خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

قارىء يشكو من تحويل قطعة أرض لمقلب قمامة بالدقهلية

السبت، 12 يناير 2019 08:18 م
قارىء يشكو من تحويل قطعة أرض لمقلب قمامة بالدقهلية انتشار القمامة بوسط قرية بالدقهلية
كتبت _ أميرة عبد السلام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أرسل القارىء محمد عرفه شكوى لخدمة صحافة المواطن متضررا من تحويل قطعة أرض ملك الوحدة المحلية لقرية طنيخ مركز نبروه بمحافظة الدقهليه إلى مقلب قمامة .

ab4cba77-dfb3-4dd9-b96c-cc262e6ea081
انتشار القمامة بوسط قرية بالدقهلية 

 

و قال القارىء فى رسالته المدعمة بالصور، إن هذا المكان تملكه الوحدة المحلية، وتحيطه القمامة من كل مكا،ن لافتا إلى أن قطعة الأرض تقع فى وسط مكان حيوى، بجواره مجمع حكومى خدمى، والوحدة المحلية، ومكتب بريد و سجل مدنى و قريب من مركز شباب مطور بلا سور يحميه وعمارات سكنيه ومجمع معاهد أزهريه وأكبر مسجد بالقرية، مستنجدا: "انقذونا من هذا الوباء " .

28c0fd46-84e8-454a-b372-f2f159d9bb5a
انتشار القمامة بوسط قرية بالدقهلية 

 

f53220c0-b5f7-4f8b-9097-c107bdec59b1
انتشار القمامة بوسط قرية بالدقهلية 

شاركونا فى تحرير المواد الصحفية بإرسال الصور والفيديوهات والأخبار الموثقة لنشرها بالموقع والجريدة المطبوعة، عبر خدمة "واتس آب اليوم السابع" برقم 01280003799، أو عبر البريد الإلكترونى send@youm7.com، أو عبر رسائل "فيس بوك"، على أن تُنْشَر الأخبار المُصَوَّرَة والفيديوهات باسم القُرّاء .

كما تتيح الخدمة الجديدة "شكوتك يصوتك" إمكانية أن يطلب القراء من فريق "اليوم السابع" تغطية حدث أو التحقيق فى مشكلة تصادف أحد القراء أو قضية تهم قطاع من المواطنين أو للكشف عن نقص فى الخدمات، أو نشر شكوى أو استغاثة، أو تصحيح خبر او معلومة على الموقع، أو إرسال فيديوهات أو صور لحدث تواجدتم فيه وسيتم نشرها باسمكم على اليوم السابع.

ويجدد "اليوم السابع" دعوته لقرائه الأعزاء، للمشاركة بشكواهم ومشاكلهم، من خلال تطبيق الواتس آب، على رقم 01280003799، خدمة "شكوتك بصوتك" لتسجيل شكاوى المواطنين بالصوت والصورة ويتواصل محررو "اليوم السابع"، مع القراء مباشرة فى أماكن متفرقة بالقاهرة والمحافظات، من كل أسبوع، للاستماع إلى شكواهم وتسجيلها لنشرها على الموقع الإلكترونى.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة