خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

خريطة لـ ناسا تكشف عن حرائق الغابات والعواصف الاستوائية حول العالم

الثلاثاء، 28 أغسطس 2018 10:00 م
خريطة لـ ناسا تكشف عن حرائق الغابات والعواصف الاستوائية حول العالم الخريطة
كتبت زينب عبد المنعم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشفت خريطة جديدة لوكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) عن ملايين الجسيمات غير المرئية التى تحوم فى السماء، والتى توضح كل شيء بدءا من الغبار وأملاح البحر، وصولا إلى الدخان الناتج عن حرائق الغابات المشتعلة فى الولايات المتحدة وكندا.                       

ووفقا لموقع "ديلى ميل" البريطانى، تجمع الخريطة بين البيانات من الأقمار الصناعية وأجهزة الاستشعار على الأرض، مما يساعد على الكشف عن الموقع الدقيقة، وشدة الظواهر المختلفة حول العالم.

الخريطة
الخريطة

 

وشرحت ناسا قائلة: "اعتمادا على حجمها ونوعها وموقعها ، يمكن للهباء الجوى أن يبرد السطح أو يسخن، كما يمكن أن يساعد فى تشكيل السحب، أو منع تكوين السحب، وإذا تم استنشاقه، فإن بعض الهباء الجوى يمكن أن يكون ضارًا بصحة الناس.".

 وهناك عدد كبير من الأقمار الصناعية التابعة لناسا قادرة على التقاط هذه الجسيمات الصغيرة، بما فى ذلك تيرا وأكوا و Suomi NPP.

وتركز الخريطة الجديدة على الهباء الجوى الذى تم رصده فى 23 أغسطس، والذى يظهر العديد من النقاط الساخنة المختلفة فى جميع أنحاء العالم المرتبطة بعمليات مختلفة، وتتقلب مستويات الهباء الجوى على مدار العام فى مناطق مختلفة بسبب العمليات البيئية المختلفة.

الخريطة الجديدة
الخريطة الجديدة

 

وتبرز الخريطة ثلاثة أنواع مختلفة من الهباء الجوى، وهى ملح البحر والكربون الأسود والغبار، ويمكن رؤية الكربون الأسود  المرتبط بالحرائق بكميات كبيرة فوق الساحل الغربى للولايات المتحدة وكندا، وفى أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى.

فى شمال أفريقيا ، من ناحية أخرى، الغبار هو المساهم الرئيسى فى تركيزات الهباء الجوى، كما هو الحال مع أجزاء من آسيا والشرق الأوسط، ومن ناحية أخرى، أدى نشاط الاعصار إلى ارتفاع ملح البحر فى الغلاف الجوى قبالة اليابان وكوريا الجنوبية.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة