خالد صلاح

غرفة الصناعات الهندسية تكلف شركات مصرية بمراجعة مواصفات الثلاجات التركية

الثلاثاء، 11 سبتمبر 2018 05:10 م
غرفة الصناعات الهندسية تكلف شركات مصرية بمراجعة مواصفات الثلاجات التركية جانب من الاجتماع
كتبت – منى ضياء
إضافة تعليق

قال حسن مبروك رئيس شعبة الأجهزة الكهربائية بغرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات، أن الغرفة كلفت شركتين مصريتين بدراسة مواصفات الثلاجات والديب فريزر التركية الصنع، لأن السعة المكتوبة على منتجاتهم غير حقيقية وهو ما تسعى الدراسة لإثباته.

 

وأكد مبروك، فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، إلى أن منتجى الثلاجات والديب فريز فى مصر هم الأكثر تضررا من الواردات التركية التى تدخل معفاة من الجمارك طبقا لاتفاقية التجارة الحرة بين مصر وتركيا، حيث تم اكتشاف أن السعات التى تكتبها المصانع التركية على أجهزة الثلاجات والديب فريزر أقل من السعة الحقيقية، وهو ما تم تكليف الشركتين بدراستهما للتأكد من مصابقة المنتجات التركية للمواصفات.

 

ووقعت مصر وتركيا اتفاقية ثنائية للتجارة الحرة عام 2005، وتقضى بإقامة منطقة تجارة حرة بين البلدين خلال فترة انتقالية لا تتجاوز 12 عاما من دخولها حيز النفاذ، بهدف زيادة التعاون الاقتصادى بين البلدين وإزالة المعوقات والقيود الخاصة بتجارة السلع بما فيها السلع الزراعية، طبقا لنصل الاتفاقية.

 

ودخلت الاتفاقية حيز النفاذ عام 2007، وبمقتضاها تنخفض الضريبة الجمركية على الواردات التركية تدريجيا حتى وصلت إلى صفر العام الجارى، وتعانى شركات صناعة الأجهزة الكهربائية والأدوات المنزلية من إغراق البضائع التركية للسوق المصرية بأسعار أقل نتيجة ارتفاع تكلفة الصناعة فى مصر، وزاد من حدة المشكلة الهبوط الحاد فى الليرة التركية بسبب الأزمة الاقتصادية التى تمر بها تركيا، وهو ما يعنى انخفاض سعر بيع منتجاتهم، فى الوقت الذى يبحث فيه المستهلك المصرى عن السعر الأرخص.

 

وطالب عدد من القطاعات الصناعية مثل الأجهزة الكهربائية والأدوات المنزلية والأخشاب والمفروشات، من الحكومة إعادة النظر فى اتفاقية التجارة الحرة مع تركيا، ولكن يبدو أنه من الصعب تنفيذ هذا الأمر لأنها اتفاقية خارجية، وهذا السبب هو ما جعل منتجو الأجهزة الكهربائية يبحثون عن طرق أخرى لكبح جماح سيطرة المنتجات التركية على السوق، من خلال إثبات أنها غير مطابقة للمواصفات، بحسب ما اكده رئيس شعبة الأجهزة الكهربائية، مؤكدا أنه بمجرد انتهاء الدراسة سيتم دعوة وزارة التجارة للاجتماع باتحاد الصناعات ومناقشة الموضوع.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة