خالد صلاح

نجل عماد حمدى يروى لـ"اليوم السابع" قصة حب والده للفنانة شادية بعيد ميلادها

الخميس، 08 فبراير 2018 09:00 م
نجل عماد حمدى يروى لـ"اليوم السابع" قصة حب والده للفنانة شادية بعيد ميلادها شادية وعماد حمدى
كتبت أسماء زيدان
إضافة تعليق

خطفت القلوب بفنها وسحرتها بإنسانيتها المتناهية التى غمرت كل من يقترب منها، فاستحقت عن جدارة لقب "معبودة الجماهير"، وفى عيد ميلادها ينشر "اليوم السابع"، تفاصيل قصة حبها بالفنان الكبير عماد حمدى، والتى انتهت بالزواج وعلاقتها بنجله "نادر"، كما ذكر فى حوار سابق لـ "اليوم السابع".

شادية وعماد
شادية وعماد

"ماما شادية"، هكذا يطلق عليها نادر الابن الأكبر للفنان عماد حمدى، فلم يذكرها إلا بكل خير رغم تسبب زواجها من والده فى ابتعاده عنه، إلا أن مواقفها الرائعة معه فيما بعد ضمدت كثير من جراح الماضى، حسبما ذكر.

شادية وعماد حمدى
شادية وعماد حمدى

ويروى قصة حبهما معًا قائلًا: "والدى تعرف على الفنانة الجميلة شادية بقطار الرحمة، ذلك القطار المخصص لجمع الفنانين وزيارتهم لربوع مصر المختلفة دعمًا للجيش المصرى بعد ثورة 23 يوليو، وكان فارق السن بينه وبين ماما شادية كبيراً، فهى كانت بنت 24 عامًا بينما هو كان فى الـ 45 من عمره، وانتهت الرحلة بزواجهما فكانت والدتى تقول لى: "الثورة خدت أبوك ومشيت بس هو هيلف وييجى يموت عندك".

عماد حمدى وشادية
عماد حمدى وشادية

ويذكر "نادر" أول مرة رأى فيها الفنانة شادية، حيث كان ذلك بعد طلاقها من والده أثناء تصوير فيلم «شىء من الخوف»، ولكنه شعر بالحرج من التحدث معها، وبعد ذلك صادفها فى أسوان، قائلًا: وعندما علمت أنى ابن عماد حمدى حضنتنى وقالت لى تعالى كلم ماما ومن وقتها كانت لى نعم الأم فوقفت بجانبى عند مرض زوجتى بعد وفاة والدى ولم تبخل علىّ بشىء.

عماد وشادية
عماد وشادية

ويؤكد نجل عماد حمدى، أن الفنانة شادية كانت رمزًا للتسامح وطيبة القلب، فرغم طلاقها من والدى إلا أنهما مثلا معًا فيلمًا مع أجمل أفلامهما وهو "ارحم حبى"، موضحًا أن المخرج والمنتج حلمى رفلة السبب فى عودة تمثيل عماد حمدى مع شادية بعد الانفصال حيث ذهب إليه وقال له «الناس ذنبها إيه تتحرم منكم؟» وكان رد عماد عليه أن شادية قد ترفض، وعندما ذهب رفلة لها كان ردها مماثلًا، وقد كانت رائعة "ارحم حبى".


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة