خالد صلاح

مدينة سفنكس الجديدة أحدث مدن الجيل الرابع على طريق الإسكندرية الصحراوى.. الانتهاء من أعمال الرفع المساحى للمدينة الجديدة نهاية الشهر الجارى.. والبدء فى إعداد المخطط العام بأكبر المكاتب الاستشارية قريبا

الخميس، 13 سبتمبر 2018 12:00 ص
مدينة سفنكس الجديدة أحدث مدن الجيل الرابع على طريق الإسكندرية الصحراوى.. الانتهاء من أعمال الرفع المساحى للمدينة الجديدة نهاية الشهر الجارى.. والبدء فى إعداد المخطط العام بأكبر المكاتب الاستشارية قريبا مدن الجيل الرابع المصرية
كتب أحمد حسن
إضافة تعليق

يبدو أن الحكومة الحالية قررت إعلاء مصر خالية من المناطق العشوائية، وتحقيق معدل التنمية المطلوب من استراتيجية 2030 ، من القضاء على المناطق العشوائية وزيادة نسبة المساحة العمرانية لـ12% ، وهو ما يظهر بشكل واضح من خلال التوسع فى إنشاء المدن الجديدة تحت مسمى مدن الجيل الرابع.

 

32 ألف فدان مساحة مدينة سفنكس الجديدة

 

مدينة سنفكس إحدى مدن الجيل الرابع التى صدر قرار من رئاسة الجمهورية بإنشائها على مساحة 32 ألف فدان، وتتمتع بطول واجهة المدينة على الطريق الصحراوى، وهو ما يعطى ليها ميزة نسبية تساهم فى زيادة عملية تنميتها بشكل أكبر.

 

المهندس نورالدين إسماعيل، رئيس جهاز تنمية مدينة سفنكس الجديدة، أكد أن المدينة تطل مباشرة على طريق القاهرة الإسكندرية الصحراوى على مساحة 31953 فدانا، وسيتم بنائها على الأراضى المُعاد تخصيصها، بعد مدخل مدينة الشيخ زايد، بكيلو مترات معدودة.

 

الانتهاء من أعمال الرفع المساحى لمدينة سفنكس الجديدة نهاية الشهر الجارى

وأوضح أنه جار حاليا أعمال الرفع المساحى للمدينة الجديدة، حيث تم توقيع بروتوكول مع هيئة المساحة، ومن المقرر الانتهاء من أعمال الرفع للمدينة الجديدة نهاية الشهر الجارى.

وأشار إلى أنه سيتم ضم مساحة جديدة للمدينة الجددية وجارى حاليا إعداد الدراسات الخاصة بها، مؤكدا أنه سيتم فى إعداد المخطط العام للمدينة عقب الانتهاء من أعمال الرفع المساحى مباشرة.

وبما يتعلق بالآليات الخاصة بتقنين أوضاع مالكى الأراضى وخاصة فى منطقة السليمانية، أكد أنه سيتم فتح باب تلقى الأوراق والمستندات الدالة على ملكية هؤلاء لهذه الأراضى، ثم تأتى الخطوة الثانية والتى تتمثل طرح بدائل لمالكى الأراضى من اجل تقنين الأوضاع وتحويل النشاط من زراعى لسكنى.

 

وتابع المهندس نور الدين إسماعيل، أن البدائل التى سيتم طرحها على مالكى الأراضى تتمثل فى التنازل عن نصف المساحة الأرض مقابل توصيل المرافق وتغير النشاط من زراعى لسكنى، أو سداد نقدى لقيمة توصيل المرافق وتحويل النشاط.

وأكد أنه سيتم إنشاء المدينة على الطرز المعمارية العالمية، على أن تضم أنشطة سكنية وتجارية، كما أنها سترتبط بمطار سفنكس الدولى، المزمع افتتاحه الفترة الحالية، مشيرا إلى أنه سيتم تقسيم المدينة لعدة مراحل لسهولة عملية التنمية.

 

مطار سفنكس سيضيف للمدينة ميزة نوعية تجعلها واجهة للمدن المجاورة

وأكد أن المطار سنفكس الجديد يعطى للمدينة ميزة إضافية، فالهدف من إنشاء المطار هو تخفيف الضغط من على مطار القاهرة، وخدمة مدن أكتوبر وأكتوبر الجديدة، وحدائق أكتوبر والشيخ زايد، مما يجعل المدينة واجهة لسكان هذه المدن، بالإضافة إلى أنه من المقرر أن يساهم فى تنشيط السياحة بمنطقة الأهرامات والمناطق السياحية والأثرية ، باستقبال رحلات الشارتر التى لا تستطيع الهبوط فى مطار القاهرة الدولى.

 بدأ تنفيذ المطار فى 2017 بالتعاون بين القوات المسلحة والشركة المصرية للاستثمارات، وتقدر مساحة المبانى الإجمالية له بنحو 26 ألف متر، وتكلفة إنشائه حوالى 300 مليون جنيه، يخدم مدن 6 أكتوبر والشيخ زايد ومحافظات الفيوم وبنى سويف والمنيا، ويقع بالقرب من المتحف المصرى الكبير ومنطقة الهرم، يتكون من صالة رئيسية وأخرى للوصول وصالة لكبار الزوار ومكاتب إدارية، وبرج مراقبة جوية و24 مبنى خدميا.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة