خالد صلاح

الصحف العالمية اليوم: زيادة دعم الجمهوريين لترامب رغم جلسات العزل.. وثائق تكشف دور بومبيو فى قضية أوكرانيا.. اهتمام باكتشاف سقارة: يعكس أهمية الحيوانات لدى القدماء.. وإقبال غير مسبوق على انتخابات هونج كونج

الأحد، 24 نوفمبر 2019 02:59 م
الصحف العالمية اليوم: زيادة دعم الجمهوريين لترامب رغم جلسات العزل.. وثائق تكشف دور بومبيو فى قضية أوكرانيا.. اهتمام باكتشاف سقارة: يعكس أهمية الحيوانات لدى القدماء.. وإقبال غير مسبوق على انتخابات هونج كونج الصحف العالمية
كتبت ريم عبد الحميد – رباب فتحى - فاطمة شوقى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

 

 

تناولت الصحف العالمية الصادرة اليوم عددا من القضايا الهامة، أبرزها دعم الجمهوريين لترامب، ودور بومبيو في قضية أوكرانيا، واكتشاف أثرى جديد في سقارة بمصر.

الصحف الأمريكية

زيادة دعم الجمهوريين لترامب رغم جلسات العزل

قالت صحيفة واشنطن بوست إنه بعد أسبوعين من جلسات استثنائية معلمة رآها الديمقراطيون أفضل فرصة لهم لتشكيل الرأى العام فى قضية العزل، فإن الرئيس ترامب يزعم أنه لم يتضرر بما تم الكشف عنه من معلومات مضرة بسبب معارضة الجمهوريين الشديدة للإطاحة به من منصبه.

 وحتى الآن، فاقمت الإجراءات التاريخية من الانقسام السياسى. فبعض المشرعين الجمهوريين المعتدلين الذين كان ينظر إليهم من قبل على أنهم أكثر من يمكن أن يختلف مع ترامب وأدانوا سلوكه، ل أشاروا فى الأيام الأخيرة إلى أنهم ربما سيصوتون ضد عزله لأنهم لا يعتقدون أن تصرفات الرئيس تستحق العزل.

 وتتابع واشنطن بوست قائلة إن هذه المرحلة من التحقيق كانت مضرة لترامب بشكل خاص، ببساطة بسبب نمط الحقيقة الذى ظهر، حيث شهد عدد من الموظفين الحكوميين تخت القسم وفى ظل خطر الحنث باليمين، وورطوا ترامب فى مخطط الضغط على أوكرانيا للتأثير على الانتخابات عام 2020.

 لكن العزل ليس بإجراء جنائى أو قانونى، ولكنه سياسى بالأساس، ومع اتجاه التحقيق نحو تصويت محتمل فى مجلس النواب الشهر المقبل، وربما إجراء محاكمة فى مجلس الشيوخ حال إقراره فى النواب، فإن الجمهوريين فى مجلس الشيوخ يقفون بقوة خلف الرئيس حتى لو قدموا دفاعات متبعثرة وفى بعض الأحيان متناقضة عن محالفاته المزعومة.

 وكان ترامب قد قال يوم الجمعة إنه يتطلع لمحاكمة العزل، معربا عن ثقته فى الانتصار. وقال فى تغريدة إنه لم يكن هناك أبدا مثل هذه الوحدة والوحدة داخل الحزب الجمهورى، وأنها موجودة الآن.

 وثائق تكشف تفاصيل دور بومبيو فى قضية أوكرانيا

قالت صحيفة "نيويورك تايمز" إن وثائق وإيملات داخلية لوزارة الخارجية الأمريكية تم الكشف عنها فى وقت متأخر مساء الجمعة، تزيد من تورط وزير الخارجية مايك بومبيو فى حملة دبرها هذا العام الرئيس ترامب ومحاميه الشخصى رودى جوليانى للضغط على أوكرانيا لتحقيق مكاسب سياسية.

 وأوضحت الصحيفة أن الإيميلات تشير إلى أن بومبيو تحدث مرتين على الأقل مع جوليانى فى مارس، بينما كان الأخير يحث أوكرانيا على التحقيقات بشأن خصوم ترامب السياسيين ومحاولة الإطاحة بماريا يوفانوفيتش سفيرة أمريكا فى أوكرانيا التى تحظى بالاحترام، والتى كانت تعزز لجهود مكافحة الفساد فى البلاد. وأمر بومبيو بإبعاد يوفانكوفيش فى الشهر التالى. وكانت المكالمة الأولى بين جوليانى وبومبيو قد تم ترتيبها بتوجيه من مساعد ترامب الشخصى، بحسب الوثائق.

 وتظهر الوثائق أيضا أن الخارجية أرسلت إلى أعضاء من الكونجرس ردا مضللا عمدا بشأن رحيل يافانوفيتش بعدما سألوا عن تعرضها لضغوط. وكجزء من محاولة الإطاحة بها، وشجع جوليانى ومساعديه وسائل الإعلام المحابية للرئيس ترامب على نشر مزاعم غير مؤكدة عن عدم ولاء يافانوفيتش للرئيس.

 وتربط هذه الثائق وشهادتات الشهود أمام لجنة العزل على مدار الأيام الماضية بومبيو بشكل وثيق بجهود ترامب وجوليانى لإقناع الحكومة الأوكرانية بإعلان تحقيق يمكن أن يساعد ترامب سياسيا. وشمل هذا تحقيقات حول عائلة نائب الرئيس السابق جو بايدن ومزاعم أن المسئولين الأوكرانيين عملوا لتقويض حملة ترامب فى عام 2016. وسعى ترامب إلى هذه التحقيقات بينما حجب هو وفريقه 391 مليون دولار من المساعدات العسكرية المهمة لأوكرانيا.

شركات الإنترنت تستعد لمحاربة الـ Deepfake

قالت صحيفة نيويورك تايمز إن شركات الإنترنت تستعد لمحاربة مستقبل تقنية الزيف العميق، حيث ينشئ الباحثون أدوات لإيجاد الفيديوهات المزيفة المعتمدة على استخدام الذكاء الاصطناعى قبل أن يصبح من المستحيل تحديدها، مضيفة أن بعض الخبراء يخشون أنهم يخسرون المعركة.

وأوضحت الصحيفة أن شركة جوجل وظفت قبل عدة أشهر العديد من الممثلين للجلوس على طاولة، والوقوف فى الردهة والسير فى الشارع أثناء التحدث فى كاميرا فيديو.

 ثم قام باحثو الشركة، باستخدام نوع جديد من برمجية الذكاء الصناعى بتبديل وجوه الممثلين. فالأشخاص الذين كانوا يسيرون ظهروا فجأة على الطاولة. بينما من كانوا فى الردهة بدوا وكأنهم فى الشارع. ووضعت وجوه الرجال على أجساد النساء والعكس. وبمرور الوقت ابتكر الباحثون مئات من مقاطع الفيديو التى يندرج تحت ما يطلق عليه الزيف العميق أو Deep fake، وهى فيديوهات مزيفة تستخدم تقنيات عالية بحسيث يصعب اكتشاف زيفها.

ومن خلال تركيب هذه المقاطع التى تم التلاعب بها رقميا، يعتقد علماء جوجل أنهم يتعلمون كيفية اكتشاف الأخطاء الكبيرة، والتى يخشى الباحثون والمشروع أن تصبح طريقة جديدة لنشر المعلومات المضللة فى الفترة التى تسبق الانتخابات الأمريكية المقرر العام المقبل.

حيث أصبح العثور على الأدوات اللازمة لتحديد مواقع الزيف العميق أمرا عاجلا لشركات الإنترنت مثل جوجل. فمن يريد مقطع فيديو مزيف فسيكون من خلال منصات التواصل الاجتماعى على فيس بوك أو يوتيوب المملوكة لجوجل.

الصحف البريطانية

"الجارديان" تبرز اكتشاف سقارة "النادر" : يعكس اهتمام القدماء بالحيوانات

أبرزت صحيفة "الجارديان" البريطانية إعلان السلطات المصرية عن اكتشاف نادر للقطط الكبيرة المحنطة والكوبرا والتماسيح فى منطقة آثار سقارة.

 وقالت إن علماء المصريات يشعرون بسعادة غامرة بهذا الكشف، الذى يضم عشرات القطط المحنطة ، و 75 تمثال خشبي وتماثيل لقطط من البرونز ، وطيور محنطة ، وخنفساء ضخمة محنطة من ثلاثة إلى أربعة أضعاف الحجم الطبيعي.

وأشارت الصحيفة إلى أن المسئولين المصريين يأملون أن يساعد هذا الإعلان في تعزيز صورة البلاد في الخارج ، ويشجع المزيد من السياح على العودة. وقال خالد العناني ، وزير الآثار المصري: "إنه عرض رائع لمصر".

من بين خمسة قطط برية كبيرة محنطة ، تم التعرف على اثنين من أشبال الأسد. سيتم تحليل الثلاثة المتبقية لتحديد أنواعها.

تم العثور على القطط الكبيرة المحنطة بالقرب من بقايا أسد محنط بالغ تم اكتشافه تحت مقبرة سقارة في عام 2004 ، وهي توفر المزيد من المعلومات حول استخدام المصريين القدماء للحيوانات في العبادة.

 

 القاهرة مدينة رائعة مليئة بالألوان والروائح

سلطت صحيفة "الاكسبريس" البريطانية الضوء على أجواء القاهرة الصاخبة فى تقرير أعده جو ميلر وقالت تحت عنوان " اعتناق الجنون في مدينة الفوضى الجميلة" إن العاصمة المصرية تجعلك تعرف أنها موجودة بسماتها المميزة، فكأنها تصرخ فى وجهك لتعلن عن حضورها، فهى مدينة تعج بها الألوان والروائح.

وأكدت الصحيفة أن زيارة القاهرة لا يمكن أن تكون تجربة غير نشيطة، "وهذه الهجمة الحسية هى بالضبط ما يجعل المدينة رائعة جدًا" على حد تعبير ميلر.

ورصد التقرير مشاهد من الشارع المصرى مثل سائقى سيارات الأجرة فى المطار، ورفع الآذان من ألف مئذنة. وقال ميلر إن "القاهرة هي رحلة سفاري للأذنين ، وهي عبارة عن صوت ممتع. حتى فى سكون الليل تقطعه الموسيقى وأبواق القوارب في نهر النيل.

وأوضحت الصحيفة أنه في جميع أنحاء أكبر مدن إفريقيا ، تبذل الأسواق في الشوارع ذات الألوان الزاهية التي لا نهاية لها قصارى جهدها لغزو العيون والخياشيم أيضًا ، مع وصول روائح من عشرات مطابخ الدول إلى الأنف مع النسيم. تتميز القاهرة ، التي تقع عبر البحر المتوسط ​​من أوروبا ، ولديها قدم في إفريقيا والأخرى في الشرق الأوسط ، بسكان - ومزيج من الأذواق - لا مثيل له.

إقبال غير مسبوق من سكان هونج كونج على الانتخابات

قالت صحيفة "الأوبزرفر" البريطانية إن سكان هونج كونج أقبلوا بأعداد غير مسبوقة للإدلاء يأصواتهم فى الانتخابات المحلية التي يعاملها الكثيرون في المدينة على أنها استفتاء بالوكالة على أشهر من الاحتجاجات المناهضة للحكومة.

وامتدت طوابير لمدة ساعة خارج العديد من مراكز الاقتراع وبحلول وقت مبكر من بعد ظهر اليوم صوت أكثر من 1.5 مليون شخص ، وهو ما يتجاوز مجموع الأصوات في انتخابات 2015.

ونقلت الصحيفة عن فيفيان لي، عاملة تأمين في الثلاثينيات من عمرها "إنها المرة الأولى التي أقوم فيها بالتصويت. لقد سجلت نفسي بسبب حركة [الاحتجاج]. وأضافت قائلة "أنا سعيدة لأن الكثير من الناس خرجوا للتصويت ، لأننا نريد أن تسمع أصواتنا. إنها المرة الأولى التي رأيت فيها أشخاصًا في هونج كونج يشاركون سياسيًا بهذه الأعداد ".

وأشارت "الأوبزرفر" إلى أن مجالس المقاطعات هي هيئات بلا نفوذ نسبياً ، مع القليل من الصلاحيات والميزانيات المحدودة وسمعة الفساد. في السنوات الماضية ، شهدت الانتخابات إقبالاً ضعيفاً ، حيث فازت المجموعات المؤيدة والمموّلة جيدًا المؤيدة لبكين بالسيطرة السهلة على جميع المجالس تقريبًا.

لكن بعد اندلاع الاحتجاجات ضد مشروع قانون تسليم المجرمين المثير للجدل في حركة واسعة مؤيدة للديمقراطية والتي هزت المدينة منذ ما يقرب من ستة أشهر ، أصبحت محور اهتمام سياسي مكثف.

الصحافة الإسبانية والإيطالية

رئيس وزراء إيطاليا: لا تكفى السيطرة الذاتية على الإنترنت بل يجب التحكم به

قال رئيس الوزراء الإيطالى جوزيبى كونتى، إن "التنظيم الذاتى لإستخدام الإنترنت لا يكفى، بل يجب السيطرة عليه"، وفقا لوكالة "آكى" الإيطالية.

وفى حديثه بحفل افتتاح السنة الأكاديمية للمدرسة العليا للشرطة، فى روما امس السبت، أكد رئيس الحكومة أنه "يجب التحكم بالشبكة العنكبوتية" ، وذلك “لا عن طريق السيطرة غير المقبولة أو وقف عمل المشغلين أو نشاط الرقابة الأسوأ"، بل "بالطريقة الصحيحة والمسؤولة للقواعد والضمانات، والتى يتحقق من خلالها توازنا مناسبا بين قيمتين الأساسى: الأمن والحرية الشخصية"، حيث "تكون سرية البيانات الشخصية نتيجة طبيعية فى هذا السياق".

وركز رئيس الوزراء بالتفصيل على موضوع الجريمة الإلكترونية وسرقة البيانات”، موضحا كيف يمثلون أنها تمثل تهديدا مستمرا ودائما، يجب الوقاية منه ومحاربته فى الواقع اليومى، وبالتالى فإن حماية البيانات هى  الأساس الذى لا مفر منه للأمن الفردى والجماعى.

ورأى كونتي أنه "إزاء تهديد الأنشطة الإجرامية التى تنتقل عبر الشبكة وتخترق الحدود الوطنية، من الضرورى أن تكون هناك مقاومة بطريقة مقنعة وبتنسيق شبكة أخرى، وهى علاقات التعاون، التى تنشط باسم فعالية النتائج وفوريتها".

رئيس كولومبيا: استمرار نشر الجيش بالشوارع لدعم الشرطة بعد الاحتجاجات العنيفة

قال رئيس كولومبيا، إيفان دوكى، إن "وجود جنود الجيش مستمر فى شوارع العاصمة بوجوتا بشكل خاص وذلك لدعم الشرطة بعد الاحتجاجات العنيفة التى شهدتها البلاد فى الأيام الأخيرة".

وأوضح دوكى للصحفيين بعد اجتماع مع السلطات المحلية والقيادة العسكرية، ومع رئيس بلدية بوجوتا، إنريكى بينالوسا "نحافظ على التنسيق التام ولدينا استمرار فى الدوريات المشتركة بين الشرطة والجيش"، حسبما ذكرت صحيفة "لابانجورديا" الإسبانية.

وأشارت الصحيفة إلى أن الرئيس الكولومبى ناقش كيفية استعادة السيطرة على النظام العام فى أنحاء البلاد، بعد الاحتجاجات العنيفة التى أودت بحياة ثلاثة اشخاص، معربا عن رفضه للعنف.

وأضاف دوكى "نعبر عن الرفض الكامل والمطلق لجميع الكولومبيين للتخريب والإرهاب والنهب الذى يرتكبه البعض فى البلاد لتغيير النظام العام وتوليد القلق والتأثير على حريات المواطنة".

وبدأت الاحتجاجات فى كولومبيا الخميس الماضى، عندما خرج عشرات الآلاف من الناس إلى شوارع البلاد للتعبير عن رفضهم للحكومة.

وشهدت العاصمة بوجوتا، اشتباكات بين الشرطة والمتظاهرين، حيت أطلقت الشرطة قنابل الغاز المسيل للدموع، مما أسفر عن مقتل 3 متظاهرين وإصابة العشرات من المتظاهرين والشرطة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة