خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

بحث جديد يكشف: بلوتو كان موطنا للأنهار الجليدية

الثلاثاء، 13 نوفمبر 2018 12:00 م
بحث جديد يكشف: بلوتو كان موطنا للأنهار الجليدية بلوتو
كتبت زينب عبد المنعم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشف بحث جديد أن سطح بلوتو كان فى يوم من الأيام موطناً للأنهار الجليدية الشاسعة للنيتروجين المجمد، فتضاريس الكوكب الحالية تشكلت من خلال هذه الأنهار الجليدية القديمة.

واستقر الحطام العائم للنيتروجين المجمد قبل حوالى أربعة مليارات سنة فى ترتيب فريد لإنشاء التكوينات الأرضية بعد اختفاء الأنهار الجليدية، وتسبب الطقس المتغير بسرعة على بلوتو البدائى فى انحسار الجليد بفضل عملية تسمى التسامى - حيث تتحول مادة صلبة مباشرة إلى غاز.

وأوضح الباحثون أن تحليل الفوهات المختلفة يشير إلى أن الأنهار الجليدية للنيتروجين تشكلت واختفت فى المراحل الأولى من تاريخ بلوتو.

وفى الدراسة التى نشرت فى مجلة Nature Aststronomy وجد الباحثون أن التضاريس غير المعتادة يمكن رؤيتها فى الأماكن منخفضة الارتفاع بشكل عام، والإضاءة المنخفضة بجوار سبوتنيك بلانيتيا.

وتعد سبوتنيك بلانيتيا هى عبارة عن حوض ضخم مغطى بالجليد على سطح بلوتو، والذى يحتوى على سطح مكسور من الأجزاء غير المنتظمة، على بعد 12 ميلاً (20 كم) تقريبًا.

باستخدام صور البيانات التى تم الحصول عليها بواسطة مركبة الفضاء نيو هورايزون فى ناسا، تمكن الباحثون من دراسة كل المناطق بتفاصيل أكبر.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة