خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

صحيفة أمريكية: بوتينا المتهمة بالتجسس التقت مسؤولا مرتبطا بالكرملين

الأحد، 29 يوليه 2018 12:03 ص
صحيفة أمريكية: بوتينا المتهمة بالتجسس التقت مسؤولا مرتبطا بالكرملين الشرطة الأمريكية
(أ ش أ)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

ذكرت صحيفة (بوليتيكو) الأمريكية، أن الناشطة الروسية ماريا بوتينا - التى اعتقلتها الولايات المتحدة الشهر الجارى بتهمة العمالة الروسية - تناولت العشاء فى يناير الماضى مع رئيس مركز ثقافى روسى مقره واشنطن، تشتبه السلطات الفيدرالية الأمريكية فى أنه قد يكون واجهة لتجنيد الجواسيس.

وأشارت الصحيفة، فى تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني، إلى أن بوتينا التقت، فى يناير، أوليج زيجانوف رئيس المركز الثقافى الروسى فى واشنطن العاصمة، وقد أرسل هذا المركز مئات الشباب الأمريكيين إلى روسيا فى رحلات تحت رعايتها، والتى تعتقد السلطات الفيدرالية أنها كانت بهدف التجنيد.

وقال محامى بوتينا، روبرت دريسكول "على حد علمى أنهما خرجا لتناول العشاء مرة واحدة، وربما تعارفا من خلال فعاليات السفارة".

ويقول ممثلو الادعاء إن بوتينا وزيجانوف "التقيا وتناولا معا وجبة خاصة، قبل أسابيع قليلة من مغادرة الأخير البلاد"، ويُشتبه فى كون زيجانوف عميلا استخباراتيا روسيا.

ويدفع محامى بوتينا بأن موكلته لم تكن تعلم أن زيجانوف مشتبه فى كونه عميلا روسيا، ولا حتى أنه عضو بالاستخبارات الروسية، وأن الأمر لا يتعدى كونه لقاء عابرًا بين مواطنين روسيين.

ونوهت الصحيفة إلى أن الرئيس السابق لزيجانوف فى المركز الثقافى الروسى بواشنطن - والمدعوم من الخارجية الروسية - كان قد غادر المركز بعد صدور تقارير أكدت خضوعه للتحقيق كجاسوس لصالح الكرملين.

واحتجت الخارجية الروسية لدى واشنطن، الخميس الماضي، على اعتقال بوتينا (29 عاما)، فى 15 من الشهر الجاري، مؤكدة أنها تتابع القضية عن كثب.

وتتهم السلطات الأمريكية بوتينا بالعمل لصالح دولة أجنبية على أراضى الولايات المتحدة، وبحسب الاستخبارات الأمريكية، فقد كانت بوتينا تقوم بهذه النشاطات دون أن يتم تسجيلها لدى وزارة العدل على أنها "وكيلة أجنبية".

وقرر القضاء الأمريكى إبقاء بوتينا رهن الاحتجاز حتى جلسة المحكمة المزمعة فى 10 سبتمبر المقبل.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة