خالد صلاح

قصة رسام وخطاط يحلم بنقابة لحمايتهم..طلعت هيبة:لا أحد يحمينا أوقات المرض

الثلاثاء، 04 سبتمبر 2018 02:00 ص
قصة رسام وخطاط يحلم بنقابة لحمايتهم..طلعت هيبة:لا أحد يحمينا أوقات المرض الرسام طلعت هيبة
المنوفية - محمود شاكر
إضافة تعليق

مجموعة من الأقلام والفرش وعلب الألوان، ولوحات ورقية أو حوائط أو ألواح أبلاكاش، جميعها تمثل معادلة تنتج فى النهاية رزق الرسام أو الخطاط، فى مهنه قاربت على الإندثار لعدم وجود نقابة أو طائفة تحميها وتطور من إمكانياتها

وإلتقى "اليوم السابع" مع أحد المتميزين بهذه المهن، والتى امتهنها منذ أكثر من 18 عاما، لتكون هى مصدر الرزق الوحيد له ولإسرتة البسيطة التى يسعى من خلالها إلى مواجهة عناء الحياة

 

ويروى طلعت هيبة صاحب التسعة وأربعون عاما، والمقيم بقرية سبك الأحد التابعة لمركز أشمون بمحافظة المنوفية، أنه يعمل رساما وخطاط منذ ما يقرب من 18عاما، وتزوج وأنجب ثلاثة من البنات وولد، لافتا إلى أنه لاحظ موهبته مع البدايات للدراسة فى المرحلة الإعدادية، وبدأ يطور من نفسه، وخامات الاستخدام، إلى أن إلتحق بدبلوم الخطوط العربية، والتى ساعدته كثيرا فى تنمية موهبته

 

وأضاف هيبة، أن الموهبة تولد ويتم تنميتها، وأنه دون أن يتم ذلك تنتهى ولا يمكننا أى استغلال لها، مؤكدا أنها تعتبر المهنة الوحيدة التى تحتاج إلى منبر يحميها، وخاصة أن العاملين بها هم مجموعة اعتمدوا على ما لديهم من موهبة ونموها ثم سعوا إلى تطويرها

 

وأكد هيبة، أنه لا يوجد أى اهتمام بالرسامين أو الخطاطين، وأنه يتمنى أن يحقق بها التقدم للنهوض بها، مشيرا إلى أن هناك من هم أفضل فى الخبرة والتعليم والذين يقع على عاتقها مسئولية النهوض بتلك المهنة، مؤكدا على أن أى شىء يحتاج إلى منبر يحافظ علية ويتكلم من خلاله.

 

وأشار هيبة إلى أنه يعمل فى أى وقت وتحت أى ظروف، ومهما كانت الأمور صعبة، مؤكداً أن العمل فى أى وقت حتى فى حالات المرض لأنه لا بديل عنه، وخاصة أنه يكون له مواسم معينه، مثلا مع بدء المدارس أو الانتخابات أو غيرها من المواسم للعمل

 

وأضاف هيبة إلى أن العمل يتم من خلال عدد من الأدوات منها الأقلام والفرش ومن الممكن أن نستخدم البوص، لافتا إلى استخدام عدد من الخامات والألوان المختلفة، والتى تساعد على الكتابة، وأن هامش الربح أصبح قليلا بشكل كبير وخاصة بعد ارتفاع الأسعار بشكل لافت مما أدى إلى تقليل العمل وانخافضة بشكل كبير، مؤكدا أن العمل الذى كان يتكلف 1000 جنية أصبح الآن يتزايد عن 2500 جنية وهو ما خفض المطلوب وقلل عائدنا بشكل كبير

 

وأكد هيبة أن المهنة فى حاجة إلى إنشاء نقابة تحميها وتحافظ عليها وتسعى إلى تنميتها، وأن يكون هناك اهتمام بالمواهب بالمدارس المختلفة وان يتم اكتشافها وتنميتها حتى يكونوا بداية للتنمية والنهوض بالمهنة

 

الرسام طلعت هيبة  (1)
الرسام طلعت هيبة (1)

 

الرسام طلعت هيبة  (2)
الرسام طلعت هيبة (2)

 

الرسام طلعت هيبة  (3)
الرسام طلعت هيبة (3)

 

الرسام طلعت هيبة  (4)
الرسام طلعت هيبة (4)

 

الرسام طلعت هيبة  (5)
الرسام طلعت هيبة (5)

 

الرسام طلعت هيبة  (6)
الرسام طلعت هيبة (6)

 

الرسام طلعت هيبة  (7)
الرسام طلعت هيبة (7)

 

الرسام طلعت هيبة  (8)
الرسام طلعت هيبة (8)

 

الرسام طلعت هيبة  (9)
الرسام طلعت هيبة (9)

 

الرسام طلعت هيبة  (10)
الرسام طلعت هيبة (10)

 

الرسام طلعت هيبة  (11)
الرسام طلعت هيبة (11)

 

الرسام طلعت هيبة  (12)
الرسام طلعت هيبة (12)

 

الرسام طلعت هيبة  (13)
الرسام طلعت هيبة (13)

 

الرسام طلعت هيبة  (14)
الرسام طلعت هيبة (14)

 

الرسام طلعت هيبة  (15)
الرسام طلعت هيبة (15)

 

الرسام طلعت هيبة  (16)
الرسام طلعت هيبة (16)

 

الرسام طلعت هيبة  (17)
الرسام طلعت هيبة (17)

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة