أكرم القصاص

9 أفلام يجب أن تشاهدها من وحى جوائز الأوسكار "Three Billboards outside Ebbing, Missouri" مباراة فى التمثيل.. "Darkest Hour" درس فى التقمص يقدمه جارى أولدمان..وI, Tonya يجسد تفوق الممثلة المساعدة على بطلة الفيلم

الأربعاء، 07 مارس 2018 05:32 م
9 أفلام يجب أن تشاهدها من وحى جوائز الأوسكار "Three Billboards outside Ebbing, Missouri" مباراة فى التمثيل.. "Darkest Hour" درس فى التقمص يقدمه جارى أولدمان..وI, Tonya يجسد تفوق الممثلة المساعدة على بطلة الفيلم حفل جوائز الأوسكار
إعداد على الكشوطى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

منافسة شرسة شهدتها الدورة الـ90 من جوائز الأوسكار والتى اقتنص فيها فيلم The Shape of Water نصيب الأسد على عكس التوقعات بعد اتهامه بالسرقة وانطلاقًا من وحى جوائز الأوسكار نقدم لمحبى وعشاق السينما 9 أفلام فازت بالأوسكار لا تفوتك مشاهدها أولها هو فيلم The Shape of Water.

Three Billboards outside Ebbing, Missouri مباراة فى التمثيل

 

فيلم Three Billboards outside Ebbing, Missouriنال جوائز التمثيل حيث حصد جائزة أفضل ممثلة "فرانسيس مكدورماند"، وأفضل ممثل مساعد "سام روكويل" وهو العمل الذى تدور أحداثه عن "ميلدريد هايز" والتى تتعرض ابنتها للقتل ولا تجد دعمًا كافيًا من الشرطة للوصول إلى الجانى فتقوم بتوجيه رسالة إلى "وليام ويلوجبى" مأمور شرطة البلدة التى تعيش فيها للوقوف إلى جوارها فى القضية، خاصة أن الضابط ديكسون نائب المأمور رجل غير ناضج ومتواكل ويميل إلى العنف ومتورط فى القضية، وهو ما يدفع أحداث الفيلم لنشوب معركة بين الأم المكلومة فى مقتل ابنتها وبين القانون فى بلدة إيبينج، والفيلم من بطولة آبى كورنيش وودى هاريلسون وكاثرين نيوتون وبيتر دينكليدج وسام روكويل ولكاس هيدجز وفرانسيس ماكدورماند وجون هوكس وسامارا ويفنج وزيليكو أفانيك وكيرى كوندون وكاليب لاندرى جونس ومن وتأليف وإخراج مارتن ماكدونا.

وشهد الفيلم مباراة فى التمثيل بين صناعة، كما لا يعطيك المخرج فرصة ولو للحظة للالتفات بعيدًا عن الشاشة فأحداثه لاهثة وسريعة والسيناريو ملىء بالعديد من التفاصيل التى تخطف العين وتشغل التفكير.

فيلم Darkest Hour درس في التقمص يقدمه جارى أولدمان

 

النجم جارى أولدمان توج مسيرته الفنية بجائزة أفضل ممثل عن دوره فى فيلم Darkest Hour، وهو العمل الذى يعطى فيه درسًا فى التقمص وتجسيد الشخصيات وهو الفيلم الذى ينتمى لفئة الدراما والسيرة الذاتية، وهو من إنتاج أستوديوهات فوكاس فيتشرز السينمائية، ومن ﺇﺧﺮاﺝ جو رايت، وﺗﺄﻟﻴﻒ أنطونى مكارتنى، ويشارك فى بطولته عدد كبير مع جارى أولدمان، هم رونالد بيك أب، ليلى جيمس، بين مينديلسون، كريستين سكوت توماس، ستيفن ديلان، وتدور قصة الفيلم فى إطار درامى حول الهجوم الذى شنه القائد البريطانى وينستون تشرتشل ضد جيش الزعيم النازى أدولف هتلر إبان الأيام الأولى من الحرب العالمية الثانية.

I, Tonya عندما تتفوق الممثلة المساعدة على بطلة الفيلم

 

نالت النجمة أليسون جانى جائزة أوسكار أفضل ممثلة مساعدة متفوقة على بطلة فيلم I, Tonya الذى ينتمى إلى السير الذاتية والفيلم سيناريو ستيفين روجرز ومن بطولة مارجوت روبى، وسيباستيان ستان، وأليسون جانى، وجوليان نيكلسون، وبوبى كانافال، وتصوير نيكولاس كاراكاتسانيس، ومونتاج تاتيانا ريجيل ومن إنتاج توم أكيرلى، ومارجو روبى، وستيفن روجرز، وبرايان أونكليس ومن إخراج المخرج كريج جيليسبى.

يتناول الفيلم سيرة ذاتية لـ"هاردينج" المتزحلقة على الجليد التى يصعد نجمها وترتيبها فى الرياضة بشكل سريع، لكن مستقبلها فى الرياضة التى حققت فيها نجاحات مهمة ومتتالية يضحى مهددًا بسبب تدخل زوجها السابق.

 

 

The Shape of Water حاصل على 97 جائزة


هو العمل الذى فاز بجائزة أفضل فيلم وأفضل مخرج وأفضل موسيقى وأفضل إنتاج، وهو العمل الذى بلغ عدد الجوائز التى نالها الـ 97 جائزة، فبعد عرضه العالمى الأول فى مهرجان فينيسيا السينمائى الدولى حصل على 4 جوائز من بينها جائزة الأسد الذهبى لأفضل فيلم وجائزة أفضل موسيقى تصويرية لألكسندر ديسبلا، وفى الجولدن جلوب فاز جييرمو ديل تورو بجائزة أفضل مخرج وفاز ألكسندر ديسبلا بجائزة أفضل موسيقى تصويرية، هذا إلى جانب نحو 255 ترشيحًا لجوائز أخرى.

 

وتدور أحدث الفيلم فى فترة الحرب الباردة فى أمريكا خلال ستينات القرن الماضى، داخل معمل حكومى خفى وعلى درجة عالية من التأمين، فى مدينة بالتيمور خلال سنة 1962، حول "إليزا" التى ستتغير حياتها للأبد عندما تكتشف سرًا خفيًا فى هذا المختبر وهو مخلوق برمائى غامض من أمريكا الجنوبية يعيش فى خزان مياه، وتنشأ علاقة صداقة بين الثنائى، وهنا تكتشف أن مصيره وبقاءه على قيد الحياة يعتمدان على مساعدة من طرف عميل سرى معادى للحكومة وهو أيضًا عالِم فى الأحياء البحرية.

 

 

فيلم coco يعزز من قيمة العائلة واحترام أفرادها

فيلم coco والذى فاز بجائزة أفضل فيلم أنيميشن هو واحد من أهم وأبرز أفلام الأنيميشن التى قدمت فى السنوات الأخيرة ليس فقط لأنه حقق إيرادات خيالية أو ساهم فى معدلات السياحة بالمكسيك وإنما لأنه فيلم يعزز من قيمة العائلة واحترام أفراد الأسرة ويؤكد معنى مهمًا وهو أن الموسيقى جزء أساسى فى حياة النفوس البشرية السوية.

الفيلم ينتمى إلى فئة الخيال والمغامرات، وهو من إنتاج أستوديوهات بوينا فيستا السينمائية، وإعداد وتأليف أدريان مولينا، وإخراج لى اونكريتش، ويشارك فى الأداء الصوتى لشخصياته عدد من النجوم أبرزهم، بنجامين برات، جايل جارسيا برنال، رينى فيكتور، أنتونى جونزاليس.

قصة الفيلم تدور فى إطار من الكوميديا والإثارة، حول صبى يبلغ من العمر 12 عامًا، لديه شغف وولع بالعزف على الجيتار، وينطلق فى مغامرة غريبة تتعلق بلغز ما منذ قرن من الزمان، لكنه يفاجأ خلالها بوجوده فى عالم الأموات، وفاز الفيلم بـ 82 جائزة منها أوسكار أفضل أغنية وأفضل فيلم أنيميشن.

 

 

Blade Runner 209 الصورة المبهرة

 

الفيلم ينتمى لفئة الأكشن والخيال العلمى، ومن إنتاج أستوديوهات وارنر بروس السينمائية، وهو من ﺇﺧﺮاﺝ دينيس فيلنوف، وﺗﺄﻟﻴﻒ الثنائى مارك ميللر وماثيو فون، ويشارك فى بطولته عدد كبير من النجوم أبرزهم، ريان جوسلينج، هاريسون فورد، روبن رايت، آنا در أرماس، ديف باتيستا، بركات عبدى، ماكنزى ديفيس، دافيد داستماليشان، لينى جيمس، سيلفيا هويكس، كارلا جيرى.

قصة الفيلم تدور فى إطار من الأكشن والإثارة، بعد مرور ثلاثين عامًا من أحداث الجزء الأول، حيث يكون "بليد رانر" الجديد هو ضابط لوس أنجلوس المدعو "كيه ريان جوسلينج"، الذى يسعى للكشف عن أسرار مدفونة منذ فترة طويلة من شأنها أن تُغرق الباقى من المجتمع فى فوضى عارمة، ويودى به سعيه إلى العثور على ريك ديكارد هاريسون فورد، البليد رانر السابق والمفقود منذ ثلاثين عامًا وهو العمل الذى فاز بجائزة أوسكار أفضل تصوير وأفضل مؤثرات بصرية.

Get Out يناقش العنصرية ضد أصحاب البشرة السمراء

فيلم Get Out من الأعمال المهمة التى خرجت للنور عام 2017 فهو العمل الذى نال جائزة أفضل سيناريو أصلى وتبدأ أحداثه عندما يزور شاب أمريكى من أصل أفريقى بيت حبيبته وعائلتها الملعونة، وهو من بطولة برادلى ويتفورد، وأليسون ويليامز، وبيتى جابريل، وكتابة وإخراج جوردان بيل.

 

الفيلم يناقش مفهوم العنصرية والتمييز ضد السود من خلال عائلة من أصحاب البشرة البيضاء يدفعون بابنتهم من أجل إغواء الشباب من أصحاب البشرة السمراء وإيهامهم بحبها لهم إلى أن تقوم تلك العائلة بالسيطرة عليهم للاستفادة من اعضائهم البشرية ونقلها إلى أصحاب البشرة البيضاء أو من خلال السيطرة عليهم وجعلهم عبيد يخدمونهم.

 

 ملحمة Dunkirk  كما صورها كريستوفر نولان

فيلم Dunkirk فاز بجائزة أوسكار أفضل مونتاج وأفضل مونتاج صوتى وأفضل مكساج وهو فيلم الملحمة التاريخية، التى قدمها المخرج كريستوفر نولان، وشارك فى بطولته عدد كبير من النجوم، أبرزهم توم هاردى، كينيث براناه، مارك ريلانس، سيليان ميرفى، هارى ستايلز، جيمس دارسى، بارى كيوجان، أنيورين، بارنارد.

قصة الفيلم تدور فى إطار من الدراما والأكشن حول عملية الإجلاء الإعجازى لجنود الحلفاء من بلجيكا وبريطانيا وفرنسا، إذ تقطعت السبل بجنود الحلفاء وحوصروا بواسطة الجيش الألمانى فى شواطئ ومرافئ (دونكيرك) الفرنسية منذ 27 مايو وحتى 4 يونيو من عام 1940 أثناء قتال فرنسا فى الحرب العالمية الثانية.

 

 

Phantom Thread التجلى الأخير لدانيال دى لويس

 

فيلم Phantom Thread من الأعمال الجديرة بالمشاهدة ليس فقط لأنه فاز بجائزة أوسكار أفضل أزياء وإنما لأنه التجلى الأخير للنجم دانيال دى لويس الذى اعتزل مؤخرًا معتبرًا العمل آخر ما يقدمه للسينما العالمية وهو العمل الذى ينتمى إلى نوعية الدراما التاريخية أمريكية، وهو من تأليف وإخراج بول توماس أندرسون، وتقع أحداثه فى لندن ويتحدث عن هوت كوتور فى حقبة الخمسينيات.

 

فيلم "Phantom Thread" من بطولة دانيال دى لويس وليزلى مانفيل وفيكى كريبس، ويعد الفيلم العمل الأول للمخرج أندرسون، الذى يتم تصويره خارج الولايات المتحدة وقد بدأ التصوير فى بداية يناير 2017 فى قرية ليث فى إنجلترا، كما أنها المرة الثانية التى يمثل فيها لويس فى فيلم من إخراج أندرسون، بعد فيلم "سيكون هناك دم ".





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة