خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

محمد السيد

حادث مستشفى بنها الجامعى كشف المستور بالقليوبية

الخميس، 01 فبراير 2018 08:00 م

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

ما حدث فى مستشفى بنها الجامعى مساء الثلاثاء، من سقوط أسانسير قسم الجراحة، والذى أسفر عن مصرع 7 أشخاص وإصابة 4 آخرين، ليس بجديد عن المستشفيات بمحافظة القليوبية، فقد تحولت "مستشفيات الغلابة" ببنها وهى مستشفى الجامعة والأميرى بل والتأمين الصحى أيضا بالمحافظة إلى مصائد للموت تحصد أرواح المرضى، ومن يفلت منها يصاب بعاهة مستديمة أو يدخل فى غيبوبة تنتهى بالوفاة، وذلك بسبب سوء الخدمة والإدارة .

سقوط "أسانسير" بمستشفى بنها الجامعى، كشف عن مدى الإهمال وعدم الرعاية والاهتمام بحالة المرضى، فالمريض الذى يذهب إلى مستشفى بنها الجامعى، قد يدخل فى رحلة عذاب إذا لم يكن لديه أى طبيب داخل المستشفى، رحلة العذاب قد تتمثل فى انتظار الطبيب المعالج أو لعدم وجود المستلزمات الطبيبة والذى يضطر الرجوع مرة أخرى لشرائها، أو لوجود عطل فنى، أو لعدم توافر فى أماكن فى الأسِرَّة وخاصة فى غرف العناية المركزة والحضانات_"لكن ممكن تتوفر لو له حد فى المستشفى".

مستشفى بنها الجامعى أكبر دليل على الإهمال الذى يسود المستشفيات الحكومية، حيث شاء بى القدر من قبل وذهبت اليها ورأيت هناك مرضى يبكون من طول انتظار الأطباء وآخرون يفترشون الأرض لعدم وجود سرير وممرضين يدخنون السجائر بداخل قسم جراحة القلب والصدر ولا يراعون القوانين الغائبة، حقيقة التى تحكم المكان الذى يعملون فيه، ومصاعد عاطلة والسليمة منها مخصصة للأطباء وطقم التمريض فقط.

لم تكن تلك المصائب قاصرة على مستشفى جامعة بنها فقط بل حاضرة بقوة فى المستشفى الأميرى ببنها وخاصة وحدة الغسيل الكلوى، والتى تجدها رافعة شعار: "الأسانسير عطلان.. وكله يخدم نفسه بنفسه.. ومديرها فى التكيف مرتاح "، فالمرضى يعانون يوميا من تعطل الأسانسير وعدم وجود من يساعدهم فى توفير الملح ومستلزمات عملية الغسيل الكلوى، الأمر الذى يضطرهم إلى حملها والصعود بها إلى المكان المخصص لإجراء الجلسة، ومسئولو الوحدة "ودن من طين وأخرى من عجين"، هذا إلى جانب معاناتهم فى البحث عن أطباء بالوحدة .

مرضى محافظة القليوبية يصرخون منذ زمن بعيد ولا أحد يستمع إلى صراخهم أو يشعر بآلامهم، فالمستشفيات الحكومية بالمحافظة مرفوعة مؤقتًا من الخدمة، إما لعدم وجود أطباء أو عدم توافر أدوات العلاج .. حادث مستشفى جامعة بنها كشف المستور بمستشفيات المحافظة، فيجب على اللواء محمود عشماوى، محافظ القليوبية والدكتور السيد القاضى رئيس جامعة بنها والهيئة العامة للمستشفيات والمعاهد التعليمة أن يتحركوا ويذهبوا لتلك المستشفيات ليروا الكوارث بأعينهم والعذاب الذى يعانيه المرضى بدلا من تلقيهم تقارير وهمية عنها او اقتصارهم بالمتابعة التليفونية.. مستشفيات القليوبية فى حاجة إلى العناية والاهتمام وإعادة الهيكلة.. انظروا اليها بعين الشفقة والرحمة وخففوا الآلام عن مرضاهم ولا تكونوا سببا فى تعذيبهم.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة