خالد صلاح

وائل السمرى

ليس بعد الحضن ذنب

الثلاثاء، 15 يناير 2019 03:00 م

إضافة تعليق
كل القبائل تعوى الآن، اقتلوا المجرمين، كل ما بنا من نزعات مفترسة تتجه الآن نحو هذين الشابين، أنهما ارتكبا واقعة تندى لها كل الجباه، وإن لم يكن لدينا ما يكفى من الجباة لجلبنا جباها من الخارج لتندى معنا، لقد «حضنوا بعض» وليس بعد الحضن ذنب.
 
الواقعة باختصار أن شابين حضنا بعضهما البعض فى جامعة المنصورة، الكل صاح، أنه حرم جامعى، ونحن نعترف ونقر بأنه حرم جامعى، لكنى لا أعرف على وجه الدقة ما الذى نال من هيبة هذا الحرم سوى تصويرنا نحن الكبار بأننا مجرد قطيع يحب الافتراس، بأننا التجسيد الحرفى لمعنى الوصاية، بأننا لا نتمتع بأى قدر من قيم المسؤولية والسماحة وحسن التقدير لنتمكن من وضع المشكلة فى وضعها الصحيح باعتبارها «طيش شباب» لم يقصد إهانة أحد، ولم يقصد النيل من هيبة مؤسسة أو مكان، وإنما قصد أن يعبر عن حبه بالطريقة التى رآها صحيحة أو مؤثرة، فلماذا نسن أسناننا عليهما ولماذا نأتى بكل أسلحتنا لندمر هذين الشابين وهما فى السنة الأولى من دراستهما الجامعية.
 
فى الفقه الإسلامى يوجد ما يسمى «العذر بالجهل»، وقد أقر الطالب بأنه لم يكن يدرك أنه مثل هذه الأفعال تستحق كل هذه العقوبات، وفى الحقيقة أنا لا أعرف لماذا قامت كل هذه الضجة المفتعلة التى لا نريد منها الثأر للأخلاق الحميدة ولا النيل ممن يعتدون على «الحرم الجامعى» وإنما نريد أن نتطهر من كل موبقاتنا عبر التنكيل بهذين الشابين المتحابين، فلو كانا قد ضبطا فى أثناء ارتكاب فعل جنسى فاضح لكانت ردة الفعل مقنعة، أما تصوير مشهد إهداء ورد لحبيبة ثم احتضانها فهو أمر لا يستحق كل هذه الضجة وكل هذه الأزمات التى قد تقضى على مستقبل هذين الشابين وتشوه سمعتهما إلى الأبد.
 
جامعة الأزهر قررت فصل الطالبة برغم أن الواقعة حدثت، بحسب التقارير الصحفية، فى جامعة أخرى! أى أن الأمر لا يتعلق بحرمة الحرم الجامعى، وإنما يتعلق بتفشى مرض الوصاية على الناس، وقال المتحدث باسم رئيس جامعة الأزهر، إن ما فعلته الطالبة يعد «خروجا كاملا عن كافة القيم الأزهرية والمجتمعية والجامعية» برغم أن البنت لم تنضم إلى جماعة إرهابية ولم تقترب من حرمه المصون، والأمر ذاته ينتظر الطالب، فلماذا كل هذا الكره، ولماذا كل هذا الاستئساد على شابين لم يسرقا ولم يقتلا ولم يسيئا إلى أحد؟

إضافة تعليق




التعليقات 9

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد صادق

انت عاوزها سداح مداح

ايه كميه التعاطف الغير مبرر لفعل فاضح فى مكان عام تحت مسمى انه لايقصد حضرتك ماتعرفش المبدا القانونى الذى ينص على ان الجهل بالقانون لايعفى من العقاب كلامك مدخل للرزيله اتقى الله فيما تكتب وانكر المعصيه حتى ولو بقلبك

عدد الردود 0

بواسطة:

Ahmed

الم. يكن. الحضن الحبي. .............. بقلم : نشات. رشدي. منصور.

افضل. مليون. مرة. من. البغضاء. التي. تصل. الي. سفك. الدماء. ... الم. يكن. الحب. افضل. من. اي. علاقة. محرمة. في. الخفاء. ؟. ماذا. عن. حبيب. مصر. الغالي. الذي. كان. يحضن. مصر. كلها. ". من ضمنهم. الجنس اللطيف. في. بالأحضان. يا. بلادي. .. ًهل. تقع. دعوته. من. ضمن. الاعمال. غير. اللائقة التي تستدع الجزاء. القانوني. ..؟ مجرد. نظرة. مضحكة .. أنا. ضد. اي. عقاب. في. تلك. الحال. ... دا. الحب. اجمل. لحن. والتعبير. عنه. ليس بجريمة. .. ًالجريمة. مرة. اخري. هي. المساس بالآخر. المسالم. .. ليتنا. نعرف. معني الحب. الحقيقي. من. منا. لم يحضن. خطيبته. .. قولوا. الحقيقة. ..

عدد الردود 0

بواسطة:

.Dr

انها الوهابية

انها الوهابية التى دخلت الى بلادنا منذ سبعينات القرن الماضى، وأصبح كل واحد قاضى على الآخر بحجج كثيرة ! فى ستينات القرن الماضى : كل أفلام مصر كان بها قبلات، واشهرهم فيلم الفنان /عبد الحليم حافظ مع الفنانة / نادية لطفى، فى فيلم "أبى فوق الشجرة" ! من منا لم يسعده حالة الحب والوجد والاشتياق وحبه لعبد الحليم ونادية لطفى وتمنياتنا لهما بالزواج فى الفيلم طبعا ؟! ان الحب : لهى ملكة وغريزة وضعها الله بداخلنا ....... لقد جعلتوا حياتنا "جافة" بلا حب ولا مشاعر ........ ان أشهر قصص الحب والولع فى أدبنا العربى، نشأت فى الجزيرة العربية، مثل :  قيس وليلى، عنتر وعبلة، وعزة وكثير، وغيرهم. كل واحد يهتم بنفسة وليدع الملك للمالك ...... رؤساء جامعات، وعمداء كليات، واساتذة : بدلا من حل مشاكل المجتمع، انبرى كل منهم للدفاع عن : حرم الحامعة، تقاليد الجامعة، و .... و... الخ وتركوا جوهر الأشياء ! ناس فاضية. وعجبى.

عدد الردود 0

بواسطة:

حسن

اخبار الفحشاء

اقرا تقريبا كل يوم عن اخبار القبض على عصابات تبادل الازواج وعن مجموعات ممارسي الدعارة وعن الاباء الذين يغتصبون بناتهم او زنا المحارم.. حتى يظن المقيم خارج مصر يظن ان مصر تحولت الى ماخور.. ثم يفاجأ ان التلميذة البريئة تعاقب من الجامعة فقط لان زميلها او حبيبها حضنها! والله احزن على مصر بسبب دفن الرؤوس في الرمال

عدد الردود 0

بواسطة:

Ahmed

لماذا التنكيل و الفصل \

عندك حق,لماذا التنكيل و الفصل من الجامعه لشابين متحابيين؟ كان يكفى التحذير اذا لزم الامر وخلصت مش نبهدلهم كده

عدد الردود 0

بواسطة:

اسامه

يعنى لو كانت اتلبنت دى اختك كنت حتقول الكلام ده

😳

عدد الردود 0

بواسطة:

بركة

بعد وصول خفافيش الظلام الى مصر .. انتظروا تحريم تنفس الأكسجين !!!!!!!!!!!!!!

حدث هذا قبل أربعين عاماً بعد سفر المدرسين الى الخليج .. اليوم .. الخليج يتخلص من هذه الثقافة بسرعة مذهلة .. لقد سبقوا مصر في وسطيتها ويسرها وتركونا في الخلف مع السواد والنقاب والتزمت .. والآن .. ينظرون إلينا بدهشة وهم منطلقين بأقصى سرعة قائلين لنا .. ( ما هذا التزمت والتطرف .. أيها المصريون !!!! )

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد كرم

مجرد راى

عارف لماذا ضاعت الاندلس علشان ترك الدين ومعلش لو كانت بنتك كنت عرفت ليه العقوبة كده علشان كل البنات والشباب يعرفوا ان لازم دخلول البيوت من ابوبها 

عدد الردود 0

بواسطة:

يوسف شاكر يوسف

العقاب يكون علي قدر المستطاع بسيط وفعال

يمكن ان يكون عقابا مع التخفيف او ايقاف التنفيذ لكن هذا لايمنع وقوع نوع من الغلط قد يقتديبه جمبع الطلاب وهذا لايسح بيه الحرم ولا اولياء الامور انفسهم وتصبح هذه الاماكن بمعني لايوجد قيود لها المهم لانعطي لها ضجة ولكن العقاب يكون موجود كما شرحنا سابقا

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة