خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

القصة الكاملة لمقتل طفلى الدقهلية.. اختباء والدهما بدمياط يثير شكوك الأمن.. واستجوابه أمام رجال المباحث يكشف تناقض أقواله.. والتحقيقات: اعترف بأن الجن طلب قتل أولاده ثم تراجع واتهم تاجر آثار بالانتقام منه

الجمعة، 24 أغسطس 2018 03:17 م
القصة الكاملة لمقتل طفلى الدقهلية.. اختباء والدهما بدمياط يثير شكوك الأمن.. واستجوابه أمام رجال المباحث يكشف تناقض أقواله.. والتحقيقات: اعترف بأن الجن طلب قتل أولاده ثم تراجع واتهم تاجر آثار بالانتقام منه القصة الكاملة لمقتل طفلى الدقهلية
الدقهلية شريف الديب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشفت التحقيقات فى قضية مقتل طفلى ميت سلسيل بمحافظة الدقهلية، بعض المفاجآت التى تشير إلى أن وراء مقتل الطفلين لغز كبير لم يتضح بعد، حيث قال مصدر أمنى أن تغيب محمود نظمى السيد والد الطفلين "ريان ومحمد" منذ تشيع الجنازة، ورفض قبول العزاء أثار شكوك الجميع.

 

وأضاف المصدر لـ"اليوم السابع" أنه تم استدعاء والد الطفلين لاستكمال باقى التحقيقات وسماع شهادته إلا أنه لم يتم التوصل إليه، وتم البحث عنه حتى تم تحديد مكانه، حيث تبين أنه موجود داخل أحد الفنادق بمحافظة دمياط وتم استدعائه لمركز شرطة ميت سلسيل.

 

وأوضح المصدر أنه بعد استمرار التحقيقات معه وتضيق الخناق عليه وبمواجهته ببعض الاعترافات الأولى، والتى كان قد أدلى به فور اختفاء الأطفال وعدم تطابقها مع الواقع، حتى الساعات الأولى من صباح الجمعة، أصيب بحالة عصبية واعترف خلاله بعدة اعترافات مختلفة ومنها بأنه هو من قتل طفليه وتخلص منهما، وذلك لأنه هناك جن طلب منه ذلك ولأن الطفلين ملائكة ولا يريد أن يعيشوا نفسه حياته البائسة وأشار إلى وجود جن يتحدث معه طوال الوقت.

وأشار المصدر إلى أن والد الطفلين أدعى فى التحقيقات إصابته بمرض نفسى وهو ما دفعه إلى ذلك، وبعد فترة من الهدوء عاد مرة أخرى واعترف بوجود علاقة بينه وبين تاجر آثار، وأنه كان قد تلقى تهديدا منه بالانتقام، كما اعترف بوجود علاقة آثمة مع إحدى السيدات، وأن هذه الأمور لها علاقة بمقتل نجليه.

 

وشهدت مدينة ميت سلسيل حالة كبيرة من الجدل، بسبب ما تم تسريبه من التحقيقات، وقد باشر التحقيقات مدير مباحث وزارة الداخلية، والعميد محمد شرباش مدير مباحث الدقهلية ومازالت التحقيقات جارية لمعرفة والتوصل إلى حقيقة الأمر.

وفى سياق متصل، كشف تقرير الطب الشرعى أن سبب الوفاة هى إسفكسيا الغرق، وأن الطفلين ألقيا داخل المياه وهم أحياء، ولا يوجد على أجسادهم أى آثار لإصابات أخرى.

 

وكان اللواء محمد حجى مدير أمن الدقهلية، تلقى إخطارا من العميد محمد شرباش مدير مباحث المديرية، بورود بلاغ من "محمود ا" مقاول، باختفاء أثنين من أبنائه أثناء اللعب داخل أحد الملاهى بمدينة ميت سلسيل، وبعد مغافلة من أحد الأشخاص، والذى أدعى بأنه زميل له وقت الدراسة، وفوجئ بعدم وجود الأطفال على المرجيحة.

 


 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة