خالد صلاح

فيديو.. المعارضون الأتراك ينتفضون ضد "أردوغان".. زعيمة حزب تركى معارض: فتح خزائن الدولة لقصره وما ينفقه في أسبوع يكفي بناء مستشفى.. ونائب كردى يهاجم "العدالة والتنمية": لا تصفنا بالإرهابيين والزموا حدودكم

السبت، 09 نوفمبر 2019 12:00 ص
فيديو.. المعارضون الأتراك ينتفضون ضد "أردوغان".. زعيمة حزب تركى معارض: فتح خزائن الدولة لقصره وما ينفقه في أسبوع يكفي بناء مستشفى.. ونائب كردى يهاجم "العدالة والتنمية": لا تصفنا بالإرهابيين والزموا حدودكم أردوغان
كتب أحمد عرفة – محمود العمرى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

انتفض المعارضون الأتراك، ضد السياسة القمعية التى يتبعها الرئيس التركى رجب طيب أردوغان، مطالبين إياه بالتزام حدوده وعدم وصفهم بالإرهابيين، حيث كشفوا أيضا كيف فتح أردوغان خزائن الدولة التركية للقصر الرئاسى ورجاله، وحجم الأموال الباهظة التى ينفقها الرئيس التركى على نفسه.

فى هذا السياق بثت منصات تركية معارضة، فيديو لميرال أكشينار زعيمة حزب الخير التركي المعارض، والملقبة فى تركيا بالمرأة الحديدية، موضحة أن أردوغان فتح خزائن الدولة لقصره وما ينفقه في أسبوع يكفي بناء مستشفى.

وقالت المرأة الحديدية فى تركيا، خلال الفيديو: "إننا نكره تلك النبرة بأنك مسئولٌ عن كل شيء، إن السلطة التي ترى منح زيادة على الراتب للموظفين بمقدار 4% فقط أمرًا مناسبًا، هي نفسها من اتخذت قرارًا في بداية العام بفرض زيادات على الضرائب والرسوم بمقدار 22.5%".

وتابعت ميرال أكشينار: "السيد أردوغان الذي يسحق الموظفين والعمال والمتقاعدين بسبب التضخم، لا يتردد في فتح خزائنه عندما يتعلق الأمر بنفسه، فعندما أصبح رئيسًا للجمهورية في عام 2014، كانت ميزانية الرئاسة تقدر بـــ199 مليون ليرة تركية، لكن هل تعلمون إلى أي مدى ستصل تلك الميزانية بحلول عام 2020 بسبب ذلك النظام العجيب والقصر؟!، 3.1 مليار ليرة تركية".

 

واستطرد: "إن ميزانية القصر اليومية تبلغ حوالي 8.5 مليون ليرة تركية، دعوني أقل لكم إن تكلفة إنشاء مستشفى حكومي مدفوع التكاليف مكون من 300 سرير هي 52 مليون ليرة، بما يعني أن نفقات القصر الأسبوعية فقط يمكنها بناء مستشفى مكون من 300 سرير".

فيما شن هاروهان أولوتش، نائب بحزب الشعوب الديمقراطي الكردي، هجوما عنيفا على الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونواب حزبه، وذلك بسبب اتهاماته المستمرة للأكراد بأنهم إرهابيين، مؤكدا أن هذه الاتهامات افتراءات وأكاذيب.

وقال النائب بحزب الشعوب الديمقراطي الكردي، فى فيديو له بثته منصات تركية: "حضرات رؤساء نواب الأحزاب، ليس لديكم الحق في اتهامنا بأننا إرهابيون، لا نعطيكم الحق في هذا، وسنجعل من يقول علينا إرهابيين يلزم حدوده، أنتم تتحدثون بالأكاذيب والهراءات، ونحن لا نبالي بصياحكم وتهديداتكم، ونحن نكافح هنا من أجل الديمقراطية، ونكافح من أجل الحرية والمساواة، ونكافح من أجل العدالة، ونحن لا نستمع أبدًا إلى أحاديثكم السخيفة، ونحن نحاول هنا أن نخلق مناقشة بناءة، وأنتم تنتقدوننا".

كما بثت منصات تركية معارضة، فيديو حول إقدام الشرطة التركية على اعتقال متظاهرين احتجوا على هدم مركز لتعليم القرآن فى ساحة جامعة بغازي عنتاب.

 

وتضمن الفيديو، تدخل الشرطة لتفرقة المحتجين في وقف الفرقان بالغاز والهراوات، حيث  حيث أراد عدد من المواطنين الأتراك إصدار بيان صحفي في ساحة جامع بغازي عنتاب  احتجاجًا على هدم مركز تعليم القرآن لهم، وتم اعتقال 20 شخصًا، كان بينهم أطفال ونساء وكبار السن.

وفى وقت سابق بثت منصات تركية معارضة، فيديو يتضمن إقدام شرطة أردوغان على سحل مجموعة من النساء التركيات المحجبات الذين نددوا باعتقال شيخ أنصار جماعة الفرقان السلفية فى تركيا.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة