خالد صلاح

الصحافة الإسرائيلية اليوم.. الرئيس الإسرائيلى يدعو رئيسا الليكود وحزب جانتس إلى نبذ خلافاتهم الشخصية.. نتنياهو: لن يتولى أى عربى منصب وزير ولو لثانية واحدة.. الطريق مسدود أمام تشكيل حكومة.. والانتخابات فى مارس

الإثنين، 18 نوفمبر 2019 02:30 م
الصحافة الإسرائيلية اليوم.. الرئيس الإسرائيلى يدعو رئيسا الليكود وحزب جانتس إلى نبذ خلافاتهم الشخصية.. نتنياهو: لن يتولى أى عربى منصب وزير ولو لثانية واحدة.. الطريق مسدود أمام تشكيل حكومة.. والانتخابات فى مارس نتنياهو وجانتس
إعداد - هاشم الفخرانى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تصدرت محاولات زعيم تحالف "أزرق- أبيض" بانى جانتس لتشكيل الائتلاف الحكومى الجديدة عناوين الصحف الإسرائيلية الصادرة اليوم الأثنين.

وخاطب الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين، أمس  الأحد، كل من بيني جانتس زعيم تحالف "أزرق- أبيض" ورئيس الوزراء المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو بأن يدعوا خلافاتهم "الشخصية" جانيا، متابعا: "الإسرائيليون لا يريدون المزيد من الانتخابات".

وقال ريفلين إن "الحكومة التي يمكنها الصمود على المستوى السياسي، وتحقق أهدافها، يتم تشكيلها لخدمة مواطني دولة إسرائيل".

 

ويتبادل رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو وخصمه الرئيسي بيني جانتس اللوم وفشل كافة الجهود المبذولة للتوصل إلى اتفاق يقضي بتشكيل حكومة وحدة وطنية بعد الانتخابات المتعثرة.

 

واتهم تحالف "أزرق- أبيض" الليكود بأنه "يستعين بالشعارات للحصول على مزيد من الدعم استعداداً لجر إسرائيل نحو جولة أخرى من الانتخابات بناء على طلب نتانياهو".

 

 وأجرت إسرائيل في 17 سبتمبر انتخاباتها التشريعية الثانية خلال هذا العام بعد فشل نتنياهو في تشكيل ائتلاف حكومي بعد انتخابات أبريل.

 

يديعوت أحرونوت: الطريق مسدود أمام تشكيل حكومة..والانتخابات فى مارس

 

وذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية إن مفاوضات تشكيل الحكومة الإسرائيلية تقترب من الطريق المسدود، عقب عجز بيني جانتس حتى الآن عن الحصول على دعم 61 عضو كنيست.

 

وأوضحت الصحيفة أن مهلة تشكيل الحكومة الممنوحة لجانتس تقترب من نهايتها بعد 4 أيام ، مع بقاء الفجوات كبيرة بين تحالفه وبين حزب "إسرائيل بيتنا" الذي يتزعمه أفيجدور ليبرمان في أعقاب اللقاء الذي جمع الاثنين الخميس الماضى.

 

وفى المقابل عمم حزب الليكود بزعامة بنيامين نتنياهو على نوابه في الكنيست بالتأكيد أمام وسائل الإعلام على خطورة تشكيل جانتس لحكومة ضيقة بدعم من الأحزاب العربية والتى تضم القائمة العربية المشتركة.

 

ويضاف إلى ذلك الخطوة الدراماتيكية بضم نفتالي بينيت للحكومة وتعيينه بمنصب وزير للدفاع لتقطع الطريق على جانتس لتشكيل حكومة ما يعني ازدياد فرص الذهاب نحو انتخابات ثالثة في مارس القادم إذا لم تحدث تغيرات اللحظات الأخيرة.

 

نتنياهو: لن يتولى أى عربى منصب وزير ولو لثانية واحدة

 

شن رئيس الوزراء الإسرائيلى المنتهية ولايته، بنيامين نتنياهو هجوماً حادا على تحالف أزرق- أبيض" بزعامة بانى جانتس الذى ينوى ضم القائمة العربية المشتركة فى حكومته فى حال تشكيله ، مؤكداً أن ضم أى عربى للحكومة هو تهديد لأمن دولة إسرائيل .

 

وقال "نتنياهو" فى مؤتمر عقده مساء أمس ضم اعضاء من كتلة الليكود أن جانتس لا يهمه مصلحة إسرائيل وإنما مصلحته الشخصية وهو أن يكون رئيساً للوزراء  فقط بغض النظر عن أى طريقة حتى ولو على حساب الأمن وهو الخط الأحمر .

 

وأشار "نتنياهو" إلى أنه لا يريد انتخابات ثالثة ، كما أنه يرفض ان يكون هناك وزراء عرب فى الحكومة ، قائلا: "لن يتولى وزير من أصول عربية فى الحكومة ولو لثانية واحدة ".

 

وقال للإسرائيليين : "تخيلوا معى لو أن جانتس رئيس الوزراء وجاءه اتصال هاتفى يفيد بأن هناك هجوم بالصواريخ على إسرائيل هل سوف يستأذن أحمد الطيبى قبل الرد ..هذا هراء يا سادة ..لن يحدث ابداً ..ليس من أجل الليكود ولكن من أجل إسرائيل".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة