خالد صلاح
}

كواليس عرض عبد الله السعيد للبيع بعد قرار التمديد للأهلى

الأربعاء، 14 مارس 2018 03:28 م
كواليس عرض عبد الله السعيد للبيع بعد قرار التمديد للأهلى عبد الله السعيد
كتب فتحى الشافعى
إضافة تعليق

مازال قرار لجنة الكرة بالنادى الاهلي بعرض عبد الله السعيد لاعب الفريق للبيع بعد ساعات من تمديد عقده لمدة موسمين ونصف الموسم يُثير حالة من الجدل واللغط داخل الشارع الكروى المصرى وليس داخل الأهلي فقط، بسبب قيمة وأهمية الحدث الذي كان _ومازال_حديث الصباح والمساء.

عبد الله السعيد يشعل الأحداث الرياضية 
 

الأحداث الساخنة بدأت عصر أمس الأول، الاثنين، عندما حدد مسئولو النادى الساعة الرابعة عصراً لعقد جلسة حاسمة مع اللاعب لتجديد عقده مع النادى، وهى الجلسة التى كان سيحضرها المستشار تركى آل شيخ رئيس الهيئة العام للرياضة بالسعودية والرئيس الشرفى للأهلي، لكن السعيد تهرّب من هذه الجلسة وأغلق جميع تليفوناته ليثير الشكوك فى نفوس مسئولى الأهلى، وينتابهم أحساس شبه مؤكد بأن اللاعب وقع فعلاً للزمالك، لذا لا يرغب فى التفاوض والتجديد للأهلى.

وكاد الأهلي يغلق ملف التجديد للاعب بعد مماطلته التجديد، خاصة أن هناك من اقترح بعدم وجود مُبرر للتفاوض وتجديد عقد لاعب لا يرغب فى البقاء بالأهلي، وأكد أصحاب هذا الرأى أن الأهلى أكبر من الجميع.

لكن البعض الآخر في النادى اقترح التجديد للاعب حتى لا ينتقل للزمالك وتكون ضربة من الأبيض للأحمر، خاصة أن هناك قطاعاً كبيراً من جمهور الأهلي لا يرغب في تدعيم صفوف الزمالك بواحداً من أفضل لاعبي مصر أن لم يكن الأفضل بالفعل خلال السنوات الأخيرة، كما أن رحيل السعيد للزمالك سيكون بمثابة انتصار معنوى للقلعة البيضاء على نظيرتها الحمراء، وأكد أصحاب هذا الرأى أنه من الأفضل التجديد للاعب ثم بيعه.

عبد الله السعيد يتفق مع الأهلى على التجديد بعد جلسة تركى آل الشيخ والخطيب
 

في النهاية اتفقت الآراء فى الأهلي على عقد جلسة حاسمة مع عبد الله السعيد الفريق عصر أمس، الثلاثاء، من أجل حسم هذا الملف، وبالفعل عقد اللاعب جلسة مع محمود الخطيب رئيس النادى، والمستشار تركى آل شيخ فى حضور سيد عبد الحفيظ مدير الكرة، وخلال الجلسة اعترف السعيد بأنه وقع على عقود بالفعل للزمالك، وحصل على "مقدم" تعاقد وهنا كانت "الصدمة الكٌبرى".

عبد الله السعيد يعترف لمسئولى الأهلى بالتوقيع للزمالك 
 

اعتراف السعيد بالتوقيع للزمالك نزل كالصاعقة على رؤؤس كل من حضر الجلسة، لكن مسئولى الأهلى أرادوا الحصول على توقيع اللاعب وتمديد عقده لتأكيد أحقية الأهلى فيه، وكذلك الخروج بأقل الخسائر من "مطب" توقيع اللاعب للزمالك.

وبعدما جدد السعيد عقده مع الأهلي وطلب مسئولو النادى منه تسجيل فيديو يتحدث فيه عن رغبته فى البقاء مع الأهلي، وذهب برفقة سيد عبد الحفيظ لاتحاد الكرة لتوثيق العقد، بعدها عاد اللاعب للأهلي في سيارة هاني أبوريدة رئيس اتحاد الكرة للهروب من كاميرات المصورين والفضائيات.

لم ينته مسلسل عبد الله السعيد عند هذه النقطة، فقد تأكد مسئولو الأهلي أن السعيد لم يكن صادقاً حينما نفى لهم أكثر من مرة فى فترات سابقة أنه لم يتفاوض مع الزمالك ولم يوقع له، لذا فتح محمود الخطيب خط اتصالات مفتوحة مع أعضاء لجنة الكرة عبد العزيز عبد الشافى "زيزو" وعلاء عبد الصادق للبت فى مصير اللاعب بعد التمديد.

وتزامنت هذه الاتصالات والمشاورات التى انضم إليها مسئولون آخرون فى النادى وأعضاء بمجلس الإدارة مع ارتفاع حدة الغضب بين الجمهور الأهلاوى ضد السعيد، بسبب تأكد الجميع من توقيعه للزمالك وحصوله على أكثر من 40 مليون جنيه من الأبيض.

واستقرت الآراء فى لجنة الكرة على عرض عبد الله السعيد للبيع، لذا أبلغ رئيس الأهلى مدير الكرة سيد عبد الحفيظ بقرار بيع اللاعب، وقام الأخير بدوره بإعلان تسويق السعيد، لينتهى بذلك فصل مهم من مسلسل عبد الله السعيد مع القلعة الحمراء.


إضافة تعليق




التعليقات 5

عدد الردود 0

بواسطة:

طارق

أسوء نهايه لمن كان أفضل لاعب

خساره كبييييييييره ان دى تكون نهايتك يا من كنت احسن لاعب فى مصر.....انت اخترت الفلوس ع حساب كل حاجه... وفعلا حتاخد الفلوس اللى انت عاوزها.....بس للأسف خسرت كل حاجه

عدد الردود 0

بواسطة:

علي سالم

اخسن عقاب له

احسن عقاب له هو بيعه لنادي الزمالك!

عدد الردود 0

بواسطة:

مشيرف

ياخساره على نادى المبادئ كما يدعون

لم يخطأ اللاعب عندما رفض التوقيع للاهلى الا بشروطه هو وهذا هو الاحتراف يامن تطلقون على انفسكم نادى المبادئ كان عليكم بما انكم رفضتم شروط اللاعب ان تطلبوا من اللاعب يبحث عن نادى اخر لأنكم لن تجددوا له وهذه هى المبادئ يانادى المبادئ كما تدعون اما ما فعلتوه مع اللاعب للاسف لا يدل على انكم تعرفون شئ عن المبادئ ولا الاحتراف ويدل على انكم صغار وليس كبار كل شخص اشترك فى هذه المؤامره على اللاعب من الاهلى لو جلس مع نفسه وفكر فيما فعله اعتقد انه سوف يعلم جيدا انه ليس عنده مبادئ يا نادى المبادئ كما تدعون

عدد الردود 0

بواسطة:

حسن

المخطوءن في قصة عبد الله السعيد

و البداية كانت بخطا من الاهلي بتأخر بدء مفاوضات التجديد للاعبيه. و هذا خطا فادح فتح الباب لتدخل النادي الأبيض بعروضه للاعبين. ثم جاء نادي الزمالك و اخطا بتقديم عروض خرافية تفوق بكثير كل التوقعات و كان الغرض هو احراز انتصار معنوي علي الاهلي باقتناص واحد من ابرز لاعبيه بغض النظر عما يحدثه العرض من فوضي تسويقية في سوق هو اصلا يعاني من عدم الانضباط التسويقي لللاعبين. اللاعب اخطا ايضا للتوقيع لناديين و من قبلها بالكذب علي ناديه عدة مرات مما اطال مدة التفاوض بلا معني مما اعتبره النادي نوعا من الخداع الموجب للعقاب لاحقا. اللاعب ايضا اظهر جشعا ماليا أفقده الصراحة و الاحترافية في التعامل مع الامر. و انتهي بارتكاب اللاعب لخطأ التوقيع لناديين في ان واحد مما يوقعه تحت طاءلة القوانين المنظمة للعبة. يتبقي خطا الاعلام الذي ضخم و علي مدار سنوات من موهبة اللاعب حتي ظن اللاعب انه ميسي و انه يحق له ان يطلب ما يشاء و ان يتلاعب بناديه و بالنادي المنافس و بالقوانين التي تحظر التوقيع لناديين في ان واحد. الخلاصة هي الاهلي زهد في اللاعب و عرضه للبيع او الاعارة. الزمالك لن يتنازل عن إيقاف اللاعب طبقا للواءح و القوانين فضلا عن استرداده ما دفعه للاعب كمقدم تعاقد. اللاعب حصل علي المال الذي اراده و لكنه خسر اكبر ناديين في مصر و انهي حياته الكروية باسوء ختام.

عدد الردود 0

بواسطة:

hisham

فى 10000000 دهيه يا عبد الله

والله العظيم عبد الله السعيد بدون نجوم الاهلى ولايساوى 100 جنيه وانا لو من رئيس النادى الاهلى يبيعه للزمالك والله ولا ليه اى لزمه

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة