خالد صلاح

صور.. أسماء وإسراء أول فتاتين يعملان فى الميكانيكا بالإسكندرية

الأربعاء، 16 أكتوبر 2019 04:38 ص
صور.. أسماء وإسراء أول فتاتين يعملان فى الميكانيكا بالإسكندرية أسماء وإسراء مع والدتهما
الإسكندرية – أسماء على بدر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
 
تخرج دائمًا من محافظة الإسكندرية نماذج للفتيات الأقوياء ذات الإرادة القوية منها نماذج فى كافة المجالات مثل نور الشربينى، التى حققت أرقامًا قياسية فى الاسكواش على مستوى العالم لتفردها بما تحققه ولم يحصل عليه أحد من قبلها، وفى شرق الإسكندرية تحديدا بمنطقة ميامى خرجن فتاتان شقيقتان هما "أسماء وإسراء"، اقتحمن عالم الرجال وتحدا العادات والتقاليد وكافة الأعراف ودرسن فى معهد الدراسات التقنية والمهنية تخصص ميكانيكا السيارات ليعملن فى هذا المجال ويقررا مصيرهما بالتميز والاجتهاد، التقى "اليوم السابع" بأسماء وإسراء ليسردن قصه نجاحهما.
 
 
وتقول إسراء الديب، طالبة فى الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا معهد دراسات تقنية ومهنية مجمع خدمة الصناعة قسم ميكانيكا، إنها قررت التخصص فى مجال الميكانيكا لأنها تحب هذا المجال وقررت أن يكون مهنتها تشجعت مع شقيقتها والتحقها به .
 
وأضافت أنها التحقت بالتدريب فى كبرى شركات صيانة السيارات، منها شركة مرسيدس وبى أم دبليو وأصبحت لديها معرفة كاملة لكافة الأعطال الخاصة بالسيارات، كما تقوم بمساعدة المواطنين فى الشارع فى حالة رؤيتها إلى أحد سيارته بها عطل، فتقوم بمساعدته مع شقيقتها مما ينال إعجاب المواطنين بالشارع.
 
وأشارت إلى أنها تحلم أن يكون لها مركز صيانة مع شقيقتها لكافة أنواع السيارات بأسعار مخفضة عن المراكز الاخرى قائلة "بحلم يكن لينا مركز خاص ونشجع البنات تشتغل معانا مش عيب أننا نشتغل فى مجال الميكانيكا، البنت تقدر تشتغل فى أى مجال طالما بتحبه ومتميزة فيه".
 
وأضافت أنها تقوم بمساعدة أفراد أسرتها من لديه عطل فى سيارته وأصدقائها والمواطنين فى الشارع لمساعدتهم فى إصلاح العطل بعضهم يكون متخوفا ولكن بعد إصلاح العطل يقدم لها الشكر ويشجعها على التميز واستكمال المسيرة .
 
بينما قالت أسماء الدين، أن الميكانيكا ليست على رغبتها فى البداية ولكن كان لديها شغف أن تدرس شيئا مختلفا وحاجة جديدة مميزة لم يسبق لأحد أن يتعلمها، وقررت هى وشقيقتها أن تأخذ مجال الميكانيكا وتعمل به، مؤكدة أنها هى وشقيقتها هما فقط من يدرسان بقسم الميكانيكا وباقى الدفعة من الذكور .
 
وأضافت أنها تلقى تشجيعا كبيرا من أعضاء هيئة التدريس بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والطلاب، ويقومون بترشيحهم فى تدريبات خارجية فى كبرى توكيلات السيارات فى مصر والتدريب داخل مراكز الصيانة الخاص بها وترشيحهن فى مسابقات.
 
وأوضحت أنهما تقدما فى مسابقة مصر للشباب والمهارات وحصلا على شهادات تقدير لتميزهما وحصلا على المركز السابع والثامن، مما نال إعجاب الأساتذة وأعضاء هيئة التدريس بالأكاديمية لتميزهما فى مجال صيانة السيارات عن باقى الطلاب وأن لديهما إصرارا وتحديا للتميز .
 
وقالت إن لديهما حلما يريدن تحقيقه عقب استكمال دراستهم وهو افتتاح مركز صيانة داخل مقر الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا ليكون أول مركز صيانة تدريب فى مرسة تعليمية يشرف عليه الخريجين ويتدرب فيه الطلاب بإمكانيات عالية ويفتح خدمة للجمهور بأسعار مخفضة عن باقى مراكز الصيانة .
 
وأضافت، أنها من الممكن توفير هذه الخدمة لطلاب الأكاديمية وأعضاء هيئة التدريس بإصلاح السيارة وتوصيلها للمكان أو الكلية الخاصة بهم، بالإضافة إلى تدريب الطلاب فهو سيكون مركزا متكاملا .
 
بينما قالت والدة الطالبتين أنها تشجعهما للغاية لاستكمال دراستهما وتساعدهما فى تحقيق حلمهما، مؤكدة أنها لم تعترض على مجال تخصصهما لأنها تشجع الفتيات للعمل على تحقيق حلمهن فى أى مجال، وهما لديهما استعداد كبير للنجاح وتحقيق حلمهما .
 
وأضافت أنها دائما تتعرض معهما لمواقف أثناء رؤيتهما لأى سيارة يوجد بها عطل فى الطريق يجبراها على الوقوف للمساعد فى إصلاح العطل، وهو شىء أسعدها كثيرا خاصة بعد نجاحهما فى إصلاح الأعطال فى السيارات وينالوا إعجاب المواطنين .
 
أسماء وإسراء (1)
 
أسماء وإسراء (2)
 
أسماء وإسراء (3)
 
أسماء وإسراء (4)
 
أسماء وإسراء (5)
 
أسماء وإسراء (6)
 
أسماء وإسراء (7)
 
أسماء وإسراء (8)
 
أسماء وإسراء (9)
 
أسماء وإسراء (10)
 
أسماء وإسراء (11)
 
أسماء وإسراء (12)
 
أسماء وإسراء (13)
 
أسماء وإسراء (14)
 
أسماء وإسراء (15)
 
أسماء وإسراء (16)

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

SAMY ALY

كل التقدير والاحترام لكما

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة