خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

الخطوط الجوية البريطانية تعتزم دفع تعويضات لعملائها بسبب قرصنة بياناتهم

الجمعة، 07 سبتمبر 2018 11:51 ص
 الخطوط الجوية البريطانية تعتزم دفع تعويضات لعملائها بسبب قرصنة بياناتهم الخطوط الجوية البريطانية
(أ ف ب) ـ (أ ش أ)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أعلنت الخطوط الجوية البريطانية "بريتيش ايرويز" الجمعة أنها ستدفع تعويضات لزبائن تمت سرقة بياناتهم فى عملية قرصنة الكترونية "معقدة" و"خبيثة" تعرضت لها الشركة.

وكشفت الشركة العملاقة ليل الخميس الجمعة عن سرقة التفاصيل المالية والشخصية للزبائن الذين قاموا بحجوزات على موقعها الالكترونى وتطبيق الهواتف الجوّالة بين 21 أغسطس و05 سبتمبر.

وصرح المدير التنفيذى ببشركة اليكس كروز لهيئة الإذاعة البريطانية (بى بى سي) "نحن ملتزمون 100 بالمئة بالتعويض لهم". وأضاف "سنعوضهم عن أى مصاعب مالية قد يكونوا تعرضوا لها".

وأطلقت الشركة تحقيقا عاجلا فى الاختراق المعلوماتى الذى تعرضت له وشمل 380 ألف بطاقة مصرفية. وتتضمن البيانات المسروقة أسماء الزبائن وعناوينهم البريدية وبريدهم الالكترونى وبيانات بطاقات الائتمان.

ولم يشمل الاختراق الذى استمر 15 يوما قبل أن تتم السيطرة عليه حاليا، تفاصيل رحلات السفر او جوازات السفر.

من جهتهم أعرب المئات من عملاء الخطوط الجوية البريطانية "بريتش إير وايز" عن غضبهم الشديد إزاء اجبارهم على إلغاء بطاقاتهم الإئتمانية بعد عملية قرصنة واسعة تعرض لها موقع الشركة، ووصفها رئيس الشركة بأنها "أسوأ عملية اختراق منذ 20 عاما".

وتمكن القراصنة من سرقة البيانات من البطاقات المصرفية لحوالى 380 ألف عميل لشركة الخطوط الجوية البريطانية، التى تتخذ من المملكة المتحدة مقرا لها، من خلال موقع الشركة على شبكة الإنترنت والتطبيق المحمول.

وقالت الشركة إنها تحقق فى الانتهاك الواسع "كمسألة ملحة"، فى حين أن الوكالة الوطنية لمكافحة الجريمة والمركز الوطنى للأمن الإلكترونى تقوم أيضا بتقييم الاختراق.

وهرع العملاء القلقون إلى وسائل التواصل الاجتماعى وخطوط المساعدة بعد أن حثت شركة الطيران أى شخص يشتبه فى أنهم قد يكونوا قد تأثروا بالاتصال بمصرفهم أو مزود بطاقة الائتمان الخاصة بهم.

وكشفت البنوك عن أنها تلقت سيلا من المكالمات الهاتفية للعملاء الذين يطالبون بإلغاء بطاقاتهم الإئتمانية، وإعادة إصدارها نتيجة لذلك.

وبموجب قواعد حماية البيانات الجديدة، اضطرت شركة الطيران إلى إصدار إخطار خرق فى غضون 72 ساعة من الكشف عنها.

وتجرى مجموعة الخطوط الجوية الدولية، وهى الشركة الأم للخطوط الجوية البريطانية، تحقيق عاجل فى الحادث.

وقالت الشركة مساء أمس الخميس "تقوم شركة الخطوط الجوية البريطانية بالتحقيق، على سبيل الاستعجال، فى سرقة بيانات العملاء من موقعها على الإنترنت، وتطبيق الهاتف المحمول الخاص بالشركة. لم تتضمن البيانات المسروقة تفاصيل السفر أو جواز السفر." مؤكدة أنه تم تم حل الخرق الأمنى وعاد الموقع للعمل بشكل طبيعى.

 

 

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة