خالد صلاح

بعد إطلاق مبادرة "أسبوع فى حب الوطن"..

"حماية المستهلك" يطلق اليوم مبادرة "اليوم المفتوح" لمواصلة حل مشاكل المواطنين

الإثنين، 10 سبتمبر 2018 04:00 ص
"حماية المستهلك" يطلق اليوم مبادرة "اليوم المفتوح" لمواصلة حل مشاكل المواطنين اللواء دكتور راضى عبد المعطى رئيس جهاز حماية المستهلك
كتب مدحت وهبة
إضافة تعليق

يطلق جهاز حماية المستهلك، اليوم الاثنين، مبادرة جديدة تحت عنوان "اليوم المفتوح"، وهو تخصيص يوم الاثنين من الأسبوع الثانى كل شهر، وبحضور مسئولى الشركات والجهات المعنية للعمل على حل جميع المشاكل الواردة للجهاز، فى حضور ممثلى الشركات بالتوازى مع حل الشكاوى بشكل يومى، وفى حالة عدم الاستجابة يتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة تجاه المخالفين والممتنعين من الشركات عن حل الشكاوى، طالما أن للمواطن حق، وأنه سيتم البدء فى تنفيذ المبادرة اعتبارًا من يوم الاثنين المقبل بمقر الجهاز بالقرية الذكية.

 

وكان اللواء دكتور راضى عبد المعطى رئيس جهاز حماية المستهلك، قد أكد أن اطلاق مبادرة "اليوم المفتوح" جاءت بعد نجاح مبادرة "أسبوع فى حب الوطن"، والتى لاقت قبولاً كبيرًا من الشركات المشكو فى حقها، حيث تعاون الجميع من أجل حل شكاوى المواطنين، لافتًا إلى أن الهدف من المبادرة الجديدة هو استمرار العمل من أجل خدمة المواطنين مع وجود آليات غير تقليدية، تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية، وتأكيدًا على البرنامج الذى طرحته الحكومة بضرورة وجود حلول غير تقليدية لحل مشاكل المواطنين. 

 

يأتى ذلك فى الوقت الذى كلف فيه الدكتور على المصيلحى وزير التموين والتجارة الداخلية، جهاز حماية المستهلك بسرعة حل مشاكل المواطنين وإيجاد طرق غير تقليدية للحفاظ على حقوق المستهلك بالتوازى مع تكثيف الحملات الرقابية على الأسواق والتنسيق مع الجهات المعنية لضمان توافر السلع طوال الوقت وفى مختلف المناطق، تنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسة بتوفير السلع للمواطنين أولاً بأول، مطالبًا بتقييم الشركات التى تقدم خدمة للمواطنين لمعرفة مدى تجاوبها لحل مشاكل العملاء، وكذلك العمل على تذليل أى عقبات تواجههم.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة