خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

د. إيهاب العزازى يكتب: مكافحة الفساد رسالة خاصة وقرار رسمى

الأحد، 16 ديسمبر 2018 10:00 ص
د. إيهاب العزازى يكتب: مكافحة الفساد رسالة خاصة وقرار رسمى الرقابة الإدارية

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

العدو الحقيقى لكافة عمليات الإصلاح والتنمية هو الفساد، لأنه سرطان العصر الحديث المتوغل والمتشعب فى كافة أوجه الحياة، ولذلك لن تنهض الأمم ولن تزدهر الدول ولن يشعر المواطن بأثار التنمية وعمليات البناء إلا عندما يكون هناك مكافحة حقيقة وردع قوى وفعال، فتعريفات الفساد كثيرة ومتشعبة ولكنه باختصار ليس فقط فعل إدارى او مالى او وجنائى ينتج عنه اهدار مال عام او سرقة مقدرات الشعب لصالح أشخاص بل هو أفعال كثيرة بداية من توظيف قوانين للتربح نهاية لعدم الشعور بالعدالة الاجتماعية وغياب قيم الشفافية والنزاهة وتكافؤ الفرص وفقدان الثقة فى كل شىء  .

 

  بعد ثورة 25 يناير ظهر الاهتمام الواضح فى قضية مكافحة الفساد وأعلنت مصر استراتيجيتها الوطنية بآليات محددة وشاهدنا حركات سريعة وضربات استباقية عبر أجهزة الرقابة والمتابعة وفى مقدمتها هيئة الرقابة الادارية والجهاز المركزى للمحاسبات، وشاهدنا لأول مرة وزراء ومحافظون وقيادات كثيرة  كانت محصنة وممنوع الاقتراب منها فى الماضى تسقط فى ايدى رجال الرقابة الادارية، وشاهدنا تقارير كثيرة وتوصيات أكثر وتأكيد واضح من الرئيس السيسى أن مصر مصرة على مكافحة الفساد .

الرئيس السيسى أعلن فى فعاليات منتدى أفريقيا 2018 إطلاق المرحلة الثانية من استراتيجية مكافحة الفساد والتى بدأت من 2014/2018 كمرحلة أولى وتنطلق المرحلة الثانية من 2019/2022 باستراتيجية واضحة واليات محددة من تطوير للهيئة وتوفير للخدمات وتفعيل اليات الشفافية والنزاهة فى كل مؤسسات الدولة وزيادة وعى المجتمع وتعزيز التعاون الدولى وتحديث الاجراءات القضائية، وتفعيل دور المجتمع المدنى ولكن هذا دور الدولة عبر استراتيجية مكافحة الفساد ودليل إصرار رأس السلطة فى مصر على عدم التستر على فاسد من أجل بناء مجتمع يعزز الشفافية والعدالة .

 

الدولة لن تكافح الفساد وحدها لأنه فى الأساس سلوك بشرى ومنظومة معقدة ومتشابكة عبر جماعات ترى استباحة كل شىء لمصالحها لذلك أدعوا الجميع لدعم دور الدولة فى تفعيل الاستراتيجية الوطنية فى نسختها الثانية، ولنضرب أمثلة للدعم المطلوب منها مجلس النواب بداية الطريق نحو مكافحة حقيقية وردع لكل فاسد عبر تعديل كافة القوانين واللوائح المتشابكة والمعقدة التى تعد أهم ثغرات الفساد والتعليم هو صناعة الوعى الحقيقى بأهمية مكافحة الفساد عبر تكثيف المعلومات والقيم والارشادات بالمناهج التعليمية وتدريب المعلمين على كيفية زرع قيم الصدق والامانة والشفافية والنزاهة فى كل طالب .

وعن دور الإعلام والصحافة والفضائيات مكون رئيسى فى قضية مكافحة الفساد لأنهم صناع الرأى والقادرين على توجيه الرأى العام، ونريد تعاون للقيام بحملات اعلامية مكثفة سواء عبر الصحف او وسائل الميديا المختلفة لشرح خطورة الفساد وحجمه، وانعكاس ذلك على حياة المواطن اليومية، فدور الاعلام محورى وجوهرى ولأنه الاسرع تأثيرا فى عقلية ووعى المصرييين .

أؤكد أن مصر فى صراع شرس ضد مكافحة الفساد لانها المعركة الحقيقية لبناء مصر وعلى الجميع التعاون ودعم ذلك ونتمنى أن نرى تفعيل آليات النسخة الثانية من الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد وتعاون الجميع لنرى حالة حراك عامة للحد من الفساد سرطان العصر الحديث.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

ايهاب عبد المنعم

الضمير

الضميرالضميرالضميرالضميرالضميرالضميرالضميرالضميرالضميرالضميرالضميرالضميرالضميرالضميرالضميرالضميرالضميرالضميرالضميرالضميرالضميرالضميرالضمير

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة