خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

مقالات الصحف: "الأهرام":المستقبل للطاقة النظيفة فى مصر.. جلال عارف يتحدث عن استقالة "هيلي" ومتاعب ترامب.. وجدى زين الدين يتناول احتجاج النحاس على الإنجليز.. سليمان جودة: هذا ما قاله الرئيس

الخميس، 11 أكتوبر 2018 10:00 ص
مقالات الصحف: "الأهرام":المستقبل للطاقة النظيفة فى مصر.. جلال عارف يتحدث عن استقالة "هيلي" ومتاعب ترامب.. وجدى زين الدين يتناول احتجاج النحاس على الإنجليز..  سليمان جودة: هذا ما قاله الرئيس كتاب الصحف المصرية
إعداد: أحمد سامح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تناولت مقالات صحف القاهرة الصادرة صباح اليوم الخميس، العديد من القضايا، كان أبرزها: "أسبوع الطاقة المتجددة" تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسى والذى تنظمه وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، وتفسيرات استقالة "نيكى هيلى" مندوبة أمريكا في الأمم المتحدة

 

الأهرام

رأى الأهرام: المستقبل للطاقة النظيفة فى مصر

 

تحدث الأهرام  عن فعاليات "أسبوع الطاقة المتجددة" تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسى والذى تنظمه وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، وتمتع مصر بكل مصادر الطاقة المتجددة مثل الشمس الساطعة وطاقة الرياح، مشيراً إلى أن الوكالة الدولية للطاقة بالتعاون مع الحكومة المصرية، ستصدر تقريرا جديدا خلال المؤتمر باسم "النظرة إلى مستقبل الطاقة المتجددة فى مصر"، مؤكدا أن تلك الجهود والمشروعات التى تنفذها مصر لإنتاج الكهرباء من الطاقة النظيفة سوف تحقق طموحات المصريين فى أن تصبح مصر مصدرة للطاقة المتجددة والتقليدية على السواء إلى دول الجوار الإقليمى عبر مشروعات الربط الكهربائى الجارى تنفيذها كما قال الرئيس السيسي.

 

مكرم-محمد-أحمد
 

مكرم محمد أحمد: إنذار بفشل عالمى فى قضية المناخ
 

تحدث الكاتب عن تحذيرات علماء المناخ الدولى، من مخاطر مخيفة تنتظر كوكبنا الارضى إذا لم تتحرك حكومات العالم لمواجهة ارتفاع درجات الارض المتوقع ان يتجاوز درجة ونصف الدرجة بين عامى 2030 و2052 نتيجة الاحتباس الحرارى، بما يؤدى إلى ذوبان الغطاء الجليدى القطبى فى مساحة جديدة من الأرض تربو على مليار ميل مربع إضافى من جليد الأرض المتجمدة، مشيراً إلى توافق العالم على إجراءات محددة تلزمه رفع الاعتماد على مصادر الطاقة المتجددة من الشمس والرياح من 20% الى 67%، والحد من استخدام الفحم كمصدر للطاقة من 40% الى 1%.

 

وحيد عبد المجيد
 
وحيد عبدالمجيد: ليست حربا بل نزاع

 

يؤكد الكاتب، ان الخلافات بين الولايات المتحدة والصين، واتخاذ كل منهما إجراءات حمائية تجاه الآخر، لا تستلزم الحديث عن حرب تجارية فى العالم، لأنها تتخطى  مستوى النزاعات التجارية، مستدلاً بالاتفاق الذى تم التوصل اليه قبل ايام بين أمريكا والمكسيك وكندا، لتحديث الاتفاق التجارة الحرة لأمريكا الشمالية المعروف باسم "نافتا"، والمبرم بين الدول الثلاث عام 1994، ولكن بمسمى جديد "يوسمكا" USMCA المستمد من الأحرف الرمزية الأولى للدول الثلاث.

 

الأخبار

جلال-دويدار
 

جلال دويدار: وزير الطيران: خطة عاجلة لتطوير المطارات ومصر للطيران
 

اشاد الكاتب، بردود الفعل من جانب الوزراء تجاه ما تنشره وتتناوله الصحف ووسائل الإعلام من نقد بناء يستهدف تحقيق المصلحة العامة للدولة، مشيراً إلى تلقيه رسالة من وزير الطيران المدني الفريق طيار يونس المصري، تضمنت ما تم انجازه خلال افترة الماضية، بوضع خطط وإستراتيجيات عاجلة لسرعة الإنتهاء من أعمال التطوير بالمطارات، بالإضافة إلي تحسين مستوي الخدمات المقدمة بها، فضلا عن تشكيل لجنة للتفتيش علي المطارات، حيث شهدت عدد من المطارات طفرات ملحوظة في جميع النواحي.

 

جلال عارف
 
جلال عارف: استقالة «هيلي» ومتاعب ترامب

 

يرى الكاتب، ان استقالة "نيكي هيلي" مندوبة أمريكا في الأمم المتحدة، يؤكد الانطباع السائد بأننا أمام إدارة أمريكية لا تستقر فيها الأمور، ولا شيء فيها ثابت إلا تغيير السياسات وتبديل المسئولين، موضحا ان تسريب إشاعة أنها أحد المشتبه بهم في قصة مقال "نيويورك تايمز" المجهول كاتبه، كانت اشارة إلي أن دورها سيتم تقليصه أو أنها لن تكون ضمن الدائرة الضيقة لرسم السياسات الخارجية الأمريكية.

 

الوفد

عباس-الطرابيلى
 

عباس الطرابيلى: الأمة.. وبيت الأمة

تحدث الكاتب، عن احتفالية حزب الوفد برئاسة المستشار بهاء أبو شقة، لتكريم الدكتور حسن راتب رئيس مجلس أمناء جامعة سيناء ورئيس مجلس إدارة قناة المحور، مؤكدا ان الاحتفاليةكانت تتويجاً لسياسة المستشار أبوشقة لإعادة الحياة لحزب الوفد العريق، خاصة بتكريم واحداً من كبار رجال الأعمال وأحد رموز العمل الوطنى، الذى كان رائداًفى تنفيذ برنامجاً لتنمية سيناء وفى كل المجالات.

 

وجدى زين الدين
 

وجدى زين الدين: احتجاج النحاس على الإنجليز
 

نشر الكاتب، شهادة فؤاد سراج الدين باشا، مؤسس حزب الوفد الجديد، حول حادثة 4 فبراير 1942، ورفض زعيم حزب الوفد مصطفى النحاس لتشكيل الحكومة وقتها، اعتراضا على الانذار البريطانى باعتباره تدخل سافر فى شئون مصر الداخلية، مشيراً إلى ان النحاس باشا قبل تولى رئاسة الحكومة وقتها بعد إلحاح من الملك فاروق الأول، وكان أول ما فعله بعد ذلك هو ذهابه إلى السفارة البريطانية، حيث احتج بشدة على ما وقع من تدخل الحكومة البريطانية فى شئون مصر الداخلية، وإزاء غضب النحاس باشا اضطر السفير إلى الاعتذار.

 

الوطن

عماد الدين أديب
 

عماد الدين أديب: درس العصر الحديث: لا أحد فوق القانون
 

تحدث الكاتب، عن شواهد هذا العصر التى اثبتت أن لا أحد فوق القانون، حيث أصبح مستقراً فى الثقافة السياسية للعالم الآن أن الحق فوق القوة، وأن أى قوة سواء كانت قوة سلطة أو مال أو سلاح أو تأثير أو أجهزة ليست فوق سلطة العدالة، مشيراً إلى ان أحد الذين يعتقدون أن قوة المال أو قوة السلطة تعطى لصاحبها القدرة على الإفلات بأى شىء قام به فى السابق أو يقوم به فى الحاضر، هو الرئيس دونالد ترامب الذى يؤمن بنظرية عنصرية تقول: إذا اتهموك بشىء تفعله فعلاً استمر فى الإنكار إلى الأبد.

 

خالد-منتصر
 

خالد منتصر: وماذا عن درنة المصرية؟
 

تحدث الكاتب عن القبض على الإرهابى الخطير هشام عشماوى الذى كان مختبئاً فى مدينة درنة الليبية، ، مؤكدا على ضرورة تنسق الأجهزة الحكومية والثقافية والتعليمية مع المواطنين ومع الإعلام لمنع ولادة وظهور "هشامات عشماوية" جديدة، يتم تربيتها فى حضانات السلفيين التى تعلم الأطفال الكراهية وثقافة القتل والإرهاب، او ما اسماها "درنة المصرية".

 

المصرى اليوم

محمد أمين
 

محمد أمين يكتب: الطريق إلى الاتحادية
 

فسر الكاتب، استقالة نيكى هيلى، سفيرة واشنطن بالأمم المتحدة، انها ضمن استعداداتها للترشح لرئاسة الولايات المتحدة الأمريكية، لامتلاكها كل الإمكانيات التى تجعلها مرشحة الحزب، كما انها كانت حاكمة ولاية ناجحة، ثم سفيرة ناجحة فى الأمم المتحدة، متسائلاً: "هل عندنا من يجد فى نفسه قدرات شخصية وعلمية ليسلك الطريق إلى الاتحادية؟.. هل فكر البعض فى ترتيب أوراقه لانتخابات 2022؟.. هل هناك من تتوفر فيه مؤهلات «نيكى» ليبدأ مشوار الاتحادية؟".

 

سليمان جودة
 

سليمان جودة: هذا ما قاله الرئيس
 

اختلف الكاتب، فى مقاله مع ما اعلنه مجلس الوزراء حول صعوبة خفض عدد أيام العمل بالنسبة لموظف الحكومة، وأن البديل هو تحريك ساعات العمل، موضحا ان تحريك ساعات العمل لن يحل الازمة الادارية لعدد الموظفين المرتفع عن المعدل العالمى، رغم ان الرئيس عبد الفتاح السيسى خلال فترة ترشحه الأولى، عدم بقاء الجهاز الإدارى للدولة على حالته الراهنة، والمقصود منه تحديد عدد الموظفين، وليس ايام او ساعات العمل.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة