خالد صلاح

العدل تكشف حقيقة ما تردد حول فرض رسوم سنوية على عقود الزواج وردها حالة الطلاق

الجمعة، 29 نوفمبر 2019 10:41 ص
العدل تكشف حقيقة ما تردد حول فرض رسوم سنوية على عقود الزواج وردها حالة الطلاق عقد الزواج - ارشيفية
كتبت هند مختار

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
نفت وزارة العدل ما تردد من أنباء حول فرض الحكومة رسوماً تُدفع سنوياً على عقود الزواج، وترد في حالة الطلاق، مُؤكدةً أنه لا صحة  على الإطلاق لفرض أي مبالغ مالية سنوية على الزواج وترد في حالة الطلاق، مُشددةً على حرص الدولة على الحفاظ على كيان الأسرة المصرية، وتدعيم الشباب المقبل على الزواج، وعدم تحميلهم أى أعباء إضافية.
 
وأوضحت فى تقرير رصد الشائعات للمركز الإعلامى للحكومة أنه تم بدء تطبيق نظام وثائق الزواج المؤمنة إلكترونياً، وذلك من خلال مرحلتين:  المرحلة الأولى، والمتمثلة في إصدار نماذج استمارات الزواج المؤمنة، وهي وثائق لا يمكن تزويرها أو تزييفها أو تقليدها وبها علامة مائية؛ وذلك حفاظاً على حقوق كافة أطراف العقد، أما المرحلة الثانية فتتمثل في قيام الأحوال المدنية بربط الوثائق إلكترونياً، حيث يمكن للزوج أو الزوجة التوجه للأحوال المدنية والحصول على نسخ من الوثيقة كشهادات الميلاد
 
 
 
 
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة