خالد صلاح

الحكاية فيها نوستالجيا.. موديلات التسعينيات تعود فى أسبوع الموضة بنيويورك

الأربعاء، 14 فبراير 2018 06:00 ص
الحكاية فيها نوستالجيا.. موديلات التسعينيات تعود فى أسبوع الموضة بنيويورك موديلات تسعينيات
كتبت سلمى الدمرداش
إضافة تعليق

يبدو أن عاصفة النوستالجيا اجتاحت عواصم الموضة العالمية أيضًا، وألقت برياحها على منصات العرض بأسبوع الموضة بنيويورك الذى رفع عدد من مصممى الأزياء خلال فعالياته شعار "عودة للتسعينيات"، إذ عادت أبرز موديلات التسعينيات فى عروضهم، وصعدت العارضات إلى السجادة الحمراء وسط دهشة الحضور وسعادتهم بأبرز ستايلات التسعينيات التى جاءت بحذافيرها، وكأننا عدنا فجأة إلى هذه الفترة.

موديلات التسعينيات بأسبوع الموضة بنيويورك (3)
موديلات التسعينيات بأسبوع الموضة بنيويورك 

ونشر موقع instyle مجموعة من الصور التى تخللت بعض العروض بأسبوع الموضة بنيويورك، وحرصت علامة الأزياء "Proenza Schouler" على ظهور العارضات باستايلات التسعينيات، وتُصدر موديلاتها ببصمات الممصممين " Sies Marjan ،Ralph Lauren" الذين قرروا العودة إلى روح التسعينيات من خلال الموديلات الخاصة بمواسم الربيع والصيف والخريف.

موديلات التسعينيات بأسبوع الموضة بنيويورك (4)
موديلات التسعينيات بأسبوع الموضة بنيويورك 

واختارت علامة "Proenza Schouler" الموديلات المطبوعة التى صنعت من بعض الأقمشة مثل "الجيرسيه" الذى كان من أبرز الأقمشة المستخدمة فى التسعينيات،  ومن خلال الموديلات يمكن أن نعرف اتجاه موضة ربيع وخريف 2018، خاصة أن الموديلات مالت إلى الاستايل الطويل الذى يحمل بعض الألوان المتداخلة مثل البرتقالى مع الرمادى، بالإضافة إلى تداخل اللون الأزرق بدرجاته مع الأبيض.

موديلات التسعينيات بأسبوع الموضة بنيويورك (1)
موديلات التسعينيات بأسبوع الموضة بنيويورك 

اللون الأسود أيضًا كان حاضرًا ولكن بشكل طفيف من خلال موديل أنيق دخل فيه طبعات حملت بعض الألوان مثل الأصفر والأبيض، ويبدو أن موقع "إنستجرام" سيتحول إلى جزء مقتطع من دينا التسعينيات بعد انتشار هذه الموديلات فى الفترة القادمة على حسابات النجوم ودور الأزياء والمهتمين بعالم الموضة والأزياء.

موديلات التسعينيات بأسبوع الموضة بنيويورك (2)
موديلات التسعينيات بأسبوع الموضة بنيويورك 

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة