خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة
عفوا.. لا يوجد مباريات اليوم

دراسة: لماذا توجد صورة زهرة خشخاش على الرقائق الذهبية بتابوت الإسكندرية؟

الأحد، 26 أغسطس 2018 05:25 م
دراسة: لماذا توجد صورة زهرة خشخاش على الرقائق الذهبية بتابوت الإسكندرية؟ الرقائق الذهبية
كتبت بسنت جميل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أجريت دراسة حديثة حول الرسومات الثلاثة المحفورة على رقائق ذهبية عثر عليها فى تابوب الجرانيب الأسود الضخم  المكتشف بالإسكندرية.   

وقال أحد الخبراء، إن إحدى الرسومات الثلاثة تصور بذور خشخاش الأفيون، وجاء ذلك بحسب ما ذكر موقع "لايف سينس".

وأوضح الخبراء، أن إحدى الرسومات الآخرى تصور هو ثعبان غير سام التى دائمًا مرتبطة مع آلهة إيزيس، مضيفين أن الرقائق الذهبية تحتوى على رسم آخر يظهر شكل النخيل وكلاهما من الزخارف الشائعة "المتعلقة بالخصوبة والانبعاث".

1

ويشار إلى أن تابوت الجرانيت الأسود، الذى يبلغ طوله 9 أقدام، وعرضه 5 أقدام، والمكتشف حديثًا فى مدينة الإسكندرية أثار ضجة إعلامية أوائل شهر يوليو الماضى، وبعدما تم تم فتح التابوت اكتشف ثلاث هياكل عظمية وسط مياه صرف صحى.

وقال علماء الآثار، إنه لايزال عمر التابوت غير معلوم، لكنهم يظنون أنه يعود إلى عام 304 قبل الميلاد، وقت حكم أحفاد الإسكندر الأكبر مصر.

2
 

وقام خبراء بفحص الهياكل العظمية الثلاثة، وتبين أن أحد الهياكل تعود لـ امرأة كانت بين 20 أو 25 سنة عندما توفيت، بينما جاء الاثنان الآخران لرجين فى الثلاثينيات أو الأربعينيات وقت وفاتهم.

وقالت وزارة الآثار المصرية، فى بيان إن أحد هذه الهياكل العظمية خضع لتدخل جراحى يسمى "نقب"، ويعتقد أن هذه العملية الجراحية تساعد على التخفيف من آلام مرض ما.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة