خالد صلاح

عمرو جاد

ومن يحنو على موظف خدمة العملاء؟

الثلاثاء، 20 مارس 2018 10:00 ص

إضافة تعليق

هل جربت يومًا أن تكون موظفًا فى خدمة العملاء؟.. للأسف ينظر الناس لهذه المهنة بحسد واستهانة، لأن لا مجهود يذكر فى جلوسك على مكتب فى غرفة مكيفة للرد على اتصالات العملاء، هذه الصورة التى ننظر بها للفتاة أو الشاب الذى على الجهة الأخرى، ولأن «الزبون» يفترض دائمًا أنه على حق فهو يتحدث لموظف خدمة العملاء بتأفف واستعجال رجل أعمال ستفوته الطائرة، وفى نفس الوقت يمطره بسيل من الأسئلة، لا أعنى بهذا الكلام أن كل موظفى خدمة العملاء لطفاء ومحترفون، لكن أظن أن كثيرًا من العملاء يتعاملون معهم بتعالٍ وتكبر بلا مبرر، ومطلوب من هذا الشاب أن يبتلع السخافات خوفًا من انقطاع عيشه على يد زبون لا يفرق بين الحق والباطل، بينما يمكن لقليل من الاحترام المتبادل أن يفعل المستحيل.

ومن يحنو على موظف خدمة العملاء؟
 

إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة