خالد صلاح

دار الإفتاء تستطلع رؤية الهلال غدا.. والعيد الجمعة فلكيًا.. تنبيه بعدم الخلط بين الرجال والنساء فى صفوف الصلاة.. والأوقاف: يجوز حضور إحدى الجماعتين "العيد أو الجمعة" بشرط.. والأفضل أداؤهما

الأربعاء، 13 يونيو 2018 10:23 م
دار الإفتاء تستطلع رؤية الهلال غدا.. والعيد الجمعة فلكيًا.. تنبيه بعدم الخلط بين الرجال والنساء فى صفوف الصلاة.. والأوقاف: يجوز حضور إحدى الجماعتين "العيد أو الجمعة" بشرط.. والأفضل أداؤهما هلال شوال
كتب - إسماعيل رفعت
إضافة تعليق

تستطلع دار الإفتاء المصرية غدا الخميس الهلال لتحديد عيد الفطر المبارك، بحضور القيادات الدينية وعدد من الرموز الوطنية، إذ بدأت الدار الحديث عن ضوابط أداء صلاة العيد، مؤكدة أن صلاة الرجال بجوار النساء بمصلى العيد فى صف واحد من دون فاصل أو حاجز تعدٍ صريح على قواعد الشرع الشريف  وعلى قوانين المحافظة على الآداب العامة المنظمة لقواعد الاجتماع بين الرجال والنساء فى الأماكن العامة.

هلال شهر شوال 

وكشفت الحسابات الفلكية التى أعدها معمل أبحاث الشمس بالمعهد القومى للبحوث الفلكية، أن يوم الخميس 29 من رمضان 1439 هجريا الموافق 14 يونيو "يوم الرؤية"، يبقى الهلال الجديد فى سماء مكة المكرمة والقاهرة لمدة 44 دقيقة بعد غروب شمس ذلك اليوم، وفى محافظات جمهورية مصر العربية يبقى الهلال الجديد فى سمائها لمدد تتراوح بين 43 – 45 دقيقة، أما فى باقى العواصم والمدن العربية والإسلامية فيبقى الهلال الجديد بعد غروب الشمس لمدد تتراوح بين 37 – 55 دقيقة.

عيد الفطر المبارك 

ووفقا للحسابات الفلكية تكون غرة شهر شوال 1439 هجريا فلكيا يوم الجمعة 15 يونيو "أول أيام عيد الفطر المبارك"، وأكدت وزارة الأوقاف أنه حال اجتماع العيد والجمعة فإن جميع المساجد والساحات المخصصة لصلاة العيد المعتمدة من وزارة الأوقاف ستؤدى صلاة العيد تطبيقًا لسنة النبى (صلى الله عليه وسلم) ، كما ستقام صلاة الجمعة بجميع المساجد، كل إمام أو خطيب فى مسجده.

أما بالنسبة لعموم المصلين فالأفضل لمن يتيسر له حضور الجماعتين أن يفعل، أما من يشق عليه حضور الجماعتين لبعد مسافة أو نحوه كبعض سكان المناطق الجبلية أوالصحراوية البعيدة عن أماكن إقامة الجمع والأعياد فلهم فى ذلك اليوم الأخذ برخصة الاكتفاء بحضور إحدى الجماعتين عن حضور الجماعة الأخرى، على نحو ما رخص النبى (صلى الله عليه وسلم) لبعض الأعراب الذين كانوا يسكنون بعيدًا عن المدينة وضواحيها فى إمكانية الاكتفاء بحضور إحدى الجماعتين، فلا حرج حينئذ على من أخذ بالرخصة.

الاكتفاء بصلاة العيد

وعلى من أخذ برخصة الاكتفاء بأداء صلاة العيد عن الجمعة، أن يصلى الجمعة ظهرا أربع ركعات، أما من تيسر الأمر له ولَم يجد مشقة فى حضور الجماعتين فالأولى حضورهما بغية الأجر والثواب العظيم.

ولفتت الأوقاف، إلى أن صلاة العيد سوف تقام فى  5434 ساحة، يشرف عليها 1000 قيادة كبرى ومتوسطة وصغرى يديرون الساحات بالقاهرة والمحافظات فى 364 إدارة دعوية بـ27 محافظة، برئاسة غرفة المتابعة الرئيسية بالوزارة برئاسة الشيخ جابر طايع رئيس القطاع الدينى و27 غرفة فرعية بالمحافظات للسيطرة على الساحات من خلال 11 ألف خطيب مقسمين، كل ساحة لها خطيب رئيس وآخر احتياطى لمنع الغرباء من التسلل إلى عقول الناس.

46bd9565-7366-4b94-8eee-0176328b04fc

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة