالسولار ليحل محله مينى باص بالغاز الطبيعى من خلال شراكة مع القطاع الخاص على أن يتم تصنيعهم داخل مصر، من أجل تعزيز الصناعة الوطنية، وتعظيم التصنيع المحلى، مشيرة إلى العديد من الفرص الاستثمارية التى تتيح لشركة تويوتا تسوشو التوسع في أنشطتها فى مصر خاصة في ضوء المشروعات التنموية الكبرى التي تنفذها مصر، مثل مشروع تنمية محور قناة السويس ومشروعات الطاقة الجديدة والمتجددة والبنية الاساسية.
 
وأشاد وفد شركة تويوتا تسوشو، بالحوافز التى يتضمنها قانون الاستثمار، وتعديلاته الأخيرة مما يشجع المستثمرين والشركات العالمية علي ضخ استثمارات جديدة في السوق المصرية أو التوسع في المشروعات القائمة في ظل اعتزام الشركة تصنيع نحو 240 ألف مينى باص يعمل بالغاز الطبيعى بالتعاون مع الهيئة العربية للتصنيع، اضافة إلى تطلع الشركة للاستفادة من الفرص الواعدة التي يتيحها الاقتصاد المصري.
 
وذكر الوفد، أن شركة تويوتا تسوشو الذراع التجاري لمجموعة تويوتا، إحدى أكبر الشركات اليابانية على مستوى العالم، وتبلغ استثمارات الشركة بمصر نحو مليار دولار في قطاعات أبرزها الطاقة والبترول، ووسائل النقل العام، ولها عدة مشروعات في مجال توليد الكهرباء من طاقة الرياح، ومشروعات الحفر والتنقيب عن البترول.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة