خالد صلاح

هيئة الاستعلامات: قمة السيسى-بوتين تشهد توقيع اتفاقيات لرفاهية شعوب إفريقيا

الإثنين، 21 أكتوبر 2019 11:31 ص
هيئة الاستعلامات: قمة السيسى-بوتين تشهد توقيع اتفاقيات لرفاهية شعوب إفريقيا السيسى وبتين - ارشيفية
كتب أمين صالح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكدت هيئة الاستعلامات، أن الزيارة التى سيقوم بها الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى روسيا، تفتح آفاقاً جديدة ذات أهمية كبيرة فى مسيرة العلاقات بين البلدين، وبالتعاون المشترك على الصعيدين الثنائى والإقليمى، سواء فيما يتعلق بقضايا منطقة الشرق الأوسط الساخنة، أو التعاون الروسي مع القارة الأفريقية، حيث تعقد القمة الروسية - الأفريقية التى يرأسها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بالمشاركة مع الرئيس السيسي، الرئيس الحالي للاتحاد الأفريقي.

وقال بيان للهيئة العامة للاستعلامات اليوم الإثنين، أن هذه هى الزيارة الخامسة للرئيس السيسى إلى روسيا منذ زيارته الأولى لها كوزير للدفاع في عام 2014، كما أن هذا هو اللقاء رقم (12) بين الرئيس السيسي وفيلاديمير بوتين خلال هذه الفترة، حيث كان آخر لقاءين بين الرئيسين خلال العام الحالي 2019، في كل من العاصمة الصينية بكين (على هامش حضورهما قمة منتدى الحزام والطريق) فى شهر ابريل الماضي، حيث قال الرئيس الروسي خلال اللقاء: إن علاقات روسيا ومصر تتطور بقوة، ووصف مصر بالشريك الموثوق لبلاده، وأشار بوتين إلى "أن اتفاقية الشراكة الشاملة والتعاون الاستراتيجي الموقعة خلال زيارة الرئيس السيسي إلى روسيا في أكتوبر 2018، تتيح لنا الارتقاء بالعلاقات الثنائية إلى مستوى جديد".

كان اللقاء التالي في شهر يونيو الماضى فى مدينة أوساكا اليابانية خلال مشاركة الزعيمين فى قمة مجموعة الدول العشرين الكبرى، وخلاله قال الرئيس بوتين: نسعى لدفع العلاقات بين روسيا ومصر مؤكداً " أن موسكو تسعى إلى دفع العلاقات مع القاهرة إلى مستوى جديد أكثر تقدماً".

وذكر البيان أنه بالإضافة إلى العلاقات الثنائية، فإن الموضوع الأساسى لزيارة الرئيس السيسي إلى روسيا هو القمة الروسية – الأفريقية، حيث من المقرر أن تشهد القمة التي تجمع قادة الدول الأفريقية وكبرى المنظمات الأفريقية، توقيع العديد من الاتفاقيات التي تساهم في تحسين ورفاهية الشعوب الأفريقية وتحقيق السلام، حيث إن روسيا لديها علاقات وطيدة ومتميزة مع الدول الأفريقية ومن المقرر مناقشة مجموعة واسعة من القضايا الدولية، وبحث سبل تعميق التعاون الروسي الأفريقي في مجالات مختلفة من السياسة إلى الثقافة.

ومن المقرر أيضاً التوقيع على العديد من الاتفاقيات الثنائية ومتعددة الأطراف، كما أن القمة تركز على العديد من القضايا الاقتصادية المهمة ذات الاهتمام المشترك ومنها قطاعات الطاقة والبنية التحتية والتعدين والزراعة وتكنولوجيا المعلومات، كما تسعى روسيا لتعزيز التعاون مع أفريقيا فى مجالات مكافحة الإرهاب والتطرف، وإيجاد الحلول لمشكلات القارة الأفريقية ومكافحة الفقر والأمراض والعمل على التقدم التكنولوجي.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة