خالد صلاح

ترامب يحول تهديداته لـ"أنقرة" إلى قرارات على أرض الواقع.. وزارة الخزانة تعلن فرض عقوبات على 3 وزراء أتراك.. وتجميد أصول مسئولين فى حكومة أردوغان.. ونائب الرئيس الأمريكى يتوجه لتركيا لبحث الأزمة السورية

الثلاثاء، 15 أكتوبر 2019 12:50 ص
ترامب يحول تهديداته لـ"أنقرة" إلى قرارات على أرض الواقع.. وزارة الخزانة تعلن فرض عقوبات على 3 وزراء أتراك.. وتجميد أصول مسئولين فى حكومة أردوغان.. ونائب الرئيس الأمريكى يتوجه لتركيا لبحث الأزمة السورية ترامب يحبط طموحات أردوغان
كتب أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
وجه مايك بنس، نائب الأمريكى، ووزارة الدفاع الأمريكية، رسائل شديدة اللهجة، إلى تركيا بعد عدوانها الأخير على سوريا، فيما حول الرئيس الأمريكى دونالد ترامب تهديدته إلى أمر واقع وأعلنت وزارة الخزانة الأمريكية فرض عقوبات على 3 وزراء من الحكومة التركية.
 
ونقلت قناة العربية، عبر حسابها الرسمى، فى خبر عاجل، عن نائب الرئيس الأمريكى، مايك بنس، تأكيده أن الرئيس الأمريكى دونالد ترامب تحدث مع القادة الأكراد بشأن الهجوم التركى، مشيرا إلى أن ترامب طلب من أردوغان وضع حد للعملية العسكرية فى سوريا.
 
وقال نائب الرئيس الأمريكى، إنه سيتوجه قريبا إلى تركيا لبحث الملف السوري والعملية العسكرية التى تشنها القوات التركية ضد الشمال السورى.
 
 
 
ذكرت شبكة "سكاى نيوز" الإخبارية فى خبر عاجل، منذ قليل، أن وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبير، قال إن "الناتو" سيعقد اجتماعًا الأسبوع المقبل لاتخاذ إجراءات دبلوماسية واقتصادية ضد تركيا.
 
وأضاف وزير الدفاع الأمريكي أن الهجوم التركى أدى إلى إطلاق سراح مقاتلين محتجزين من تنظيم داعش، مشيرا إلى أن العلاقة الثنائية بين الولايات المتحدة وتركيا تضررت، ومحملا أردوغان المسئولية الكاملة عن أى عودة محتملة لتنظيم داعش.
 
وقال وزير الدفاع الأمريكى ، إن التصرف التركى الأحادى شمال شرق سوريا غير ضرورى ومتهور، موضحا أن التصرفات التركية غير المسؤولة عرضت القوات الأمريكية فى سوريا لأخطار غير مقبولة.
 
ولفت وزير الدفاع الأمريكى، إن الولايات المتحدة الأمريكية ستطلب من حلف الناتو اتخاذ إجراءات ضد تركيا، لافتا إلى أن الهجوم التركي في سوريا قوض المهمة الدولية ضد داعش.
 
 
وذكرت شبكة سكاى نيوز الأمريكية، فى خبر عاجل منذ قليل، أن الرئيس الأمريكى دونالد ترامب وقع عقوبات ضد 3 وزراء في الحكومة التركية، حيث ذكرت وزارة الخزانة الأمريكية أن دونالد ترامب وقع قرار العقوبات على تركيا ويشمل أيضا 3 وزراء.
 
وأوضحت أن قرار العقوبات الأمريكى على تركيا تضمن تجميد أصول مسؤولين أتراك في الولايات المتحدة، لافتة إلى أن العقوبات الأميركية تشمل كل المسؤولين الأتراك عن أفعال أو سياسات تهدد أمن سوريا.
 
وكانت شبكة "سكاى نيوز" الإخبارية عرضت فى نبأ عاجل أن الرئيس الأمريكى دونالد ترامب أكد أنه سوف أصدر قرارات تنفيذية لفرض عقوبات على مسؤولين أتراك رسميين وأى شخص يساهم فى العمليات التركية المزعزعة للاستقرار فى شمال شرق سوريا.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 2

عدد الردود 0

بواسطة:

Professor Sayed Khatab

المحرقه الثالثه 1- الارمن 2-اليهود- 3-الاكراد

امريكا مسؤله مسؤوليه كامله عن هذا الهجوم وهناك صفقه بينها وبين تركيا التي لن تستطيع الدخول الي اراضي سوريا الا بعد ان حصلت علي الضوء الاخضر من ترامب . وكل تصريحات ترامب وادارته لا ترقي الي مستوي الحدث الذي هو اكثر واخطر من دخول صدام حسين الي الكويت. انها المحرقه الثانيه التي تقوم بها العثمانيه الجديده للقضاء علي الاكراد بعد ان قامت العثمانيه القديمه بمحرقه الارمن والعالم يتفرج  

عدد الردود 0

بواسطة:

أبو الشيماء

سياسة اللصوص على المستوى العالمى

قرارت ترامب أصبحت معروفة قبل صدورها وفى أى نزاع عالمى ينظر ترامب الى محفظة الخصوم وقوتهم وينحاز الى الأقوى من الناحية العسكرية ولكن على الجانب الآخر يقتنص جزء من المحفظة المالية للخصم الأقوى باعتباره ليس أقوى من أمريكا وهكذا هى سياسة اللصوص على المستوى العالمى ......... ملخص الموشوع ان هناك بلطجى يفرض اتاوات تحت بند حل المشاكل والنزاعات وفى ذات الوقت يبيع السلاح للطرفين .............. 

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة