خالد صلاح

الأمن اللبنانى يطارد المتظاهرين فى شوارع بيروت ويبعدهم عن مجلس النواب

السبت، 14 ديسمبر 2019 09:50 م
الأمن اللبنانى يطارد المتظاهرين فى شوارع بيروت ويبعدهم عن مجلس النواب مظاهرات لبنان
بيروت /أ ش أ/

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

شهدت شوارع وسط العاصمة اللبنانية بيروت، مساء اليوم السبت، مطاردات واسعة النطاق بين القوى الأمنية والمتظاهرين الذين كانوا قد تجمعوا فى وقت سابق أمام مقر مجلس النواب بساحة النجمة، حيث تراجع المتظاهرون إلى ساحة الشهداء تحت وطأة القنابل المسيلة للدموع التى أطلقتها القوى الأمنية بكثافة شديدة.

وعلت سماء وسط بيروت سحب كثيفة من دخان القنابل المسيلة للدموع الذى أطلق بغزارة فى الشوارع القريبة من مقر المجلس النيابى ووصل إلى ساحات التظاهر الرئيسية، لاسيما ساحة الشهداء، فى ما أعلن الصليب الأحمر اللبنانى عن سقوط 5 مصابين جراء الاشتباكات ونقلهم إلى المستشفيات القريبة بالمنطقة.

وقامت قوات مكافحة الشغب إلى جانب شرطة مجلس النواب، بمطاردة المتظاهرين وفرقت تجمعاتهم عبر إطلاق القنابل المسيلة للدموع فى الشوارع الرئيسية والفرعية، وبالقرب من منطقة أسواق بيروت التجارية، وتقدمت تشكيلات قوات مكافحة الشغب من مبنى جريدة النهار بالقرب من حدود ساحة الشهداء، على نحو تراجع معه المتظاهرون والمحتجون إلى ساحة التظاهر المركزية.

واستمرت عمليات الكر والفر بوتيرة أقل، حيث قامت مجموعات من المتظاهرين بالرد على إطلاق القنابل المسيلة للدموع برشق القوى الأمنية بالحجارة وكذلك استخدام الحواجز الحديدية، وهو الأمر الذى ردت عليه قوات مكافحة الشغب بإطلاق القنابل المسيلة للدموع مجددا.

ودوت صافرات سيارات الإسعاف والصليب الأحمر اللبنانى فى مناطق مختلفة من وسط العاصمة بيروت، حيث قامت فرق المسعفين بإسعاف عدد من الأشخاص الذين أصيبوا باختناقات وأزمات تنفسية جراء الغاز المسيل للدموع، وكذلك الإصابات جراء الاشتباكات وعمليات الكر والفر المستمرة.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة