خالد صلاح

التعليم تغلق مركزين للدروس لممارسة نشاط تعليمى لطلاب الثانوية دون ترخيص

الخميس، 08 نوفمبر 2018 10:04 ص
التعليم تغلق مركزين للدروس لممارسة نشاط تعليمى لطلاب الثانوية دون ترخيص الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم
كتب محمود طه حسين
إضافة تعليق

قرر أعضاء الضبطية القضائية بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، غلق مركزين للدروس الخصوصية يمارسون نشاطا تعليما عبارة عن مدرسة تمنح الخدمة التعليمية لطلاب الثانوية العامة دون ترخيص ودروس خصوصية فى ذات الوقت، بعد أن شن أعضاء الضبطية حملة بدار السلام استهدفت مركزين للدورس.

وأكد وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، تشميع المركزين  بمنطقة دار السلام وصدور قرار بالغلق النهائى عقب واقعة النصب على أولياء أمور وطلاب المرحلة الثانوية، وتجارته فى الخدمة التعليمية المقدمة للطلاب، حيث إن المركزين قام باستقبال طلاب وتقديم الخدمة التعليمية لهم بالاشتراك مع إحدى المدارس الخاصة لاعتماد الشهادة دون وجه حق ودون ترخيص.

وقالت مصادر مسئولة بالوزارة، إن لجنة من أعضاء الضبطية القضائية توجهت ظهر أمس إلى مقر المركزين فى دار السلام، وقامت بتشميع المكان وإغلاقه وتحرير محضر بالواقعة، وسيتم اتخاذ الإجراءات القانونية حيال القائمين على المكان.

وأشارت المصادر إلى أن الوزارة أرسلت أول أمس الثلاثاء لجنة من الإدارة العامة للتعليم الخاص بالوزارة إلى المدرسة الخاصة التى يتعامل معها السنتر بمنطقة السلام بمحافظة القاهرة، للتحقيق معها، والتأكد من صحة بيانات وشهادات الطلاب، ومن المقرر أن يتم وضع المدرسة تحت الإشراف المالى والإدارى للوزارة.

 

 


إضافة تعليق




التعليقات 5

عدد الردود 0

بواسطة:

مشمش

واين الجهات الرقابيه بالوزاره..التى تراقب حضور وغياب المدرسين والطلبه بالمدارس اثناء الدوام الرسمى

...😁..الطلبه بياخدوا دروس لانهم لا يجدوا مدرسين لشرح المنهج الدراسى بالمدرسه....

عدد الردود 0

بواسطة:

عادل عزمي

وجود مراكز مرخصة هوه اكبر صورة للفساد

الرغبة في وجود مراكز مرخصة هوه اكبر صورة للفساد وعودة المراكز بصورة اكبر واسوأ مما كانت...تمام مثل الاكشاك سارقة الكهرباء من اعمدة الانارة الذي يدفعون شهريا مايسمي بالمقايسة.....هل الحكومة يهمها تحصيل الاموال فقط ام تطبيق المنظومة الصحيحة؟؟؟؟

عدد الردود 0

بواسطة:

طارق سليمان

الحل بسيط ياوزارة التعليم

إعادة تقديم البرامج التعليمية بكل المواد ولكل المراحل على قنوات التليفزيون مع اختيار نخبة ممتازة من المعلمين للتقديم بها وهذا هو أحسن حلللم شتات الطلاب (( بنين وبنات )) من الشوارع نهارأ وليلاً ومن سرطان الدروس الخصوصية. عسى أجد من يتولى من الوزارة المبجلة من يستمع وينفذ ولكم التحية

عدد الردود 0

بواسطة:

mohamed

توفيرا على الدولة

ممكن بالأستعانة بالبرنامج الدراسى عبر شاشات أجهزة المشاهدة المرئية و أعطاء الطلاب فرصة التركيز فى المذاكرة فى البيت و توفير وقت الذهاب الى المدرسة و اذا كان على تحديد المستوى فيمكن أجتيازات أمتحانات عن طريق شبكة النت و يقام الأمتحان النهائى فقط فى المدارس و الحل التانى هو فتح المدارس فى غير وقت الدراسة و تأجيرها للدروس الخصوصية سيان ما يكون المدرس بهدف تحصيل نسبة من الأموال تصرف على فتح مدارس أخرى

عدد الردود 0

بواسطة:

نصر المغاوري

إنتظام التعليم و حضور الطلبة

يجب تطبيق مبدا الثواب و العقاب علي المدرسين ومديري المدارس الثانوية الذين لا يلتزمون بمواعيد الحضور و الإنصراف حتي يتمكن الطالب من الحضور وتلقي الدروس في المدرسة مع معاقبة المدراء الذين يتهاونون مع المدرسين المهملين.قبل محاسبة الطالب الذي يأتي الي المدرسة ولا يجد المدرس حيث ان المدرس يجعل اهتمامه مركز علي الدروس الخصوصية في مواعيد العمل الرسمية.

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة