خالد صلاح

فيفا يواصل حملة تطهير الفساد.. إيقاف كالوشا بواليا عامين بعد ثبوت تهمة تلقى رشاوى من القطرى محمد بن همام.. إعادة فتح ملف رشاوى مونديال قطر 2022.. وإنجلترا تضغط لتحويل تنظيم كأس العالم من الدوحة إلى لندن

الجمعة، 10 أغسطس 2018 05:16 م
فيفا يواصل حملة تطهير الفساد.. إيقاف كالوشا بواليا عامين بعد ثبوت تهمة تلقى رشاوى من القطرى محمد بن همام.. إعادة فتح ملف رشاوى مونديال قطر 2022.. وإنجلترا تضغط لتحويل تنظيم كأس العالم من الدوحة إلى لندن كالوشا بواليا
كتب أحمد عصام
إضافة تعليق

أصدر الاتحاد الدولى لكرة القدم "فيفا" بيانا يؤكد فيه إيقاف كالوشا بواليا رئيس الاتحاد الزامبى وعضو اللجنة التنفيذية فى الاتحاد الأفريقى "كاف" لمدة عامين، بالإضافة إلى غرامة مالية قدرها 100 ألف فرانك سويسرى.

ويعد كالوشا بواليا من أبرز نجوم الكرة الأفريقية عبر التاريخ وتوج بجائزة أفضل لاعب فى أفريقيا عام 1988 وتألق مع العديد من أندية العالم أبرزها أيندهوفن الهولندى وقاده للتتويج بالدوري الهولندي موسمين متتاليين بجانب كأس هولندا وكأس السوبر.

كالوشا بواليا
كالوشا بواليا

 

وأوضح فيفا فى بيانه الذى نشر اليوم الجمعة، أن بواليا تورط فى قضية رشاوى ملف كأس العالم 2022 وتلقى هدايا من القطرى محمد بن همام رئيس الاتحاد الآسيوى السابق.

وأكد فيفا أن قرار الإيقاف يتم تنفيذه فورًا بعد إخطار بواليا اليوم، وبالتالى لن يحق له ممارسة أى نشاط يتعلق بكرة القدم سواء محليا أو قاريا أو عالميا على مدار 24 شهرًا.

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم قرر ايقاف بن همام مدى الحياة عن ممارسة اي نشاط رياضي، في 2011 بما في ذلك رئاسته للاتحاد الآسيوي لكرة القدم، على خلفية تورطه فى فضيحة دفع رشاوى قبل انتخابات الفيفا، بجانب رشاوى أخرى لدعم ملف تنظيم قطر لكأس العالم 2022.

بن همام مع بلاتر
بن همام مع بلاتر

 

إعادة فتح ملف رشاوى مونديال قطر 2022

أعاد جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولى السابق فتح ملف مونديال قطر، بعدما أصدر كتابا هذا العام بعنوان الحقيقة، قال فيه أن أعضاء اللجنة التنفيذية فى الفيفا تجاهلوا معلومات تفيد بعدم قدرة قطر على تنظيم كأس العالم عندما كانوا بصدد التصويت لصالحها فى سباق استضافة مونديال 2022، مؤكدا أن فوز قطر بتنظيم المونديال والذى اعتبره "حدثا صادما"، جاء نتيجة مزيج من التواطؤ وخرق قواعد الفيفا والضغط السياسى الذى مورس على عضو اللجنة التنفيذية ميشيل بلاتينى.

بلاتر
بلاتر

 

أكد بلاتر أنه لم يقرأ أحد من اللجنة التنفيذية التقرير المفصل عن الدول المرشحة لاستضافة كأس العالم "لأنهم بالفعل قد قرروا مسبقا اختيار قطر"، موضحاً أنه "إذا كنا قد قرأنا التقارير بعناية، كنا سنجد أنه من غير الممكن أن يقام كأس العالم فى قطر".

وقال بلاتر إن بلاتينى اتصل به ليخبره بأنه اضطر لتغيير تصويته فى اللحظة الأخيرة بعد مأدبة غداء عام 2010، مع الرئيس الفرنسى الأسبق نيكولا ساركوزى وولى العهد القطرى آنذاك تميم بن حمد، وتابع: "لا أعرف ولا أريد أن أعرف ما إذا كانت هناك علاقة بين فوز قطر باستضافة كأس العالم وما حدث بعد ذلك"، لكنه أيضا لفت فى كتابه إلى أن القطريين أنفقوا مليارات الدولارات فى فرنسا على عقد لشراء طائرات وصفقة لشراء نادى باريس سان جيرمان لكرة القدم.

مطالبات بسحب تنظيم كأس العالم من قطر

وقالت صحيفة "صنداى تايمز" البريطانية فى وقت سابق إن الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" يتلقى مطالب متزايدة لإعادة فتح التحقيقات حول كيفية منح قطر حق استضافة كأس العالم 2022، بعد الكشف عن أن الفريق المعنى بهذا الملف فى الدوحة أدار "عمليات سوداء" لتشويه المنافسين.

وأكد مصدر رفيع المستوى مقرب من لجنة أخلاقيات الفيفا، أن المعلومات حول الحملة التي كشفت عنها صحيفة صنداي تايمز الأسبوع الماضي لم تكن متاحة أثناء التحقيقات فى ملف استضافة قطر لكأس العالم، قبل أربع سنوات.

وقال المصدر، إنه يتعين على الفيفا الآن تعليق الأعضاء الرئيسيين في ملف قطر بينما تنظر في هذه الاتهامات، مستدركا أن لجنة الأخلاقيات بالفيفا أصبحت أقل استقلالية في ظل الرئيس الحالي جياني إنفانتينو.

كأس العالم (3)
كأس العالم (3)

 

وتابع، أن لجنة الأخلاقيات الآن أقل قوة مما كان عليه تحت سيب بلاتر، رئيس الفيفا السابق.

فى غضون ذلك تستعد بريطانيا لاستضافة المونديال، وطلب اللورد البريطانى ديفيد تريزمان عضو مجلس اللوردات ورئيس ملف إنجلترا من الاتحاد الدولى لكرة القدم "فيفا" التحقيق فى استغلال قطر لأشخاص للتأثير فى ملفات بلدانهم، وسحب تنظيم المونديال منها ومنحه إلى إنجلترا إذا ثبتت التجاوزات.

وحث تريزمان رئيس مجلس إدارة الاتحاد الإنجليزى السابق والمسئول عن ملف تنظيم إنجلترا لكأس العالم، فيفا، بالتحقيق مع قطر حول ما نشرته الصحيفة البريطانية الشهيرة، وسحب المونديال منها.

وقال فى حديث نشرته صحيفة "لندن إيفنينج ستاندرد": لن يكون خطأ إذا سحب فيفا تنظيم مونديال 2022 من قطر ومنحه إلى إنجلترا فى هذه الظروف، يجب أن يحقق الاتحاد الدولى مع قطر والتأكد من أنها لم تخرق قواعد الترشح.

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة