خالد صلاح

زيدان: قلت ما يتمناه مبابى.. وبيل وجيمس لا يعانيان من إصابة

الجمعة، 08 نوفمبر 2019 03:53 م
زيدان: قلت ما يتمناه مبابى.. وبيل وجيمس لا يعانيان من إصابة زيدان
كتب مروان عصام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد الفرنسى زين الدين زيدان المدير الفنى لفريق ريال مدريد أن غياب الثنائى خاميس رودريجيز وجاريث بيل عن المشاركة فى المباريات ليس لأسباب فنية وإنما لأنهما ليسا جاهزين بدنياً.

وتحدث زيدان فى المؤتمر الصحفى الخاص بمواجهة إيبار غدا السبت ضمن منافسات الجولة الـ 13 من عمر مسابقة الدوري الاسباني "الليجا"، قائلا "ما قلته عن مبابى كان ما قاله اللاعب بنفسه وليس زعزعة لاستقرار باريس سان جيرمان ؟ ما قلته هو ان اللاعب يحلم باللعب في ريال مدريد ، وهذا كلامه وليس كلامى".

وتابع زيدان قائلا "إصابة مارسيلو؟ لا أستطيع الحديث عنها، كل ما يمكننى قوله أنها ليست خطيرة، جاريث بيل وجيمس لن يكونا مُتاحان للعب غداً لأنهما لم يتدربا مع بقية اللاعبين اليوم، غياب بيل وجيمس ليس لأسباب فنية، ولا بسبب الاصابة، لكنهما لم يتدربا مع المجموعة، بيل ويجمس غير متوفرين، ما زالوا غير قادرين على التدريب مع الفريق، لا يزال لديهم شيء مفقود "سيكون أمام جيمس رودريجيز وبيل ستة أيام وسنرى ما إذا كانا سيلعبان مع منتخباتهما أم لا، آمل ألا يحدث أى شيء في التوقف الدولى، أن يجتازها جميع اللاعبين بشكل طبيعى دون إصابات".

وواصل المدرب الفرنسى قائلاً، "لقد قلت ببساطة ما قاله مبابي أن حلمه كان ارتداء القميص الأبيض، لقد قلت ذلك ، وسأقول ذلك مرة أخرى، وسأقول ذلك عدة مرات كما أريد وكلما أريد".

وأكمل زيدان قائلاً، "كأس السوبر بالسعودية؟ اتخذ الاتحاد قراراً وعلينا احترام ذلك، نحن نفكر باللعب فقط لا تهمنا الامور الأخرى".

واختتم زيدان قائلاً "يجب علينا الاهتمام باللاعبين الشباب مثل رودريجو أو فينيسيوس، لديهم بيئة جيدة، دوري هو التحدث معهم أحيانًا وخاصة وقت العمل، وهذا أمر مهم عندما تبلغ من العمر 18 عامًا فقط ولديك عمر لتتعلم أكثر، لقد تعلمت الكثير وانا بعمر 34 عامًا وألعب مع ريال مدريد".

يذكر أن ريال مدريد يحتل وصافة ترتيب الدوري الاسباني برصيد 22 نقطة، بفارق الأهداف فقط عن المتصدر برشلونة، بينما يقبع إيبار في المركز الرابع عشر برصيد 15 نقطة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة