خالد صلاح
}

الحكومة البريطانية تشدد القيود على استخدام الأجهزة الذكية خوفا من التجسس

الأربعاء، 07 مارس 2018 05:00 م
الحكومة البريطانية تشدد القيود على استخدام الأجهزة الذكية خوفا من التجسس كاميرا مراقبة
كتبت زينب عبد المنعم
إضافة تعليق

وعد مجموعة من الوزراء البريطانيين بتشديد الأمن على الأدوات المتصلة بالإنترنت، بعد مخاوف من تجسس الملايين منها على منازل المستخدمين، إذ سيتم إطلاق مدونة قواعد السلوك لنحو 420 مليون من الأجهزة الذكية المتوقع أن تكون قيد الاستخدام بحلول عام 2020 من قبل الحكومة.

ويأتى ذلك بعد كشف تحقيق صحيفة ديلى ميل كيف يمكن لكاميرات المراقبة الرخيصة التى لا يتعدى سعرها 25 جنيه استرلينى أن تعطى الفرصة للهاكرز بالتجسس على الأسر والشركات والمدارس والكليات دون قصد، إذ يعرض موقع أوروبى بث مباشر لمئات الآلاف من الساعات للقطات من منازل مستخدمى مثل هذه الأجهزة الرخيصة فى الوقت الحقيقى، والتى يمكن أن يصل إليها  أى شخص لديه إمكانية الوصول إلى الإنترنت.

فكاميرات المراقبة التى تستخدم من قبل المستخدمين الراغبين فى مراقبة أمن منازلهم عن بعد باستخدام هواتفهم الذكية، توجد منها الكثير من النماذج الرخيصة، والتى تمتلك كلمات سر افتراضية معروفة على نطاق واسع من قبل الهاكرز.

ويحذر خبراء الأمن السيبرانى من أن الجيل الجديد من المنتجات الذكية، بدءا من أجراس الباب التى تبث صورة لزوار المنزل وصولا إلى التلفزيونات والألعاب يمكن استغلالها بنفس الطريقة.

وتهدف مدونة قواعد السلوك للمصنعين وتجار التجزئة التى أطلقتها إدارة الثقافة الرقمية والإعلام والرياضة إلى طمأنة المستهلكين بأن المعدات توفر الحماية من الهجمات الإلكترونية.

وسوف تشمل المتطلبات الرئيسية كلمة مرور فريدة من نوعها لكل جهاز، وتشفير البيانات الحساسة عندما يتم نقلها على الانترنت، وتحديثات البرامج التلقائية للحماية من الهاكرز.

 

 

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة