خالد صلاح

دخول سفينة الحاويات العملاقة CMA CGM URUGUAY لأول مرة بميناء غرب بورسعيد

الأربعاء، 12 سبتمبر 2018 01:32 م
دخول سفينة الحاويات العملاقة CMA CGM URUGUAY لأول مرة بميناء غرب بورسعيد الفريق مهاب مميش
الإسماعيلية – جمال حراجى – السيد فلاح
إضافة تعليق

أعلن الفريق مُهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس، رئيس الهيئة العامة الاقتصادية لمنطقة القناة، اليوم الأربعاء، تدشين خدمة جديدة للتحالف الملاحى OCEAN ALLIANCE بميناء غرب بورسعيد ، بدخول سفينة الحاويات العملاقة CMA CGM URUGUAY لأول مرة للميناء فى رحلتها القادمة من تركيا والمتجهة إلى جدة بعد نجاح جهود تطويرالميناء وتعميق دوائر الدوران حتى 16.5 متر.

وأوضح الفريق مميش، أن التحالف الملاحى يضم عدة خطوط ملاحية وهى (ِ CMA CGM – COSCO – OOCL – APL - EVERGREEN ) وتشمل الخدمة الجديدة 10 سفن، من المقرر قيامها بـ 55 رحلة سنوية بواقع خمس رحلات شهرياً، بإجمالى حجم تداول متوقع 80 ألف حاوية مكافئة سنويا.

وشدد رئيس الهيئة على نجاح جهود الهيئة فى تطوير ميناء غرب بورسعيد، من أجل رفع كفاءة الميناء وزيادة قدرتها على استقبال الأجيال الجديدة من السفن العملاقة ذات الغواطس الكبيرة بعد الانتهاء من زيادة غاطس الميناء، وتعميق دوائر الدوران والوصول بها إلى عمق 16.5 متراً، مشيراً فى هذا الصدد إلى انتهاء أعمال تعميق دوائر الدوران بالميناء فى شهر أغسطس الماضى، بإجمالى حجم تكريك بلغ 1.4 مليون متر مكعب بواسطة كراكات هيئة قناة السويس وهى الكراكة بركات والكراكة محمود يونس والكراكة مكة.

وأضاف  مميش، أن تشغيل الخدمة الجديدة يعد استكمالاً لنجاح المفاوضات مع التحالف الملاحى، والتى أثمرت فى العام الماضى عن دخول خدمتين لمجموعة من سفن الحاويات التابعة للتحالف، وهو ما يُعد بداية انطلاق جديدة لهذا الميناء العريق، ونجاح جديد ينضم لسلسلة نجاحات تطوير موانئ منطقة القناة وفتح قنوات جديدة للتواصل مع العملاء وجذب تحالفات وخطوط ملاحية جديدة للمنطقة، وتتبع سفينة الحاويات CMA CGM URUGUAY الخط الملاحى CMA CGM ، ويبلغ طول السفينة 300 متر، وعرضها 48 متر، فيما يبلغ غاطسها 16 متر، وتصل حمولتها الكلية إلى 120 ألف طن.

 

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة