خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

نائب بـ"الإسكان": كل من هب ودب بيشتغل فى الهندسة.. يبقى نقفل الكليات أحسن

الثلاثاء، 20 فبراير 2018 11:48 ص
نائب بـ"الإسكان": كل من هب ودب بيشتغل فى الهندسة.. يبقى نقفل الكليات أحسن النائب عاطف عبد الجواد عضو لجنة الإسكان بمجلس النواب
كتب هشام عبد الجليل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أعلن النائب عاطف عبد الجواد، عضو لجنة الإسكان بمجلس النواب والمرشح على مقعد نقيب المهندسين فى بنى سويف، بدء إعداد مشروع قانون بشأن احترام التخصص وعدم جواز عمل شخص فى الهندسة سوى المتخصصين فقط، متابعا: "كل من هب ودب بيشتغل فى المجال وبنقول له يا باشمهندس، يبقى نقفل كليات الهندسة أحسن، ونسيب المهنة لأصحاب اللبدة".
 
وقال "عبد الجواد"، فى بيان صادر عنه اليوم الثلاثاء، إن فلسفة مشروع القانون تتمثل فى حماية الوطن واحترام التخصص، ووضع أسس وقوانين تحمى خريجى الهندسة وتتصدى للبطالة التى يعانون منها، وتدنى الرواتب وتحكم أصحاب الأعمال فيهم، مشيرا إلى أنه سبق أن تقدم بمذكرة لرئيس مجلس الوزراء بشأن تدنى مرتبات مهندسى المحليات، التى لا تتجاوز 650 جنيها شهريا، شاملة كل شىء وعدم تثبيتهم على مدار خمس سنوات وأحيانا سبع سنوات.
 
وطالب عضو لجنة الإسكان فى بيانه، الدولة بالحفاظ على أهم فئات المجتمع، وهم المهندسون، إذ بدونهم لن تنهض الدولة، فمنهم المخططون والبنّاؤون وأصحاب العقول النيّرة، متسائلا: "لماذا لا يتم التعامل مع تخصصات المهندسين كما يتم التعامل مع كل المهن المتخصصة؟ لماذا لا نحافظ على وطننا وعلى المهندسين وعقولهم باحترام تخصصهم المهنى؟".
 
وأعرب المرشح على منصب نقيب المهندسين فى بنى سويف، عن حزنه على ما آلت إليه أوضاع المهندسين بشكل عام، مشددا على ضرورة التدخل بشكل سريع لحل المشكلات التى يعانى منها المهندسون، مؤكدا أنه بدأ بنفسه من خلال بدء إعداد مشروع قانون يمنحهم جزءا من حقوقهم، سواء بمنع غير المتخصصين من العمل فى المجال، أو وضع ضوابط لتوفير فرص عمل مناسبة لهم بمقابل مادى جيد.
 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

أسامه الجندي

سلامه المنشآت

في القانون أو مشاريع قوانين التصالح مع الأبنية المخالفة كل من هب و دب بيخترغ قانون يا بشمهندس وانتم على دراية بأن من أقام هذه المنشآت كل من هب ودب أين اقنراحاتك لاختبار هذه المنشآت و التحقق من سلامتها حفاظاً على أرواح الشعب وو من الأجيال القادمة

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة