خالد صلاح

سفارة مصر ببلجراد تنظم محاضرة لزاهى حواس حول الاكتشافات الأثرية الجديدة

الإثنين، 25 نوفمبر 2019 01:06 م
سفارة مصر ببلجراد تنظم محاضرة لزاهى حواس حول الاكتشافات الأثرية الجديدة زاهى حواس خلال المحاضرة
كتب أحمد جمعة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

نظمت سفارة مصر فى بلجراد زيارة لعالم الآثار الدكتور زاهى حواس إلى صربيا شملت محاضرة حول الاكتشافات الأخيرة للحضارة الفرعونية، وزيارات إلى المتحفين الوطنى والأفريقى ولقاءات مع كبار الدوائر الثقافية.

 

وأبرز سفير مصر لدى صربيا عمرو الجويلى فى كلمته الافتتاحية للمحاضرة وللمؤتمر الصحفى أن الزيارة تأتى فى سياق الحملة التى أطلقتها السفارة المصرية بداية العام المعنونة "المصريات للجميع" الهادفة لتقديم الحضارة المصرية القديمة للمتخصصين وللعامة عبر مختلف القنوات والأدوات، بما فى ذلك المسرح والموسيقى والرسم وورش العمل التفاعلية؛ وهو ما أظهرته المحاضرة الموسعة التى ألقاها الدكتور زاهى حواس بأكبر قاعة محاضرات فى صربيا بحضور تجاوز ألف شخص.

 

حواس امام المقتنيات المصرية بالمعرض
حواس امام المقتنيات المصرية بالمعرض
 
ونوه "الجويلى" إلى الاهتمام الكبير الذى أبدته وسائل الإعلام الصربية بما تناوله عالم الآثار المصرى بشأن الاكتشافات الأثرية الجديدة، وخاصة ما أظهرته الفحوصات عبر تكنولوجيا تحليل الحامض النووى والأشعة المقطعية التى تساعد فى التحقق من شخصية الموميات وأسباب الوفاة، بما فى ذلك لعدد من أشهر الملوك والملكات مثل "توت عنخ آمون" و"نفرتيتى"؛ إضافة إلى أعمال التنقيب التي يجريها في “وادى الملوك”.

وأضاف سفير مصر لدى صربيا، أن زيارة المتحف الوطنى شملت القسم الجديد المخصص للآثار المصرية المتضمن ما يطلق عليها "مومياء بلجراد"، والذى تم افتتاحه رسمياً فى الاحتفال بالعيد القومى المصرى شهر يوليو الماضي، وهو الأول الذى يستضيفه المتحف لأى دولة أجنبيه. وطرح الدكتور زاهى حواس أفكاراً حول تطوير القسم المصرى ليشمل جوانب فنية تعليمية حول علم التحنيط تفيد الزيارات المدرسية. ومن جانبها عبرت مديرة المتحف الوطنى "بويانا بريسكوفيتش" عن تطلعها للتعاون مع وزارة الآثار ومركز ترميم الآثار بالمتحف المصرى الكبير لترميم القناع الجنائزى المتواجد بالمتحف حتى يتسنى إضافته إلى القسم المصري

 
 
حواس فى صورة تذكارية
حواس فى صورة تذكارية
 

وأشار "الجويلى" إلى أن زيارة متحف الفن الأفريقي، الوحيد من نوعه فى البلقان، تناولت المعرض المجمع الأول للمقتنيات المصرية من 11 متحفا بسبعة مدن بأرجاء صربيا. وناقشت الزيارة الترويج لكتاب "تحت الأضواء: مجموعة المقتنيات المصرية فى صربيا" الذى قام المركز القومى للترجمة بتوفير النسخة العربية منه، فى إطار حملة أوسع لتوفير أعمال أكبر علماء المصريات الصرب بقسم الآثار والتاريخ القديم بكلية الفلسفة بجامعة بلجراد من الصربية إلى العربية متابعة لمشاركة مصر كضيف شرف فى معرض بلجراد للكتاب فى أكتوبر الماضي.

 

هذا، وأعربت مديرة المتحف "ماريا ألكسش" عن تطلعها لإتمام مذكرة التعاون المطروحة مع المتحف القومى للحضارة المصرية، تمهيداً لبرنامج أنشطة مشتركة فى العام القادم.

 

 
حواس يتابع إحدى المعروضات
حواس يتابع إحدى المعروضات
 
 
حواس أمام المقتنيات المصرية بالمعرض
حواس أمام المقتنيات المصرية بالمعرض

 

وفى ذات السياق، استضافت سفارة مصر فى بلجراد عشاء عمل على شرف الدكتور زاهى حواس، حضرته كبار الدوائر الثقافية، حيث أعرب مساعد وزير الثقافة والإعلام عن تطلع صربيا لعرض الأوبرا المصرية الإيطالية الجديدة "توت عنخ آمون" التى يعدها الدكتور زاهى حواس، منوهاً بمذكرة التفاهم بين المسرح القومى فى صربيا ودار الأوبرا المصرية، كما اعتبرت نائبة رئيس الجمعية الوطنية لصربيا "دوبرافكا فيليبوبسكى" رئيس جمعية الصداقة البرلمانية مع مصر خلال اللقاء أن الأنشطة الثقافية الجارية هى من أعمدة العلاقات الثنائية بين مصر وصربيا.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة