خالد صلاح

إحباط مخطط إرهابى لاستهداف البلاد تزامنا مع ذكرى فض اعتصامى رابعة والنهضة.. "الداخلية" تقتل 11 تكفيريا بالعريش بحوزتهم عبوات ناسفة.. المتطرفون خططوا لاستهداف الأكمنة والمؤسسات.. وتلقوا تمويلا من هاربين بالخارج

الأربعاء، 11 يوليه 2018 03:00 ص
إحباط مخطط إرهابى لاستهداف البلاد تزامنا مع ذكرى فض اعتصامى رابعة والنهضة.. "الداخلية" تقتل 11 تكفيريا بالعريش بحوزتهم عبوات ناسفة.. المتطرفون خططوا لاستهداف الأكمنة والمؤسسات.. وتلقوا تمويلا من هاربين بالخارج إرهاب - أرشيفية
كتب محمود عبد الراضى
إضافة تعليق

فى ضربة أمنية جديدة للعناصر الإرهابية والمتطرفة، أحبطت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية، مخططًا إرهابيًا لاستهداف مؤسسات الدولة، وتنفيذ أعمال تخريبية فى سيناء.

 

وتوافرت معلومات للأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية، مفادها تردد أفراد خلية إرهابية على منزل مهجور فى حى السمران بمدينة العريش، حيث يخططون لارتكاب أعمال تخريبية على نطاق واسع خلال الفترة المقبلة.

 

وبعرض المعلومات على اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، وجه باستهداف العناصر المتطرفة ـ بعد تقنين الإجراءات ـ والتصدى بحسم لكافة صور الخروج عن القانون.

 

وتحركت حملات أمنية مكبرة شاركت فيها عدة قطاعات من وزارة الداخلية، بينها الأمن الوطنى، والأمن العام، والأمن المركزى، ومديرية أمن شمال سيناء، حيث استهدفت مكان وجود الإرهابين، الذين استشعروا اقتراب الشرطة منهم ففتحوا الرصاص عليها.

 

وبادلت قوات الأمن، العناصر المتطرفة إطلاق الرصاص، حيث أسفرت المواجهات المسلحة عن مقتل 11 عنصرًا تكيفيريًا، وضبط بحوزتهم 3 بنادق آلية وبندقية خرطوش وعبوتين ناسفتين تم تفكيكهما.

 

وتشير المعلومات إلى أن المتطرفين خططوا لارتكاب سلسلة أعمال تخريبية تستهدف مؤسسات الدولة، والمنشآت الحيوية فى شمال سيناء خلال الفترة المقبلة، كرد فعل على النجاحات الأمنية التى تحققها الأجهزة الأمنية.

 

وتؤكد المعلومات، أن هذه العناصر دأبت على التواصل مع قيادات إرهابية هاربة فى الخارج لدعمهم بالمال لشراء السلاح والمتفجرات، وأنهم يلتقون فى عقارات مهجورة لعقد لقاءات تنظيمية والاتفاق على تنفيذ الحوادث والأعمال التخريبية.

 

وتوضح المعلومات، أن أفراد الخلية الإرهابية المقتولة خططوا لارتكاب سلسلة أعمال تخريبية تستهدف البلاد تزامنًا مع ذكرى فض اعتصامى رابعة العدوية والنهضة، من أجل استهداف قوات الأمن والأكمنة.

 

وتشير المعلومات إلى تلقى أفراد الخلية تكليفات من الخارج بتنفيذ مخططات إرهابية ضخمة خلال ذكرى فض الاعتصام المسلح، وأنهم نسقوا مع بعض الأبواق الإعلامية بالخارج لبث فيديوهات عن الأعمال التخريبية التى كان من المقرر القيام بها، وأنهم جهزوا عبوات ناسفة لهذا الغرض.

 

بدوره، ثمن اللواء دكتور علاء الدين عبد المجيد الخبير الأمنى، جهود وزارة الداخلية فى مكافحة الإرهاب وتوجيه الضربات الاستباقية لإحباط المخططات الإرهابية.

 

وأوضح الخبير الأمنى، لـ"اليوم السابع"، أن الضربات الاستباقية تساهم بشكل كبير فى حماية البلاد من أعمال تخريبية كبرى، وأن وزارة الداخلية بإشراف اللواء محمود توفيق وزير الداخلية تبذل جهود طيبة لحفظ الأمن الداخلى.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة