خالد صلاح
}

حال الدنيا.. ضحايا فيس بوك "سجناء العالم الافتراضى "

الأحد، 18 فبراير 2018 08:45 م
حال الدنيا.. ضحايا فيس بوك "سجناء العالم الافتراضى " كاريكاتير سجناء العالم الافتراضى
إضافة تعليق
سلطت فنانة الكاريكاتير رشا مهدى، الضوء على ضحايا الفيسبوك ، وصورتهم كأنهم سجناء مربوطين بسلاسل وقيود إلى موقع التواصل الاجتماعى الذى كبل حريتهم وجعلهم يعيشون عالما افتراضيا وهميا ، لا يمت للواقع بصلة ، كما دفعهم للعيش فى قصص وعلاقات وهمية زائفة وغير حقيقية وبعيدة كل البعد عن الواقع لتخلق عالما افتراضيا يعيش فيه البعض مشاعر وعلاقات زائفة ، وهو ما يؤدى فى النهاية إلى انتكاسات نفسية وعادات سلوكية مدمرة.
 
باب "حال الدنيا" نافذة مفتوحة على مختلف الأحداث المحلية والعربية والدولية.
 
 
كاريكاتير سجناء العالم الافتراضى
كاريكاتير سجناء العالم الافتراضى

 


إضافة تعليق




التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

كريم

رأيي

انا شخص اعمل وناجح ولدي أسرة واستخدم الفيس بوك لتوسيع مداركي وتطوير امكاناتي وقد اصبحت انسان اعرف اين تقف بلادي اقتصاديا واجتماعيا وعلميا وبدونه كنا نظل اننا افضل من الجميع الى ان اكتشفنا ان مصر اقل دولة عربية في الدخل .. ناهيك عن المرض والبطالة والعنوسه

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة