خالد صلاح

التضامن تعلن صرف دعم نقدى لـ 214 ألف من كبار السن

الإثنين، 01 أكتوبر 2018 05:12 م
التضامن تعلن صرف دعم نقدى لـ 214 ألف من كبار السن غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعى
كتب مدحت وهبة
إضافة تعليق

أكدت غادة والى، وزيرة التضامن الاجتماعى، أن سياسة الوزارة تقوم على توفير الرعاية الاجتماعية للفئات العمرية المختلفة حسب احتياجاتها وتعتبر فئة كبار السن إحدى الفئات التى توليها وزارة التضامن الاجتماعى اهتمام كبير بتوفير الخدمات المتعددة والمتنوعة لها مع استغلال قدراتها وإمكانياتها بشكل إيجابي ليتم توظيفها للمساهمة في العمليات التنموية والنهوضبالمجتمع لافته الى ان عدد المستفيدين  من المسنين من برنامح  الدعم النقدى يزيد  على 214 ألف مسن ومسنة فمن خلال برنامج  كرامة  يقدم مساعدات  450 جنيها لعدد  يزيد على 50 ألف مسن حيث يستهدف برنامج كرامة توفير حياة كريمة للمسنين غير القادرين على العمل والإنتاج تقديرا لما قدموه وبذلوه بينما يستفيد من برنامج الضمان الاجتماعى ما يزيد على 163 ألف مسن.

وأضافت الوزيرة فى تصريحات اليوم الإثنين، أنه تم تفعيل اللجنة العليا للمسنين برئاسة وزير التضامن الاجتماعى، وعضوية الوزارات والهيئات المختلفة المعنية برعاية كبار السن على المستوى الوطنى حيث تهدف هذه اللجنة إلى وضع خطط وبرامج العمل فى هذا المجال لتحسين نوعية الخدمات المقدمة لهم من كافة الجهات ووضع خطة رعاية شاملة لكبار السنبالتعاون مع كافة القطاعات الخدمية بالدولة، وذلك تمشيا مع مقررات  الخطة الدولية للشيخوخة التي وقعت عليها مصر فى مدريد 2002 وأصبحت ملزمة بتشكيل هذه اللجنة القومية  وتم عقد الاجتماع الأول والثانى للجنة وحاليا يتم تجهيز للاجتماع الثالث.

وقامت اللجنة العليا لكبار السن بطرح رؤية حول قضايا المسنين تضمنت عدد من محاور العمل من توفير رعاية صحية شاملة للمقيمين بدور المسنين و إيجاد اعلام ومجتمع واعى بقضاياالمسنين يضمن تناولها بشكل رشيد كذلك اتاحة جوانب ترفيهية وثقافية وفنيه لكبار السن و أماكن إقامة كريمة ومهيأة لكبار السن (دور المسنين) إضافة الى تقديم خدمة عالية الجودة تقدمللمسنين داخل الدور وتوفير مسنين مشاركين فى المجتمع (المسن المتطوع ).

وأشارت الوزيرة إلى أن الوزارة تنفذ مشروع تطوير مؤسسات الرعاية الاجتماعية (أيتام – مسنين) كرؤية استراتيجية جديدة لرفع كفاءة وجودة مؤسسات الرعاية الاجتماعية (الأيتام –المسنين) لتطوير مؤسسات الرعاية الاجتماعية وبناء قدرات العاملين بها والقائمين على إدارتها عبر معايير الجودة لمؤسسات الرعاية الاجتماعية من بناء منظومة متكاملة لتحقيقالجودة الشاملة والتنمية المستدامة وفقاً لرؤية الدولة 2030 يتم العمل على تحسين البنية التحتية لعدد من دور المسنين وتطوير القدرات القائمة على تقديم الرعاية.

وأضافت والى أن (مبادرة بينا) احدى مبادرات وزارة التضامن الاجتماعى تعمل على تحسين الرعاية المقدمة بدور الرعاية قامت  بتنظيم لقاء تشاوري بعنوان “أوضاع كبار السن فيمصر “بحضور المهتمين بمجال رعاية كبار السنن كم تم  تنظيم رحلات ترفهيه للمسنين، كما تم التنسيق مع المركز القومى للبحوث الاجتماعية والجنائية لتنفيذ دراسة تقييمية لدورالمسنين وأوضاع كبار السن مع حصر الميدانى لاحتياجات مراكز المسنين المشردين البالغ عددهم 7 مراكز على مستوى الجمهورية.


 


إضافة تعليق

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة






الرجوع الى أعلى الصفحة